الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لماذا لم نحتفل بمئوية البترا؟

نزيه القسوس

الثلاثاء 5 شباط / فبراير 2013.
عدد المقالات: 1752
لماذا لم نحتفل بمئوية البترا؟ * نزيه القسوس

 

تعتبر مدينة البترا من أهم المواقع الأثرية في العالم لأنها محفورة في الصخر بشكل كامل ويطلق عليها اسم المدينة الوردية؛ لأن الصخور المحفورة فيها ذات ألوان وردية خلابة وقد بناها الأنباط عام أربعمائة قبل الميلاد لتكون عاصمة لهم.

في العام 1812 اكتشف الرحالة المستشرق يوهان لودفيج بيركهارت البترا ومنذ ذلك التاريخ بدأنا وبدأ العالم معنا يتعرف إلى البترا وعلى تاريخها وعندما زارنا أحد وزراء السياحة الماليزيين قبل بضع سنوات وذهب وشاهد البترا ذهل من عظمة هذه المدينة وتفردها عن كل الآثار الموجودة في العالم وقال بأن البترا يجب أن تكون بمثابة البترول بالنسبة للأردن أي أن الدخل السياحي الذي يجب أن يتأتى منها يجب أن يوازي الدخل الذي يتأتى من البترول لو كان عندنا بالفعل مخزون بترولي.

في العام 2007 اعتبرت البترا من عجائب الدنيا السبع وأصبحت مشهورة جدا في العالم لكن هذا الحدث المهم جدا مع الأسف الشديد لم يضف شيئا لهذه المدينة المتميزة ولم يزد عدد السياح الذين يزورونها كما يقول المطلعون على السياحة في بلدنا.

العام الماضي 2012 مر على اكتشاف البترا مائة عام وكان من المفروض أن تقيم وزارة السياحة احتفالا كبيرا بهذه المناسبة وأن تعيد تسويق هذه المدينة مرة أخرى على مستوى العالم بالشكل المناسب ولا ندري ما هو سبب عدم قيامها بذلك.

وهنا دعونا نتساءل عن نشاط هيئة تنشيط السياحة إذا كان معظم الأردنيين يفضلون السياحة في الخارج على السياحة في بلدهم والسبب أن السياحة في الخارج أرخص من السياحة في الأردن فالمواطن الأردني يفضل الذهاب إلى شرم الشيخ أو إلى تركيا ولبنان؛ لأن التكلفة أقل من الذهاب إلى العقبة أو إلى فنادق البحر الميت وإذا كان مسؤولو هذه الهيئة يقولون إنهم مسؤولون عن السياحة من الخارج إلى الأردن وليسوا مسؤولين عن السياحة الداخلية فنحن لا نرى السياح الأجانب يملؤون مواقعنا الأثرية أو فنادقنا.

البترا مدينة مميزة في العالم لكنها بحاجة إلى التسويق وهذا ينطبق أيضا على المغطس هذا الموقع الديني الذي يتمنى كل مسيحيي العالم زيارته لأنه موقع عماد السيد المسيح لكن مع الأسف الشديد فهو أيضا بحاجة إلى تسويق وإلى أن يعرف العالم المسيحي شيئا عن هذا الموقع وتاريخه وأن نجلب المستثمرين ليستثمروا فيه ويقيموا الفنادق لأن بعض الحجاج المسيحيين يتمنون الإقامة فيه عدة أيام ليصلوا ويتعبدوا كذلك لدينا مدينة جرش الأثرية وهي مدينة شبه متكاملة ومدينة أم قيس وعشرات القلاع والمواقع الأثرية الأخرى.

لا يجوز أن لا نحتفل بمئوية البترا كما لا يجوز أن نتحدث عن السياحة ونحن لا نستطيع تسويق مواقعنا السياحية والأثرية الفريدة في العالم.

التاريخ : 05-02-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش