الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الشريدة : 18 مليون دينار لمواجهة تحديات التنمية في البترا

تم نشره في الخميس 18 شباط / فبراير 2010. 02:00 مـساءً
الشريدة : 18 مليون دينار لمواجهة تحديات التنمية في البترا

 

البترا - الدستور - موسى خليفات

بدات في البترا امس فعاليات مؤتمر "مستقبل التنمية السياحية في اقليم البترا"الذي ينظمه بيت الانباط بالتعاون مع سلطة اقليم البترا التنموي السياحي ومشروع السياحة الثاني بمشاركة 32 باحثا من الاردن وعدد من الدول العربية الشقيقة.

وقال رئيس مجلس مفوضي سلطة اقليم البترا التنموي السياحي الدكتور ناصر الشريده الذي افتتح المؤتمر مندوبا عن وزيرة السياحة والاثار ان انعقاد المؤتمر ياتي منسجما مع الانطلاقة الجديدة لقانون السلطة والذي يترجم الرؤية الملكية للنهوض بالمنطقة وتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة وتوفير بيئة جاذبة للاستثمار ومنتج سياحي مميز يوازن بين الحفاظ على الارث الحضاري العالمي للبترا ، اضافة لتحقيق العوائد المرجوة على الاقتصاد الوطني والمجتمعات المحلية.

واضاف ان التنمية في اقليم البترا تواجه العديد من التحديات المرتبطة بالعناصر التنظيمية والتنموية وضعف البنية المؤسسية و المنتج السياحي اضافة الى تحديات اخرى مرتبطة بالمحافظة على المحمية الاثرية وادارتها.

واكد الشريدة بحضور رئيس جامعة الحسين بن طلال الدكتور علي الهروط ومتصرف لواء البترا ابراهيم عساف ان المفوضية تعمل منذ تاسيسها على مواجهة هذه التحديات من خلال اعداد وتطوير خطة عمل للسنوات الثلاث القادمة وزيادة موازنتها من 3,8 مليون دينار للعام الماضي الى ما يزيد عن 18 مليونا للعام الحالي.

وقال ان المفوضية وضعت خطة لتطوير البنية التحتية الداعمة للاستثمار وتطوير الخدمات البلدية بهدف تحسين مستوى ونوعية الخدمات المقدمة للمواطنين والمستثمرين والسياح مشيرا الى انه سيتم العام الحالي تنفيذ العديد من المشاريع في مجالات الخدمات البلدية تتضمن تطوير وسط المدينة والطرق وبناء الجدران الاستنادية وانشاء الحدائق العامة والتخفيف من الازمات المرورية.

وقال ان المفوضية اعدت خطة عمل شاملة للحفاظ على المحمية الاثرية تتناسب مع مكانتها كتراث انساني عالمي واحدى عجائب الدنيا السبع الجديدة واهميتها كبوابة سياحية الى الاردن.

وبين ان المفوضية اطلقت مطلع العام الحالي نظام تذكرة الخدمات الموحدة بهدف الارتقاء بالخدمات المقدمة للسائح داخل المحمية الاثرية ،

مشيرا الى ان المفوضية ستعمل على اعادة تاهيل مبنى مركز الزوار الحالي وتطوير خدمات الاستقبال والمقدمة للسياح وتطوير مسارات سياحية جديدة وتشغيل نظام نقل صديق للبيئة لنقل السياح عند نهاية المسار وكذلك توفير اماكن استراحات ومكاتب استعلامات ومرافق صحية ذات مواصفات بيئية على طول المسار السياحي وتعزيز الامن والرقابة داخل المحمية بما يكفل سلامة السائح ويحد من الممارسات السلبية والمخالفات داخل الموقع الاثري. مشيرا الى انه تم تخصيص ما نسبته %10 من رسوم دخول الموقع الاثري لغايات الصيانة والترميم.

واضح اهمية تطوير المنتحج السياحي وجذب الاستثمارات التي تعمل على تعزيز تنافسية المنتج السياحي للبترا اقليميا وعالميا في سبيل زيادة عدد السياح مبينا انه تم تسمية المفوضية عضوا في المجلس الاعلى للسياحة وهيئة تنشيط السياحة.

من جانبه اوضح رئيس بيت الانباط الدكتور مهند مبيضين أن المؤتمر يأتي استمرارا لأهداف بيت الأنباط في تحقيق التنمية وخدمات البحث العلمي الجاد والأصيل لاحتياجات المجتمعات المحلية.

وأكد بأن بيت الأنباط كهيئة تطوعية استطاعت أن تؤكد حضورها في المشهد الثقافي والعلمي على المستوى الوطني والعربي وبناء جسور من التعاون وافاق التواصل مع كافة المؤسسات والهيئات الوطنية والعربية.

بدوره اكد رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور باسم الطويسي أن البترا والمجتمعات المحلية المجاورة لها عانت على مدى ثمانية عقود ماضية من غياب التخطيط العلمي للتنمية وإدارة الموقع و حمايته ما سهم في ازدياد تدهور أحوال البيئة التراثية نتيجة العوامل الطبيعية والبشرية والتنمية العشوائية.

وقال أن المجتمعات المحلية المحيطة بالبترا تضم أحد الثقوب السوداء لمجتمعات أفقر الفقراء حسب المعايير العلمية العالمية ، والمتمثلة بأوضاع النساء والاطفال حيث تضم هذه المجتمعات واحدة من أعلى نسب بطالة النساء المتعلمات على مستوى المملكة.

وحضرافتتاح المؤتمر مفوضي سلطة اقليم البترا التنموي السياحي وممثلون عن الفعاليات الرسمية والشعبية ورؤساء الجمعيات وقيادت المجتمع المحلي في لواء البترا.



التاريخ : 18-02-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش