الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الآلاف من أبناء الطفيلة يوقعون وثيقة «الفضول الثاني»

تم نشره في الاثنين 25 حزيران / يونيو 2012. 03:00 مـساءً
الآلاف من أبناء الطفيلة يوقعون وثيقة «الفضول الثاني»

 

الطفيلة – الدستور – سمير المرايات

شارك زهاء 27 ألف مواطن وممثلوهم من شيوخ ووجهاء من محافظة الطفيلة في التوقيع على وثيقة «حلف الفضول الثاني» والمنادية بمكافحة الفساد ودفع الظلم في لقاء شعبي عقد امس في قاعة الملكة رانيا العبد الله في الطفيلة .

وفي اللقاء أكدت الفعاليات الشعبية والرسمية والشبابية على أسمى آيات الولاء والانتماء للوطن والقائد ، مجددين البيعة لقائد الوطن، ماضين في مسيرة الإصلاح ومحاربة الفساد والفاسدين .

وتوافد الآلاف من أبناء المحافظة للمشاركة في التوقيع على وثيقة حلف الفضول الثاني في مؤسسة أعمار الطفيلة على مدار خمسة أيام وذلك للتعاهد على دفع الظلم ومكافحة الفساد ، مقدمين تحية إجلال وتقدير وإكبار لرائد الإصلاح وقائد السفينة وحادي الركب وتحية إلى كل أردني وأردنية يؤمن بالوطن ويؤمن بترابه ويحافظ على انجازاته وينادي بالإصلاح ويحارب الفساد والمفسدين.

وأكد المتحدثون د. عدنان عواد و د. جميل القطاطشة وعاكف الخوالدة خلال اللقاء العشائري الذي عقد بحضور جمع من شيوخ ووجهاء ومخاتير وأبناء قصبة الطفيلة ولواءي الحسا وبصيرا ، بأن أبناء الوطن لن يحيدوا عن ثوابت هذا الوطن وبيعة الآباء والأجداد وان العشائر الأردنية لن تتخلى عن تاريخها ومستقبلها ووطنها وكرامة أحفادها وان الأردن أمانة في أعناقنا وهو مستقبلنا ومستقبل أبنائنا .

وأكدوا أن حضور هذه الوفود دليل على أن الوطن يستحق منا كل الحب والتقدير والولاء والانتماء للوطن والقائد، مع التأكيد من جديد على معاني الوحدة الوطنية والالتفاف حول القيادة الهاشمية، مشيرين إلى التجارب والمتغيرات والتي أثبتت انه بدون الأمن والأمان والاستقرار لا تنمية سياسية أو اقتصادية أو إدارية ولا نجاح للاستثمارات، و بدون الأمن الحاضن الرئيس لن يكون إصلاح وتطوير، ونحن بفضل قيادتنا الهاشمية ننعم بالأمن والاستقرار.

وعبر الشيخ توفيق ابو جفين والوجيه ابراهيم العدينات في كلمات لهم في المؤتمر بأن حضورهم نيابة عن عشائرهم جاء ليؤكد العهد الذي قطعوه والميثاق الذي ابرموه بأن يبقوا الجند الأوفياء لهذا الوطن المعطاء ، مؤكدين أنهم مع الحراك الشعبي الذي يلتزم بالقوانين والأنظمة والهادف إلى التغيير الأفضل والمنشود.

وألقى محافظ الطفيلة د. هاشم السحيم كلمة قال فيها إن الطفيلة التي تحظى دائما وابدا برعاية واهتمام صاحب الجلالة الهاشمية ينبض قلبها بحب الهواشم ولن يكون لهذا الحب نهاية بل يزداد يوما بعد يوم مشيرا الى ان هذا اللقاء يعكس مدى التعاضد والتماسك بين كافة ابناء هذا الوطن العزيز بخاصة في ظل الظروف الراهنة .

وقدر لرجالات الطفيلة جهودهم في خدمة مسيرة التنمية والاصلاح الشامل الذي يقوده جلالة الملك عبد الله الثاني ودعم هذا الحلف .

وألقى عضو اللجنة العليا لحلف الفضول الثاني محمد الحياصات كلمة في المؤتمر قال فيها انه سيتم تثبيت هذا العهد من خلال التوقيع على اطول وثيقة شهدها التاريخ والتي يبلغ طولها حوالي ثمانية كيلو مترات يتمثل من خلالها إرادة الشعب الاردني بالالتفاف حول القيادة الهاشمية والتأكيد على الولاء والانتماء لتراب هذا الوطن وذود الظلم ومكافحة الفساد ومناصرة الحق في ظل القيادة الهاشمية .

وقال الحياصات إن هذه الحلف جاء استذكارا لأقدم حلف عرفه التاريخ العربي وهو حلف الفضول الذي وقعه بنو هاشم من مع القبائل العربية ونص على دفع الظلم عن أي مظلوم يدخل مكة ويتم توقيع وثيقة حلف الفضول الثاني لتأكيد البيعة والولاء لجلالة الملك عبد الله الثاني وللوطن ولدعم مسيرة الإصلاح ومحاربة الفساد والمفسدين .

وفي المؤتمر ألقى رئيس اللجنة التنفيذية لتجمع كافة أبناء عشائر محافظة الطفيلة المطالبين بالاصلاح البيان رقم 37 وقال فيه « لقد تشرف أهلكم ابناء محافظة الطفيلة الهاشمية باستقبال وثيقة حلف الفضول الثاني بكل فخر واعتزاز كباقي اخواننا الأردنيين الأوفياء في المحافظات والمناطق التي مرت بها الوثيقة لما لهذه الوثيقة من أهمية تاريخية ومعان سامية ، أما نحن في التجمع وبعد اطلاعنا على حلف الفضول الأول والثاني فقد بادرنا بالذهاب للمشاركة بحفل اشهار الحلف في قصر الملك المؤسس في مدينة معان وقد قررنا وبالتنسيق مع الهيئة العليا تبنيها والعمل عليه في الطفيلة من خلال التجمع».

التاريخ : 25-06-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش