الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تسلم الوحدة التبخيرية لمياه الزيبار في مكب الحمرة بالسلط

تم نشره في الأربعاء 19 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 مـساءً
تسلم الوحدة التبخيرية لمياه الزيبار في مكب الحمرة بالسلط

 

السلط-الدستور-ابتسام العطيات

تسلم مجلس الخدمات المشتركة في محافظة البلقاء الوحدة التبخيرية لمياه الزيبار الواقعة في مكب الحمرة غرب مدينة السلط بعد استكمال تمديداتها وتجهيزها ، وذلك في سبيل التخفيف على اصحاب المعاصر في التخلص من مياه الزيبار الناتجة عن معاصرهم ، بعد ان كانوا يقومون بارسالها الى مكب الاكيدر الذي يبعد عن محافظة البلقاء حوالي 220 كيلومترا ، وهو مايكلفهم الكثير اضافة الى عدم التزام اصحاب الصهاريج الناقلة بايصال مياه الزيبار الى المكب في كثير من الاحيان واسالتها في الاودية او على جوانب الطرق ، مما يؤثر سلبا على البيئة .

واشار مدير مجلس البيئة لمحافظة البلقاء المهندس طلعت الدباس الى انه تم قبل سنوات اقامة حفرة لتجميع مياه الزيبار في مكب نفايات الحمرة ، مشيرا الى ان وزارة البيئة قد قدمت الدعم المادي لوزارة البلديات لاقامة هذه الوحدة وصلت كلفتها الى حوالي 60 الف دينار حيث تم انشاء حفرة مبطنة لتجميع المياه فيها الا ان الحفرة الى الان لم يتم تسييجها وهو ما يشكل خطورة على حياة العاملين في المكب والحيوانات او أي انسان قد يدفعه فضوله للاقتراب من الحفرة وهو ما يؤكد على اهمية وجود هذا السياج ، مشيرا الى الانحدار الشديد الذي تتميز به منطقة المكب مما استدعى ان يكون هناك مواسير واصلة الى الحفرة لتصل من خلالها مياه الزيبار من اعلى المكب.

وبين الدباس انه قد فوجىء بأن مجلس الخدمات قد قام بطرح عطاء لايصال المواسير وتتم تجهيز الحفرة مبديا امتعاضه الشديد من عدم التنسيق مع مديرية البيئة من قِبَل بلدية السلط الكبرى ومجلس الخدمات الكبرى لتكون مديرية البيئة اخر من يعلم بتجهيز الحفرة رغم انها تعمل على نفس الموضوع منذ بدايته.

مدير مجلس الخدمات المشتركة المهندس زياد حياصات اشار الى ان الوحدة اصبحت جاهزة لاستقبال مياه الزيبار بعد ان تم تمديد مواسير من اعلى المكب وانشاء مصب يتم افراغ محتويات الصهاريج فيه لتنساب من خلال المواسير الى الحفرة التبخيرية ، لافتا الى ان العمل قد واجه صعوبة كبيرة في نقل المواسير نتيجة للانحدار الشديد حيث تم استخدام الدواب لنقلها ولمسافة تصل الى حوالي 350 مترا في منطقة منحدرة جدا.

واضاف الحياصات الى انه سيتم الاتفاق على آلية للعمل من خلال استقبال الصهاريج وتحديد المبالغ المدفوعة بعد ابرام اتفاقيات مع اصحاب المعاصر ، لافتا الى ان الهدف من الوحدة التبخيرية ليس الربح المادي وانما خدمة قطاع المعاصر في المنطقة والتخفيف عليهم من مشقة نقل مياه الزيبار الى مكب الاكيدر ، موضحا ان طبيعة عمل الحفرة والتي تتسع لحوالي 70 الف متر مكعب تقوم على مبدأ التبخير الطبيعي بفعل حرارة الجو كون المنطقة المقامة فيها تتميز بارتفاع حراتها.

وبالنسبة لعدم وجود سياج للحماية حول الحفرة بين المهندس الحياصات انه سيتم رصد مبلغ في موازنة العام المقبل لهذه الغاية.

التاريخ : 19-12-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش