الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سـعيد : الحركة الإسلامية ترفض التعديلات المقترحة على قانون الانتخاب

تم نشره في الخميس 5 تموز / يوليو 2012. 03:00 مـساءً
سـعيد : الحركة الإسلامية ترفض التعديلات المقترحة على قانون الانتخاب

 

عمان - الدستور - حمزة العكايلة

جددت جماعة الإخوان المسلمين رفضها قانون «الصوت الواحد» الذي تم إقراره مؤخراً من قبل البرلمان.

واشارت الجماعة في بيان لها الى أن اقرار قانون الانتخاب الأخير يناقض كل المقدمات والوعود ويشكل انقلاباً على مخرجات لجان الحوار ومجمل التصريحات التي بشرت بقانون عصري يرضي مجموع الفعل الوطني.

وفي السياق نفى المراقب العام للجماعة د. همام سعيد وجود خلافات في صفوف الحركة الإسلامية ازاء الموقف من الانتخابات المقبلة.

وقال في تصريح له إن موقف الحركة الاسلامية بشقيها الجماعة والحزب واحد طالما تم تأكيده في جميع المؤتمرات واللقاءات والتصريحات الصحفية ويتحدد في ضوء الاستجابة الكاملة للاصلاحات الدستورية التي تضمن اعادة السلطة للشعب وقيام حكومة اغلبية برلمانية مع تعديل في مهمات مجلس الأعيان أو انتخاب أعضائه مباشرة.

ولفت سعيد الى ان الحركة ترفض التعديلات المقترحة على قانون الانتخاب «المرفوض ابتداءً» ولا ترى ان البيئة السياسية القائمة تساعد على إنتاج انتخابات معبّرة عن هذا الشعب.

وشدد على ان كل من يراهن على ان الحركة الإسلامية ستنفرد بالموقف دون فئات الشعب الأخرى ذات التوجه الاصلاحي سيكون واهماً، مضيفاً أنه لا توجد صفقات ولا تسويات بين الحركة الاسلامية واي جهة رسمية «فخطابنا مع الجهات الرسمية خطاب واحد وهو الخطاب الذي يسمعه منا عامة الناس».

ورداً على ما يشاع بأن حركة «حماس» تمارس ضغطاً على الحركة الاسلامية من اجل تعديل مواقفها، قال سعيد «اننا نؤكد ان حركة حماس لا تتدخل نهائياً بالشأن الاردني الداخلي، كما ان الحركة الاسلامية لا تقبل مطلقاً اي تدخل في شأنها الداخلي».

وشدد على ان الحركة الإسلامية مع التوافق الوطني في اتخاذ موقف موحد ازاء الانتخابات المقبلة وقال: «سنشاور جميع القوى الاصلاحية للوصول الى موقف موحد ولن تنفرد الحركة الاسلامية دون سائر هذه القوى».

من جانب آخر، أكد حزب جبهة العمل الإسلامي رفضه لما وصفه بقانون «الصوت الواحد المجزوء» معتبرا انه يكرس مصادرة حق الشعب الأردني في قانون انتخاب ديموقراطي يعبر عن إرادته ويصون مصالحه، داعيا الأحزاب والقوى النقابية والمجتمعية الى رفض هذا القانون الذي يبقي على الأزمة التي يعيشها الوطن. وعبر مكتب تنفيذي الحزب في بيان له عن إدانته لـ»الاعتداء» على الشاب ليث القلالوة، مطالباً الحكومة بالتحقيق العاجل والشفاف مع المتسببين.

وعبر الحزب عن شعوره بالقلق إزاء الأرقام المعلنة لارتفاع العجز والمديونية وتداعيات ذلك على حياة المواطنين.

كما عبر عن قلقه من خطة وزارة الصحة التي تقضي بدفع المريض في مستشفيات الحكومة عشرة دنانير عن كل ليلة يبيتها في المستشفى فضلاً عن تكاليف العلاج والإجراءات والمستلزمات الطبية، معتبراً القرار لن يمكن الأغلبية الساحقة من المواطنين من التداوي.

التاريخ : 05-07-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش