الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العياصرة : الحكومة تعمل على ترجمة الرؤى الملكية لتحسين اوضاع المعلمين الى اجراءات ملموسة

تم نشره في الأربعاء 12 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
العياصرة : الحكومة تعمل على ترجمة الرؤى الملكية لتحسين اوضاع المعلمين الى اجراءات ملموسة

 

 
عمان -الدستور غادة ابويوسف

مندوبا عن وزير التربية والتعليم الدكتور إبراهيم بدران رعى امين عام الوزارة للشؤون التعليمية والفنية الدكتور احمد العياصره الحفل الختامي لنهج من "طفل إلى طفل" - برنامج تعليم أطفال - على مسرح مدرسة عين جالوت الثانوية الشاملة للبنات - الشميساني والذي اقامته مؤسسة انقاذ الطفل في الأردن ومكتب اليونيسيف الأردن بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم .

وأكد الدكتور العياصرة بان التعليم بالاردن يحظى بوافر الرعاية من جلالة الملك عبدالله الثاني وجلالة الملكة رانيا العبدالله وهناك رؤية سامية لجلالتيهما بضرورة الاهتمام بالمعلمين ، وتقديم كافة التسهيلات لهم والتي من شأنها تحسين أوضاعهم المادية والمعنوية ، موضحاً أن الحكومة بشكل عام والوزارة بشكل خاص يعملان على ترجمة هذه الرؤية على أرض الواقع إلى إجراءات ملموسة .

وقال الدكتور العياصرة أن غاية النظام التربوي الأردني هوإعداد الفرد للحياة وليس للوظيفة فقط ، وذلك من خلال إكسابه المهارات الحياتية المختلفة التي تساعده على التغلب على مصاعب ومشاكل الحياة التي قد تعترضه.

واشاد العياصره ببرنامج "نهج من طفل إلى طفل" الذي يهدف إلى إيجاد بيئة مناسبة وآمنة للطفل ، وذلك من خلال إتاحة الفرصة له لتنفيذ المشاريع المدرسية بأسلوب علمي بحت ، بالإضافة إلى أنه يتيح الفرصة للطفل للكشف عن المشاكل التي يعاني منها ، الأمر الذي يؤدي إلى إعداد الطفل للوقوف على هذه المشاكل وبالتالي البحث عن حلول للتخفيف من آثارها ، مشيرا في السياق ذاته الى أن هناك اهتماما حكوميا كبيرا بالأشقاء العراقيين وخاصة ما يتعلق بأطفالهم حيث التحقوا بالمدارس الأردنية وتتم معاملتهم كالطلاب الأردنيين وهذا يأتي انطلاقاً من الواجب القومي الأردني نحوالأشقاء والذي يمثل أحد أهم منطلقات الأردن وقيادته الهاشمية .

من جهتها أشارت مديرة برنامج تعليم الأطفال خلود أبوزيد الى أن هذه العروض تمثل جوهر نهج "من طفل الى طفل" الذي يقوم على إتاحة الفرصة للأطفال للتعبير عن إهتماماتهم وإحتياجاتهم ومشاكلهم.

واكد اخصائي الحالات الطارئة والموظف المسؤول في اليونيسف كورش رافيي ضرورة ضمان حقوق جميع الأطفال في الأردن في التعليم الجيد من قبل الجهات المسؤولة ذات العلاقة.

وأطلق البرنامج استجابة للإحتياجات التعليمية الطارئة للأطفال العراقيين المتواجدين في الأردن بهدف ضمان بقاء الأطفال العراقيين والأردنيين من عمر 6 - 18 سنة والملتحقين بالمدارس في مدارسهم وإلحاق من ليسوا على مقاعد الدراسة بالمدارس.





Date : 12-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش