وسيعد ذلك أول اتصال بين الرئيسين منذ تسلم  الجمهوري ترامب رسميا مهام منصبه في البيت الأبيض في 20 يناير الجاري، خلفا للديمقراطي باراك أوباما.

وكان الزعيمان قد تحادثا هاتفيا الشهر الماضي، عقب فوز ترامب في انتخابات الرئاسة، وبحثا الأوضاع الإقليمية وتطوراتها المتلاحقة، التي تنبئ بتصاعد التحديات التي تواجه الاستقرار والسلم والأمن الدوليين، لاسيما في منطقة الشرق الأوسط، الأمر الذي يعزز من أهمية التعاون المشترك بين مصر والولايات المتحدة الأميركية في سبيل التصدي لهذه المخاطر.