الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مناشير الحجر تتوسط الأحياء السكنية في «الحصن»

تم نشره في السبت 17 آذار / مارس 2012. 02:00 مـساءً
مناشير الحجر تتوسط الأحياء السكنية في «الحصن»

 

بني عبيد ـ الدستور ـ زياد البطاينة

اصبحت مناشير الحجر التي تتوسط الاحياء السكنية في بلدة الحصن والشوارع التي تربطها بالقرى المجاورة في لواء بني عبيد تشكل خطرا على الانسان والبيئة معا وقلقا متزايدا نتيجة ما تفرزه تلك المقالع والمناشير الحجرية من مياه آسنة واتربة ورمال وتسببها باختناقات مرورية نتيجة تراكم الحجارة والرمال في الطرق الواصلة بين الحصن والقرى المجاورة ناهيك عما تسببه من تلوث للبيئة وتلف للمزارع والاشجار واضرار ببنية الشوارع التي تمر بها القلابات التي لا تتقيد معظمها بشروط السلامة العامة.

وقال عيسى النمري اننا شكونا عدة مرات من وجود هذه المناشير بين البيوت السكنية الا ان جواب المسؤولين دائما كان ان تلك المناشير والمقالع قد حصلت على التراخيص حسب الاصول ووفق الشروط والمعايير المطلوبة منذ فترة طويلة .

وطالب الجهات المعنية التنبه الى الاخطار التي نجمت عن وجود المناشير وتصويب الامور بهدف الحفاظ على البيئة والانسان وراحة المواطن وهي سلوكيات تفرض على الجهات ذات الاختصاص التدخل لحماية الانسان والحيوان والنبات وحتى الارض وفق القوانين والانظمة والتعليمات المرعية والتي كفلت هذا الحق.

وقال محمد نصيرات ان الوضع لم يعد يطاق فالشوارع مدمرة ومياه المناشير تسبب مكاره صحية وبؤرا خطرة علينا وعلى اطفالنا واتربتها وغبارها يهدد صحتنا واشجارنا واراضينا كما ان البعض من اصحاب المناشير لم يتقيد بشروط الصحة والسلامة العامة ولا حتى بالمساحة التي بدا منها ليتوسع دون النظر لمصلحة الاخرين ومنهم من اعتدى حتى على الشارع العام مخالفا كل شروط الصحة والسلامه العامة .

وبين ان القلابات المحملة بالرمل والحجارة تسلك طرق الحصن ولا تتقيد بشروط النقل من حيث تغطية القلاب منعا لتناثر الرمال والاتربة مما يزيد الأمر سوءا ويزيد من الوضع البيئي ويؤثر على عمر الطرق الافتراضي غير المصممة للأحمال الثقلية .

من جانبه قال مساعد متصرف لواء بني عبيد ماهر المومني ان هذه المناشر والمقالع الحجرية موجودة بكثرة في اراضي بني عبيد ووضعها الحالي غير مريح الا ان اصحابها حاصلين على تصارح رسمية تخولهم العمل فيها واحكام قضائية وبالتالي فان دورنا هو دور رقابي الهدف منه تنفيذ شروط الصحة والسلامه العامه والبيئة وهناك لجنة متابعة وهي تقوم بدورها على اكمل وجه وتم ضبط ومخالفة الكثير من المخالفين وتم تصويب العديد من الامور .

وفيما يتعلق بالقلابات فقد تم استدعاء السواقين واصحاب القلابات وتم الزامهم بتعهدات يتم متابعتها ولكن لايخلو الامر من بعض المخالفات وهي تحتاج لجهود مشتركة بين الجهات المسؤولة والمواطن .

التاريخ : 17-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش