الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

28 قتيلا و43 جـريحا باعتداء في مقديشو تبنته حـركة الشباب

تم نشره في الخميس 26 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً

مقديشو - قتل 28 شخصا وجرح 43 اخرون أمس في اعتداء مزدوج بسيارة مفخخة استهدف فندقا وسط مقديشو تبعه هجوم لعناصر مسلحين في حركة الشباب، بحسب ما افاد مصدر طبي.
وقال ابوبكر عبدالرحمن ادم المسؤول عن خدمة سيارات الاسعاف لوكالة فرانس برس ان «الضحايا الذين احصيناهم هم 28 قتيلا و43 جريحا. هذا ما تأكدنا منه مع فرقنا، غير ان هناك ايضا سيارات اسعاف اخرى كانت تنقل ضحايا لكن لا اعرف عددهم».  والهجوم الذي تبنته حركة الشباب الاسلامية بدأ حين اقتحمت سيارة مفخخة مدخل فندق دايا قرب مقري البرلمان والحكومة الصوماليين. وقال مسؤول الشرطة ابراهيم محمد ان مسلحين اقتحموا بعد ذلك الفندق وتبادلوا اطلاق النار مع الحراس الامنيين. ووقع انفجار ثان بعدما حضرت سيارات الاسعاف وصحافيون الى المكان ما ادى الى جرح اربعة صحافيين بينهم مصور وكالة فرانس برس الذي اصيب بشظايا في كتفه ورجله.
واظهرت لقطات صورتها فرانس برس قوات الامن والمدنيين متجمعين خارج الفندق المدمر الذي تكسر زجاج نوافذه وتحطمت ابوابه بعد الانفجار الاول، عندما انفجرت سيارة ثانية مما ادى الى انبعاث دخان كثيف في الهواء وتطاير الناس. وسمع اطلاق نار من داخل الفندق بينما كان المدنيون ورجال الانقاذ يقومون بنقل المصابين. وقال مسؤول الشرطة «حتى الان احصينا سبعة قتلى معظمهم من المدنيين والحراس الامنيين. هناك ايضا العديد من الاشخاص الذين اصيبوا في الانفجارين». واضاف ان «مسلحين قتلا واصبحت المنطقة تحت سيطرة القوات الامنية». واعلنت حركة الشباب الاسلامية مسؤوليتها عن الهجوم في بيان وزعته على حسابها على موقع «تلغرام». وقال البيان ان «المقاتلين المجاهدين هاجموا فندقا وتمكنوا من الدخول اليه بعد تفجير سيارة مفخخة». وتقاتل حركة الشباب الاسلامية للاطاحة بحكومة الصومال المدعومة دوليا وتشن هجمات متكررة على اهداف حكومية وعسكرية ومدنية في العاصمة وانحاء اخرى في البلاد.(ا ف ب).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش