الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات رسمية وشعبية تستقبل قافلة «أنصار 3» فـي قـطاع غزة

تم نشره في الاثنين 8 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 مـساءً
فعاليات رسمية وشعبية تستقبل قافلة «أنصار 3» فـي قـطاع غزة

 

غزة - الدستور - إيهاب مجاهد

حطت قافلة «أنصار 3» رحالها في قطاع غزة مساء امس حيث كان في استقبالها ممثلون عن الحكومة الفلسطينية المقالة في القطاع.

ورافق وصول القافلة قصف اسرائيلي على بعد كيلومترين من معبر رفح استهدف شابين في حي البرازيل، وانقطاع للتيار الكهربائي عن القطاع.

وكان وزير التنمية الاجتماعية والعمل في الحكومة الفلسطينية المقالة أحمد الكرد على رأس المستقبلين الى جانب ممثلين عن الفعاليات الشعبية واللجان العاملة من اجل فك الحصار عن القطاع.

وقال الكرد ان انقطاع الكهرباء والقصف على القطاع هما جزء من معاناة الشعب الفلسطيني في القطاع الذي لا يزال يعاني من استمرار الحصار المفروض عليه.

واضاف الكرد اننا نأمل من الربيع العربي ان يسهم في كسر الحصار المفروض على القطاع.

واثنى على وقوف الاردن قيادة وشعبا مع الشعب الفلسطيني الذي وجد في الاردن خير ملجأ له.

كما اشاد الكرد بعمق العلاقات الاخوية بين الشعبين الاردني والفلسطيني، مشيرا الى ان الاردن أسهم بشكل كبير في التخفيف من معاناة الشعب الفلسطيني في القطاع.

وشكر المشاركين في القافلة على ما بذلوه من عناء السفر من اجل الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني المحاصر في القطاع.

رئيس القافلة نقيب الاطباء الدكتور احمد العرموطي اكد ان الحصار المفروض على القطاع الى زوال، داعيا الى رفع الحصار على وجه السرعة.

وقال العرموطي «جئنا لكم لنمثل ابناء الشعب العربي الاردني الذين يشعرون مع معاناتكم وآلامكم وجراحكم التي هي جراحنا».

واضاف «أتينا الى فلسطين لنؤكد ان الاحتلال الى زوال ولنؤكد ان خيار المقاومة هو الخيار الوحيد الذي يؤمن به معظم ابناء الشعب العربي واحرار العالم».

واكد ان القضية الفلسطينية ليست قضية الفلسطينيين وحدهم وانها القضية المركزية للامة الاسلامية والعالم العربي، وأنه دون هذا الفهم فان الامة ستفقد بوصلتها.

وقال «جئنا لننقل معاناتكم، حيث لاحظنا ان الحصار الظالم ما زال قائما»، وشدد على ضرورة العمل من اجل فك الحصار.

ووجه العرموطي التحية للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، مشيرا الى انه ما أخذ بالقوة لا يسترد الا بالقوة.

من جانبه، قال القيادي في جماعة الاخوان المسلمين احمد الزرقان ان الشعب الاردني اكثر الشعوب العربية شعورا بمعاناة الشعب الفلسطيني.

واضاف «جئنا بهذه القافلة كحلقة في سلسلة متواصلة لكسر الحصار المفروض على القطاع ولتكون بشرى من بشائر الخير تحمل الامل للمستقبل».

ودعا الزرقان الى وقف الحصار وفتح المعابر امام الشعب الفلسطيني في القطاع.

واعرب عن امله بان يسرع الربيع العربي في رفع الحصار المفروض على القطاع، معتبرا ان الربيع العربي يحمل أملا بان تتحرر الامة العربية ويكون دافعا لفك الحصار.

واشار الى ان الشعب القلسطيني علم الشعوب معنى الصمود وبان ارادة الشعوب الحرة لا يمكن كسرها.

التاريخ : 08-10-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش