الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك : تطوير العقبة لجعلها مركزا اقتصاديا رئيسا بالمنطقة

تم نشره في الجمعة 28 أيار / مايو 2010. 03:00 مـساءً
الملك : تطوير العقبة لجعلها مركزا اقتصاديا رئيسا بالمنطقة

 

العقبة - بترا - مؤيد الحباشنة

أكد جلالة الملك عبدالله الثاني امس الخميس ارتياحه الى التقدم الذي تشهده منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة عبر إقامة المزيد من المشروعات واستقطاب الاستثمارات التي تسهم في تهيئة المنطقة وتوفير فرص العمل ورفد الاقتصاد الوطني.

كما أكد جلالته خلال ترؤسه اجتماعاً لمجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة الاستمرار في العمل على تطبيق الرؤية المستهدفة لمدينة العقبة بحيث تتطور الى مركز اقتصادي وسياحي ومالي رئيس في المنطقة.

وشدد جلالته خلال الاجتماع الذي حضره رئيس الوزراء سمير الرفاعي ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ناصر اللوزي ومستشار جلالة الملك أيمن الصفدي ، على أهمية بذل المزيد من الجهود لاستقطاب الاستثمارات القادرة على حفز اقتصاد المنطقة عبر تطوير مقترحات لمشروعات متكاملة على أسس علمية وقادرة على إقناع المستثمرين الدوليين بجدوى هذه المشروعات وبالتالي تسريع وتيرة النمو في المنطقة.

وأكد جلالته ضرورة الاهتمام بتقديم أفضل الخدمات للمواطنين في مدينة العقبة والعمل وفق برامج واضحة ومحددة لتحسين مستوى المعيشة فيها وتطوير جميع الخدمات الأساسية والبنى التحتية في المدينة.

وأشار جلالته الى أهمية وجود هيئة استشارية من القطاع الخاص في العقبة للتواصل مع مجلس السلطة للإطلاع على احتياجات المستثمرين ، لتسريع الإنجاز وتجاوز المعيقات الاستثمارية.

واستمع جلالته الى إيجاز قدمه رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة محمد صقر عن انجازات المنطقة في مجالات جذب الاستثمارات ، وإشراك المجتمع المحلي في التنمية وتطوير السياحة.

وبين أن الخطة الإستراتيجية للسنوات الأولى من عمر السلطة هدفت إلى جذب استثمارات بقيمة 6 مليارات دولار إلى منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ، مؤكدا انه وبفضل التوجيهات الملكية السامية والمتابعة المستمرة تمكنت منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة من تحقيق توقعات غير مسبوقة ، حيث تجاوز حجم الاستثمار 18 مليار دولار منها 3 مليارات على ارض الواقع و5 مليارات قيد الإنشاء 10و مليارات ملتزم بها في مشروعات صناعية وخدمية وفندقية وتعليمية.

واستعرض صقر ابرز المشروعات الاستثمارية في المنطقة الخاصة كمشروع مرسى زايد باعتباره من اكبر وأهم المشروعات العقارية والسياحية في الأردن والمنطقة ككل ، إضافة إلى مشروع قرية العقبة اللوجستية الذي يمثل احد أهم المشروعات اللوجستية في المنطقة نظرا لموقع العقبة الجغرافي والحوافز والامتيازات التي تتمتع بها البضائع المخزنة في العقبة الخاصة.

وبين ان الجهود تنصب حاليا على البدء في نقل الميناء الرئيس الى المنطقة الجنوبية للاستفادة من موقعه الحالي في مشروعات تنموية وسياحية ، إضافة الى دراسات جادة لبناء ميناء ركاب متكامل يخدم حركة النقل البحري المتزايد.

وأعدت السلطة خطة متكاملة بالتعاون مع شركة تطوير العقبة لتحديث وتطوير مطار الملك حسين الدولي من خلال مخطط شمولي يأخذ بالاعتبار أهمية العقبة وتنافسيتها لا سيما بعد اعتماده مطارا مفتوح الأجواء وما تشهده المنطقة الخاصة من حراك لافت في قطاع النقل الجوي.

واشار صقر الى دعم سلطة العقبة الخاصة لقطاع التعليم ، حيث عملت على دعم مشروع الجامعة الأردنية في العقبة لتمكين أبناء المجتمع المحلي في العقبة ومحافظات الجنوب بشكل عام من تلقي علومهم الأكاديمية في أفضل الظروف.

وبين ان السلطة تعمل حاليا على افتتاح وتشغيل أول كلية متخصصة على مستوى الشرق الأوسط تمنح درجة الماجستير في الفنون السينمائية ، والبدء بتنفيذ جامعة العقبة للتكنولوجيا ، إضافة الى ما شهدته العقبة سابقا من افتتاح اكاديمية طيران ومدرسة العقبة الدولية وتبني23 مدرسة حكومية من خلال برنامج الشراكة مع القطاع الخاص.

وقال ان حجم الاستثمار لقطاع اللوجستيات والتخزين بلغ150 مليون دولار ، فيما بلغ حجم الاستثمار بمشروعات تخزين الكيماويات السائلة100 مليون دولار.

واكد صقر ان السلطة دعمت إنشاء مشروع مستشفى الامير هاشم وإنشاء مختبرات بن حيان لفحص سلامة الأغذية الواردة إلى المنطقة.

وكشف رئيس سلطة العقبة عن خطة متكاملة لتطوير الشواطئ لا سيما الحفاير لما يمثله من ارث تاريخي في المنطقة اضافة الى انشاء ناد للصيادين.

واضاف ان قطاع الإسكان في العقبة يمثل ابرز التحديات للسلطة والتي عملت اخيرا على نقل سكان الشلالة الجنوبية الى حي الكرامة تنفيذا للرؤية الملكية السامية في سكن ملائم ومناسب للمواطن والاستمرار في تنفيذ مشروع سكن كريم لعيش كريم والذي يضم حوالي1083 وحدة سكنية ، مشيرا في الوقت ذاته الى نجاح السطة في نقل سكان الشلال الجنوبية.

وكشف رئيس سلطة العقبة الخاصة عن ابرز ملامح الخطة المستقبلية للسنوات الخمس المقبلة والتي تمثلت بالعمل على زيادة عدد الغرف الفندقية إلى8 الاف غرفة وعدد السياح إلى مليون سائح وزيادة معدل إقامة السائح إلى ثلاثة ايام مقارنة مع يومين حالياً.

وتضمنت الخطة العمل على استقطاب مشروعات جديدة في قطاعات التعليم العالي والصحة والصناعة ، والمشروعات الترويحية وزيادة عدد النوادي الشاطئية وتفعيل مبدأ النافذة الواحدة ليشمل جميع الجهات المعنية خلال الأشهر القليلة المقبلة.

وستعمل الخطة المستقبلية كذلك على استقطاب مصادر بديلة للطاقة مثل الطاقة الحرارية الجوفية وتطوير مناطق جديدة من خلال إنشاء شبكات الطرق الإستراتيجية والبنية التحتية والعمل على زيادة أطوال الشواطئ من خلال البحيرات الاصطناعية ونقل الميناء الرئيسي إلى المنطقة الجنوبية وبناء ميناء الفوسفات وخصخصة شركة العقبة للنقل العام وإنشاء مناطق ترفيهية ومناطق معارض ومؤتمرات.

وتسعى الخطة الى توفير الموارد المالية لتنفيذ مشروع نقل الميناء الرئيسي والمقدرة كلفته المبدئية بحوالي300 مليون دينار وتنفيذ البنية التحتية للمرحلة الأولى من مشروع مرسى زايد والمقدرة بحوالي10 ملايين دينار.

التاريخ : 28-05-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش