الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مزارعو وادي الأردن يوقفون اجراءاتهم

تم نشره في الاثنين 5 آذار / مارس 2012. 02:00 مـساءً
مزارعو وادي الأردن يوقفون اجراءاتهم التـصعيدية بالامتـنـاع عـن قطـف الـثـمار

 

السلط – الدستور – رامي عصفور

أوقف مزارعو وادي الأردن إجراءاتهم التصعيدية بالامتناع عن قطف ثمار الخضار وتوريدها إلى سوق الخضار المركزي «سوق العارضة» خلال اجتماع لهم في السوق أمس الأول لحين عودة الوفد الأردني برئاسة رئيس الوزراء عون الخصاونة من العراق في الزيارة المنوي القيام بها خلال الأيام القليلة القادمة وفق ما أفاد به رئيس جمعية الاتحاد لمصدري المنتجات الزراعية سليمان الحياري بعد لقائه أمس مع وزير الزراعة احمد آل خطاب.

وأضاف الحياري في تصريح لـ»الدستور» ان المزارعين في وادي الأردن أوقفوا إجراءاتهم التصعيدية واستأنفوا توريد منتجاتهم للسوق المركزي بانتظار النتائج التي ستسفر عنها زيارة رئيس الوزراء للعراق حيث يضم الوفد رؤساء الاتحادات الزراعية في الأردن ووادي الأردن ومصدري المنتجات الزراعية في خطوة تهدف إلى فتح السوق العراقي أمام الزراعات الأردنية وتفعيل اتفاقية السوق العربية الحرة الكبرى والتي تنص على فتح الحدود لانسياب البضائع والمنتجات بين الدول العربية بحرية ودون عوائق.

وشدد الحياري على أن المزارعين والمصدرين يعولون على فتح السوق العراقي وأسواق جديدة أخرى من أجل تصريف منتجاتهم الزراعية وخاصة الخضار والبندورة نظرا لغزارة الإنتاج في الفترة الحالية وعدم استيعاب السوق المحلي وحتى السوق السوري لكميات الإنتاج الكبيرة ما يترتب على المزارعين خسائر مالية كبيرة وفقدانهم لمصدر الدخل الوحيد لهم ولعائلاتهم.

وكان مزارعو وادي الأردن قد عقدوا سلسلة اجتماعات خلال الأسبوع الماضي في سوق العارضة أعلنوا خلالها وقف قطف ثمار الخضار وتوريدها للسوق المركزي وأعطوا الحكومة مهلة للاستجابة لمطالبهم المتمثلة بتعويض المزارعين والتجار و المصدرين بمبلغ وقدره (100) مليون دينار نتيجة اجراءات حكومية بشأن سوريا والتي أدت أيضا إغلاق الأسواق العراقية بوجه التجار الأردنيين ما أدى إلى تكبدهم خسائر كبيرة منها عدم تصدير (250) طنا يومياً من الخضراوات للعراق.

التاريخ : 05-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش