الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«المستقلة» : ورقة الاقتراع تتضمن أسماء وصور المرشحين

تم نشره في الأحد 9 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 مـساءً
«المستقلة» : ورقة الاقتراع تتضمن أسماء وصور المرشحين

 

عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي

أعلنت الهيئة المستقلة للانتخاب ان اجمالي عدد الطعون المقدمة من المواطنين على قرارات مجلس مفوضي الهيئة حيال الاعتراضات المقدمة على الجداول الاولية للناخبين الى محاكم البداية وصل الى (7) آلاف و473 طعنا.

ووفق الناطق الاعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب حسين بني هاني لـ»الدستور» فان محاكم البداية زودت الهيئة بمجموع الطعون المقدمة لها، معلنا ان عدد الطعون التي صادقت عليها المحاكم وصل الى 6208، في حين وصل عدد الطعون التي فسخت بمعنى ان القرارات بشأنها كانت الغاء لقرارات الهيئة وصل الى (1265) طعنا.

وبين بني هاني ان محاكم البداية ستزود الهيئة غدا بنسخ قراراتها بشأن الطعون كافة، لتقوم الهيئة بذات اليوم بإرسال نسخ من قرارات المحاكم إلى دائرة الاحوال المدنية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لتصويب الجداول الأولية للناخبين وبطاقات الانتخاب، على ان يتم ذلك خلال سبعة أيام من تاريخ تسلمها.

واشار بني هاني الى ان دائرة الأحوال المدنية تقوم بعد ذلك بإرسال جداول الناخبين إلى الهيئة بعد تصويبها، وعند اعتماد مجلس مفوضي الهيئة جداول الناخبين المرسلة إليه من الدائرة، تعتبر جداول الناخبين نهائية وتجرى الانتخابات النيابية بمقتضاها.

على صعيد ذي صلة، اشار بني هاني الى ان الهيئة اعتمدت ورقة اقتراع للدائرة المحلية تتضمن أسماء وصور المرشحين كافة في تلك الدائرة، بحيث يكتب الناخب اسم المرشح الذي يختاره إزاء الاسم المطبوع لذلك المرشح وفي مكان واضح ومحدد.

وقال بني هاني في تصريحات صحفية انه بإمكان الناخب في حال كان أميا أن يؤشر إزاء صورة المرشح وبهذا تكون الهيئة قد اعتمدت المعيار الصحيح لورقة الاقتراع وبما ينسجم مع الحق الدستوري للناخب في الحفاظ على سرية الاقتراع.

واضاف بني هاني انه سيدرج على ورقة الاقتراع الخاصة بالدائرة العامة أسماء وأرقام القوائم وسيكون لكل قائمة رمز يوضع إزاء اسمها ورقمها بحيث يؤشر الناخب الأمي إزاء اسم القائمة ورمزها بهدف المحافظة بصورة تامة على سرية الاقتراع وفق نص المادة (67) من الدستور، وبهذا فإنه لن يكون من السهل على أي شخص معرفة خيار الناخب ما يحول دون تمكين أي مستخدم للمال السياسي من التأثير في خيار الناخبين.

واشار بني هاني الى ان اعتماد هذه الورقة بهذه الصورة يشكل حلقة هامة في سلسلة الإجراءات التي اتخذتها الهيئة، ما يكفل للناخب حرية الاختيار والإساءة للعملية الانتخابية.

وفي الشأن الانتخابي، طالبت اراء وعدد من مؤسسات المجتمع المدني الهيئة المستقلة للانتخاب باعتماد طريقة لالية الترشح للانتخابات، بدلا من حدوث ازدحامات ليلة بدء الترشح لسعي المرشحين الحصول على الرقم الاول.

واعتبرت الاراء ان حسم هذه المسألة ضروري جدا، ذلك ان عددا من قاعات التسجيل تشهد ازدحامات غير حضارية امامها منذ ساعات الصباح الباكر من المرشحين الذين يسعون لمجرد الحصول على دور متقدم على الاخرين، وحتى يكون ترتيبه رقم (1) في الدائرة الانتخابية.

ورأت الاراء ان هناك ضرورة ان تعتمد الهيئة المستقلة آلية لضبط هذه المسألة في ظل اعتمادها اليات مختلفة لتنظيم مراحل العملية الانتخابية بكل تفاصيلها ووفق المعايير الدولية، الامر الذي يفرض اتباع آلية لتنظيم عملية الترشح كاعتماد القرعة على سبيل المثال كواحدة من خيارات متعددة بهذا الشأن بديلا عن الازدحامات التي تحدث في كل انتخابات.

التاريخ : 09-12-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش