الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مزارعو عجلون يستعدون لزراعة أراضيهم بالأشجار المثمرة والمحاصيل الحقلية

تم نشره في الأحد 29 كانون الثاني / يناير 2012. 02:00 مـساءً
مزارعو عجلون يستعدون لزراعة أراضيهم بالأشجار المثمرة والمحاصيل الحقلية

 

عجلون ـ الدستور ـ علي القضاة

ساهمت الأمطار والثلوج التي هطلت على محافظة عجلون مؤخرا في تحسين الوضع الزراعي حيث استبشر المزارعون بموسم زراعي وفير ما سيدفعهم لحراثة اراضيهم وزراعتها بالمحاصيل الحقلية وزراعة الاشجار المثمرة.

وتوقع المزارع محمد البعول ان يتزايد الطلب على الاشجار المثمرة كالكرمة والتفاح واللوزيات والحمضيات والزيتون التي تتناسب وبيئة المحافظة خلال الشهر الحالي خصوصا بعد ارتفاع رطوبة التربة جراء المخزون التراكمي لمياه الامطار التي وصلت في بعض مناطق المحافظة زهاء 330 ملم مع ثلوج داعيا مديرية زراعة المحافظة الى تأمين الغراس الجديدة للمزارعين من خلال المشاتل التابعة لوزارة الزراعة.

واشار احد مربي الثروة الحيوانية رضوان القضاة من بلدة اشتفينا الى ان تساقط الامطار الجيد ساهم في توفير المراعي الطبيعية مما يخفف على مربي الثروة الحيوانية شراء الاعلاف التي اصبحت تكلفهم مبالغ باهظة.

ولفت المزارع محمد علي القضاة من بلدة سامتا الى انه ينوي حراثة ارضه لزراعتها بأنواع مختلفة من المحاصيل الزراعية الحقلية لتلافي الاعتماد على الاعلاف التي ارتفعت اسعارها لان كميات الامطار التي سقطت تشجع المزارعين على زراعة المحاصيل الزراعية المختلفة مبينا اهمية هذه الامطار في نمو المراعي الطبيعية التي تعتبر مصدرا غذائيا مهما .

واعتبر المزارع يحيى المومني أن الأمطار وانخفاض درجات الحرارة في مناطق عبين وعبلين وصخرة وعنجرة وعجلون تؤدي إلى نجاح زراعة التفاح التي تشتهر بها والتي تعتمد جودتها على البرودة التي تزرع فيها.

وتقول المواطنة فاطمة العبدالله ان تواصل هطول الأمطار يساهم في إنعاش موسم « التبقل» الذي يعتبر مصدر رزق للعديد من المواطنين الذين يبحثون عن التبقل لبيعه لأنه لا يحتاج إلى رأس مال ولا يتعرض للخسارة ولا يقاسمهم احد فيه مما يساعدهم على تلبية حوائج أسرهم وقضاء شيء من الأعباء المتزايدة عليهم.

واعتبر الخبير الزراعي المهندس ماهر الصمادي أن الأمطار والثلوج الأخيرة وانخفاض درجات الحرارة في مناطق عبين وعبلين وصخرة وعنجرة وعجلون تؤدي إلى نجاح زراعة التفاح التي تشتهر بها المنطقة والتي تعتمد جودتها على البرودة التي تزرع فيها بالإضافة الى توفير ظروف ملائمة لإنجاح زراعة المحاصيل الشتوية في الأراضي وتوفير مخزون مائي للأودية والينابيع والسدود.

واهاب مدير زراعة المحافظة المهندس عبد الكريم شهاب بالمزارعين الاسراع في غرس الاشجار المثمرة للاستفادة من مياه الامطار التي سيكون لها الاثر الايجابي على الغراس ونمو المحاصيل الحقلية بشكل جيد اضافة الى اثرها على الزراعات الصيفية ومساهمتها في الحد من انتشار الحشرات والافات الزراعية الضارة التي تؤثر سلبا على المزروعات.

واكد شهاب استعداد المديرية لتوفير الغراس ودعم المزارعين من خلال المشاريع المتوفرة في الوزارة في مجال مكافة الفقر الريفي ودعم زراعة عدد من الاصناف والاشجار اضافة الى مشروع الحاكورة الذي يخدم صغار المزارعين والفقراء وشمول عدد من الاراضي ضمن مشروع تطوير الاراضي بالمشاركة.

وبين ان كميات الامطار التي هطلت على المحافظة وتشكل حوالي 60 % من المعدل السنوي ستساهم في زيادة المخزون الجوفي للمياه وتبشر بموسم زراعي ورعوي جيد مشيرا الى ان كميات الامطار التي هطلت ذات تأثير ايجابي على مختلف انواع المزروعات والاشجار والغراس الحديثة بانواعها كما ستساهم في اعادة الحيوية للأشجار الحرجية خصوصا التي تضررت من الحرائق والرعي الجائر.

التاريخ : 29-01-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش