الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بناء على التوجيهات الملكية السامية : الاردن يشهد نقلة نوعية في مجال التخطيط الاستراتيجي الشمولي

تم نشره في الاثنين 1 شباط / فبراير 2010. 02:00 مـساءً
بناء على التوجيهات الملكية السامية : الاردن يشهد نقلة نوعية في مجال التخطيط الاستراتيجي الشمولي

 

 
عمان - الدستور - حسين العموش

مثل كل المبادرات الملكية كان لتوجيهات جلالة الملك بإيجاد مخططات شمولية لكافة محافظات المملكة نقلة نوعية في مجال التخطيط الإستراتيجي كأبرز المشاريع الرائده للعام الماضي 2009 والتي تهدف إلى وضع الخطط الاستراتيجية وبرامج التنمية المستقبلية لتلبية الحاجات المستقبلية للمواطنين ضمن رؤى واضحة ومحددة وتعتمد على الامكانات المتاحة والمتوقعة مع الحفاظ على المناطق الزراعية وتنفيذ إقامة مناطق صناعية وحرفية خارج التجمعات السكانية بحيث يكون هذا المخطط دليلاً توضيحياً لكل الأراضي وخصائص استعمالاتها سواء داخل مناطق التنظيم أو خارجها.

فتحديد الآلية التي تستخدم بها الأراضي حتى تأخذ المدن الأردنية وضعها الطبيعي في التنظيم والتخطيط والتغلب على العشوائية ، ينعكس على واقع المدن ويؤدي إلى التوازن في توزيع التنمية وتطبيق استعمالات الأراضي وإيجاد خطط عمل مختلفة.

وبادرت وزارة الشؤون البلدية بتنفيذ توجيهات جلالته بإيجاد مخططات شمولية تراعي واقع المنطقة وطبيعتها الجغرافية والسكانية ونجحت إلى حد بعيد بإنجاز %70 من هذه المخططات مثلما أنجزت أمانة عمان مخططاتها الشمولية لتكون بذلك من أوائل العواصم العربية التي بادرت إلى الدخول في منظومة التخطيط الإستراتيجي بعيد المدى.

ويرى رئيس بلدية المفرق الكبرى الدكتور عبدالله العرقان ان المخطط الشمولي يعد نقلة نوعية بإعتبارة يراعي خصوصية المنطقة وطبيعتها ، مشيرا إلى أنه يجب أن تكون المشاريع والبنية التحتية واضحة سلفا وفق ما تم الحديث عنه عند العمل على الترويج للمخطط الشمولي ، مبينا أنه كان لا يمكن للمخطط الشمولي أن يرى النور لولا مبادرة وتوجيهات جلالة الملك في إيجاده وإيجاد المنطقة التنموية في المدينة.

ويشاركه الرأي رئيس بلدية الأزرق المهندس كمال عطا الذي يقول إن المخطط الشمولي يمثل خلاصة البعد الإستراتيجي الذي يفكر به جلالة الملك والذي عودنا على الكثير من المبادرات التي تصب في مجملها في صالح الوطن والمواطن لكنه طالب تنفيذه على أرض الواقع ولكافة مناطق المملكة.

أما رئيس بلدية الرويشد فلاح الغياث فقد قال أن المخطط الشمولي الذي يريده جلالة الملك يشمل كافة مناطق المملكه وهو فكرة رائدة ولكنها ركزت على البلديات الكبيرة في مراكز المحافظات وأهملت الأطراف ، لافتا إلى أنه وحال تم تنفيذ المخطط فإن ذلك يتيح الفرصة لإدارات البلدية العمل على تنفيذ مشاريعها وفق خطط معدة مسبقا وعلى أرضية متفق فيها مع القواعد الشعبية التي ساهمت برسم المخططات.

فيما يرى عقلة الزيود رئيس بلدية الهاشمية ـ محافظة الزرقاء إنها فكرة رائدة تمثل النهج الملكي وتسعى إلى تنظيم العمل البلدية والبعد به عن العشوائية التي لا تستند إلى تخطيط واضح يوقع البلديات في مآزق مالية ومديونيات تكاد تفقدها الدور التقليدي المنوط بها.

ويشاركه الرأي رئيس بلدية بيرين ـ محافظة الزرقاء محمد بخيت الغويري الذي يرى أن مشروع المخطط الشمولي الذي أمر جلالة الملك بإيجاده لكافة مناطق المملكه يمثل الوجه الحضاري والتنموي لكافة مناطق المملكة ، ويجب تنفيذه في كل البلديات بما يسمح من إعطاء تصور للمشاريع لمدة 25 عاما قادما مما يعني أن جلالته كان متنبها لاهمية وجود مخططات شمولية تهدف إلى التخطيط بعيد المدى.





Date : 01-02-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش