الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«مياه الشمال» تبشر بصيف مريح

تم نشره في الجمعة 7 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
«مياه الشمال» تبشر بصيف مريح

 

اربد ـ الدستور - صهيب التل وحازم الصياحين

كشف مساعد الأمين العام لوزارة المياه مدير إدارة مياه إقليم الشمال المهندس نواف الشوبكي أن إدارة القطاع تسعى خلال الصيف الحالي إلى رفع حصة المواطن من 100 لتر إلى 130 لتراً في اليوم.

وقال خلال لقائه مندوبي وسائل الإعلام المحلية أمس ان الإجراءات الفنية والإدارية التي باشرت المياه بإنفاذها ستسهم في الدخول إلى فصل صيفي مريح نسبيا للمواطن ولإدارة القطاع ، وإن محافظة اربد تجاوزت المرحلة الحرجة لبداية الصيف بخصوص الوضع المائي إذ أن الدلائل والمؤشرات على ارض الواقع تظهر أن بداية الصيف مرت بهدوء دون حدوث أي أزمة أو نقص حاد في كميات المياه المسالة في شبكات السلطة للمواطنين كما حدث في الماضي.

وأكد انه تم اتخاذ جملة من الإجراءات والتدابير الفنية لتحسين الوضع المائي في محافظات الشمال خلال الصيف الحالي بما يضمن وصول المياه إلى منازل المواطنين بحسب أيام الدور الأسبوعية بشكل طبيعي ودون أي إشكالات.

وأشار إلى أن مجلس الوزراء وافق رسميا على تأسيس شركة مياه لإدارة مياه إقليم الشمال تحت مسمى شركة اليرموك بدلا من حوران كما كان الاقتراح في السابق ، مرجحا بدء عمل الشركة خلال الأشهر القادمة.

ولفت إلى أن الشركة ستنفذ مع شريك استراتيجي آخر اعتبارا من بداية العام القادم ، مؤكدا أنها ستعمل على الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة إلى المواطنين.

وأوضح أن التحول إلى شركة لا يعني رفع أسعار المياه وإنما ستبقى ثابتة كما هي وفق الأسعار الحالية دون أي تغيير إذ أن تحديد أسعار المياه عائد إلى مجلس الوزراء ، لافتا إلى أن الشركة ستعمل على تقديم الخدمات بصورة أفضل كتوصيل المواسير ونقل العدادات والصيانة أو خدمات الصرف الصحي وغيرها لا سيما أن الأموال اللازمة في إنفاذ المشاريع سيسهل تأمينها في ظل وجود شريك استراتيجي يمولها.

وأشار إلى أن الوزارة رصدت مبلغ مليون دينار لإعادة تأهيل 28 بئرا في منطقة جابر من أجل زيادة إنتاجيتها من المياه لا سيما أن بعض الآبار تعاني من تدن في طاقتها الإنتاجية لأمور ذات صلة بالجانب الفني إذ تحتاج إلى معالجات فنية لتعود نسبة الاستفادة منها الى %100 ، لافتا إلى مباشرة العمل على تأهيلها مما سيساعد على زيادة كميات المياه من هذه الآبار بمعدل 1500 متر مكعب في الساعة.

كما أشار إلى الانتهاء من تأهيل 11 بئرا من أصل 28 حيث وصلت نسبة التزود منها الى 600 متر مكعب من أصل 1500 متر مكعب حيث من المتوقع أن تصل إلى النسبة المحددة منتصف حزيران القادم بعد تشغيل بقية الآبار التي تخضع للتأهيل تباعا.

ولفت إلى أن الإدارة ستباشر تمديد خط مياه جديد من محطة الزعتري إلى محافظة اربد بحيث يتم تزويد المحافظة بكميات مياه إضافية بواقع 700 متر مكعب في الساعة ، مرجحا إنفاذ ذلك خلال الأسبوعين القادمين.

وبين أنه سيتم حفر بئر جديدة ضمن آبار وادي العرب بطاقة إنتاجية تصل إلى 250 مترا مكعبا في الساعة إلى جانب تشغيل بئر أخرى في منطقة جحفية بطاقة تتراوح بين 250 ـ 300 متر مكعب في الساعة.

وأشار إلى انه سيتم ربط بئر رقم "2" مع بئر رقم "1" في لواء الرمثا بحيث يصار إلى إنشاء محطة تحلية لهما للاستفادة من كمية المياه المنتجة بشكل اكبر ، لافتا إلى أن العمل جار حاليا على تشغيل بئر إضافية ضمن آبار كفر أسد بطاقة إنتاجية تصل إلى 150 مترا مكعبا في الساعة على أن تكون الطاقة المستقبلية للبئر 300 متر مكعب في الساعة.

وأضاف الشوبكي أن الإجراءات الجديدة من حيث تأهيل الآبار وحفر آبار جديدة وتحسين شبكات المياه ستساعد على تحسن الوضع بشكل أفضل وملموس مما سيساهم في زيادة كميات المياه المسالة للمواطنين.

وفي معرض رده على استفسارات حيال تذبذب الوضع المائي خلال أيام الدور الأسبوعية أوضح أن ذلك عائد لأسباب ترتبط بمؤثرات وتغيرات عديدة كحدوث خلل وقطع كهربائي مفاجئ الأمر الذي يتطلب ست ساعات إضافية لتعود المضخات والآبار للعمل بشكل طبيعي مما يؤدي إلى إحداث إرباك في عملية توزيع المياه إلى جانب حدوث كسور وأعطال في خطوط المياه الرئيسة أو تعطل للمضخات.

ولفت إلى مباشرة إنفاذ مشروع "سكادا" بكلفة 12 مليون دينار لغايات معالجة مسالة الانقطاعات الكهربائية المفاجئة بحيث يصار إلى تشغيل الآبار تلقائيا حال حدوث رمش كهربائي متوقعا الانتهاء من المشروع في كافة محافظات الشمال نهاية عام ,2011

وتوقع الشوبكي انخفاض نسبة تزود صهاريج المياه من محطات مياه السلطة خلال الصيف الحالي حيث ربط ذلك بتحسن الوضع المائي في محافظة اربد.

التاريخ : 07-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش