الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملـك : ثقتي بالأردنيين ليس لها حدود

تم نشره في الأربعاء 23 حزيران / يونيو 2010. 03:00 مـساءً
الملـك : ثقتي بالأردنيين ليس لها حدود

 

عمان - الدستور - عمر المحارمة وبترا

أكد جلالة الملك عبدالله الثاني انه من خلال العمل الجاد ، والتنسيق والتعاون بين الجميع ، سيتم تجاوز التحديات ، والبناء على الإنجاز في عمان وفي كل مناطق المملكة.

وأعرب جلالته ، في كلمة القاها خلال لقائه زهاء ألف شخصية من وجهاء وشيوخ وأبناء محافظة العاصمة امس الثلاثاء ، عن ارتياحه للخطط والبرامج والمشروعات ، التي سيلمس المواطن نتائجها الإيجابية ، بشكل سريع ، مشدداً على انه سيتابع الإنجاز حسب برنامج العمل ، الذي سيتم الاتفاق عليه.

وقال جلالته في الكلمة:

أنا سعيد أن أكون معكم اليوم ، في هذا اللقاء الذي سيكون إن شاء الله بداية لحوار أوسع ، وتنسيق أكبر بينكم وبين الحكومة وكل المؤسسات الرسمية ، من أجل الاستمرار في تطوير عاصمتنا العزيزة ، وتقديم أفضل الخدمات لأهلها الغاليين علينا ، وتحسين مستوى معيشتهم ، حتى تبقى عمان بهمتكم جميعا ، انموذجا في الإنجاز والعطاء ، ومصدر فخر لكل أبناء الوطن.

أنا مرتاح لما سمعناه اليوم ، حول الخطط والبرامج والمشاريع ، التي سوف ترون نتائجها الإيجابية ، بشكل سريع إن شاء الله ، وأنا سأتابع الإنجاز حسب برنامج العمل ، الذي سيتم الاتفاق عليه ، وإن شاء الله سأزوركم قريبا ، لافتتاح الكثير من المشاريع التي تحدثنا عنها اليوم.

وأنا واثق أنه من خلال العمل الجاد ، والتنسيق والتعاون بين الجميع ، سوف نتجاوز كل التحديات ، ونبني على الإنجاز في عمان وفي كل مناطق المملكة.

تحياتي للجميع ، وثقتي بكم وبكل الأردنيين ليس لها حدود.

والله يعطيكم العافية جميعا.

وتناول جلالته طعام الغداء مع أبناء المحافظة ، وتبادل معهم الحديث حول ابرز الاحتياجات والمطالب المتعلقة بقطاعات التعليم والصحة والشباب وبعض المشروعات الخدمية التي من شانها الإسهام في تحسين الظروف المعيشية لهم.

وحضر اللقاء رئيس الوزراء سمير الرفاعي ، ورئيس مجلس الأعيان طاهر المصري ، ورئيس المجلس القضائي راتب الوزني ، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي ناصر اللوزي ، ومستشارو جلالة الملك وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين ، ورئيس هيئة الأركان المشتركة ، ومدراء الدفاع المدني وقوات الدرك والأمن العام.

وكان محافظ العاصمة سمير مبيضين عرض في كلمة خلال اللقاء أبرز مطالب واحتياجات المحافظة ، والتي شملت مواجهة مشكلتي المدارس المستأجرة والمدارس التي تعمل بنظام الفترتين ، حيث يوجد في المحافظة 153 مدرسة مستأجرة 124و مدرسة تعمل بنظام الفترتين ، اضافة الى مواجهة الزيادة في أعداد الطلبة خلال المرحلة المقبلة.

وشملت المطالب في قطاع الصحة إنشاء مراكز إسعاف متطورة في كل من لواءي الجيزة وناعور ، وإنشاء عشرة مراكز صحية شاملة في مختلف مناطق المحافظة.

وفي قطاع الشباب تضمنت المطالب انشاء مجمعات رياضية في الوية وادي السير وماركا والموقر وانشاء مراكز شباب وشابات في الوية الجامعة وناعور والجيزة والقويسمة اضافة الى دعم الاندية الرياضية الفاعلة بوسائط نقل.

كما تضمنت المطالب في مجال البنية التحتية تحسين طريق وادي السير - عراق الامير السياحية ، وانشاء جسور وانفاق في شارع الحزام ماركا وخريبة السوق وجاوا وحطين وتقاطع شارع القدس ، واستكمال تنفيذ ربط المناطق غير المخدومة بشبكة الصرف الصحي.

وشملت المطالب في قطاع التنمية الاجتماعية انشاء مركز للتربية الخاصة لغايات ايواء ذوي الاعاقات الشديدة ، وزيادة مخصصات صناديق الائتمان والجمعيات.

واشار مبيضين الى انه تم رصد243 مليون دينار لتنفيذ171 مشروعا من مختلف القطاعات موزعة على مختلف ألوية العاصمة.

وقال ان المحافظة شهدت خلال العشرة أعوام الماضية نقلة نوعية في تحديث وتطوير الخدمات المقدمة للمواطنين وكان ابرزها تحسين البيئة التعليمية في مدارس المحافظة وتطوير البنية التحتية المختلفة وتحسين مستوى الخدمات الصحية ، وانشاء المراكز والأندية الشبابية والمرافق الرياضية.

ووفقا لمحافظ العاصمة نفذ ضمن المبادرات الملكية السامية وبتوجيه مباشر من جلالة الملك 53 مشروعاً ، شملت مختلف القطاعات التربوية والصحية والثقافية بكلفة تتجاوز 20 مليون دينار خلال آخر ثلاثة أعوام ، منها مبنى أكاديمية المكفوفين في منطقة طارق والتي خصصت لخدمة الطلاب الأطفال ذوي الإعاقات البصرية والعقلية.

وقال "ان ذاكرة الاردنيين زاخرة بالمشاهد والصور الانسانية التـي تتجلى فيها عظمة مليكنا ، وتتصدر صفحاتها صورة الملك الانسان ، فلقاء جلالتكم مع هذه الجموع الخيرة من أبناء الوطن وجولاتكم الميدانية الكريمة وزياراتكم التفقدية لابناء شعبكم في مواقع سكناهم والاستماع الى همومهم ومطالبهم ، يراه الاردنيون بانه نهج فريد في الحكم ، ينفرد به الهاشميون دون غيرهم من حكام العالم".

من جهته قال أمين عمان المهندس عمر المعاني في كلمة له في اللقاء "ان أمانة عمان وهي على اعتاب مئويتها الثانية ، شهدت في عهدكم الميمون إنجازات نوعية ومميزة واكبت نموها وتطورها ووضعت حجر الأساس لانطلاقة جديدة تواكب دخولها المئوية الثانية وتعزز رؤيتها لتكون عمان مدينة عصرية آمنة ذات روح تعتز بتراثها وحضارتها".

واضاف المعاني ان مجلس الأمانة الذي يمثل أهل عمان وكوادر وفرق الأمانة يواصل العمل ترجمة لتنفيذ التوجهات الملكية حول إعداد مشروع تخطيط جاد وشامل لمدينة عمان ، وذلك من خلال انجاز المخطط الشمولي لمدينة عمان الذي يعد وثيقة سياسات التخطيط ، والرؤية المستقبلية للمدينة وتوجيه نموها للعشرين سنة المقبلة في ظل اطار تنموي وتنفيذي مبني على المشاركة.

واشار الى ان التوجيهات الملكية بتطوير وسط المدينة وتعزيز مكانته التراثية والسياحية وإعادة الروح للمكان الذي يشكل موقع القلب لمدينة عمان ترجمتها الأمانة من خلال العمل ، على إنجاز مشروع تطوير وتأهيل جبل القلعة ، ومواصلة العمل بمشروع تطوير الساحة الهاشمية ، إضافة الى بدء العمل بمشروع تأهيل ساحة الملك فيصل معربا عن امله أن يرافق إنجاز هذه المشروعات إعادة انعاش وسط المدينة وتحويلها لمنطقة جذب سياحي وتعزيز النشاط التجاري وايجاد بيئة حيوية تليق بوسط المدينة ومكانته التاريخية والتراثية.

وقال ان الأمانة تعمل على تقسيم مناطقها الى6 او7 أقاليم ومنحها اللامركزية اللازمة التي تمكنها من تقديم الخدمات بسوية عالية.

واوضح أن النظرة الشمولية والتخطيط المستقبلي يوجب الاهتمام بتطوير منظومة النقل العام لتحفيز المواطنين على استخدام النقل العام والتخفيف من استخدام المركبات الخاصة مما يعتبر حلا ناجعا للأزمات المرورية. وحسب المعاني باشرت الامانة بتنفيذ الحزمة الاولى لنظام الحافلات سريعة التردد ، وتشمل المرحلة الاولى ثلاثة خطوط الاول من صويلح وينتهي بالمحطة مرورا بالجامعة الاردنية ودوار المدينة الرياضية ، والثاني من دوار المدينة الرياضية وينتهي براس العين بجانب مبنى الامانة مرورا بالدوار الخامس وشارع الاميرة بسمة ، والثالث من المحطة على شارع اليرموك وينتهي بدوار الجمرك.

وقال انه سيباشر قريبا العمل بالجزء الواصل بين الجامعة الأردنية ومنطقة صويلح ، ويترافق مع هذا المشروع تأثيث الطريق الذي يشمل اقامة 700 موقف حديث للحافلات على مدار عامين مع وضع مقاعد وسلال مهملات ، وتنظيم مواقع الاعلانات بالجزر الوسطية.

وبين ان الامانة باشرت ضمن خطة طموحة لإعادة تأهيل وتعبيد طرق العاصمة بالعمل ولأول مرة على تنفيذ خلطات اسفلتية باستخدام حصمة البازلت في عدد من شوارع العاصمة بهدف تحسين جودة الطرق في عمان ورفع كفاءتها حيث أن استخدام حصمة البازلت تحقق ديمومة أطول لتمتعها بمواصفات عالية ومقاومه للاحتكاك والتآكل.

وقال "ان الأمانة تعمل بانسجام مع رؤية الحكومة وتعمل وفق فكر شمولي للمساهمة في التنمية الاقتصادية والسياحية والاجتماعية والثقافية ، مما يتطلب اتخاذ قرارات جريئة وشجاعة لتحقيق المصلحة العامة بمنظور وطني وربما هذه القرارات والمشاريع التي قامت وتقوم بها الأمانة شكلت أعباء" مالية إضافية عليها ، إلا أننا نؤكد ان الأمانة قادرة على المضي قدما في هذه المشاريع دون إعاقات مالية لأن هذه المشاريع ستحقق فائدة مستقبلية وترفع من كفاءة القدرة المالية للأمانة وتساهم في عملية التنمية".





التاريخ : 23-06-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش