الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تجدد اعمال الشغب في السلط..

تم نشره في السبت 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2010. 02:00 مـساءً
تجدد اعمال الشغب في السلط.. والامن العام يتابع تحقيقاته في ملابسات اصابة احد المواطنين

 

السلط - الدستور وبترا

قالت مديرية الامن العام ان هيئة التحقيق التي تم تشكيلها تتابع تحرياتها للوقوف على ملابسات حادث تعرض أحد المواطنين للإصابة بعيار ناري في مدينة السلط الأربعاء الماضي.

واضاف الناطق الإعلامي في مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب انه تم ضبط أقوال طاقم الدورية الأمنية وأشقاء المصاب وتم التحفظ على السلاح الناري الخاص بطاقم الدورية وإرساله إلى المختبر الجنائي في حينه.

وقال الخطيب أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن طاقم الدورية قد اشتبه بإحدى المركبات في اليوم المذكور بسبب عدم وجود لوحات أرقام في المركبة التي يستقلها ثلاثة أشخاص إضافة إلى أن زجاج المركبة من الأمام والخلف كان محطماً بشكل يثير الريبة.

وأشار الخطيب الى أن سائق المركبة رفض الامتثال ولاذ بالفرار مما حدا بطاقم الدورية لمتابعته إلى منطقة كفر هودا في السلط وخلال ذلك تعرض عدد من أقارب وسكان المنطقة إلى طاقم الدورية وقاموا برشقهم بالحجارة ومحاولة الاعتداء عليهم وحالوا دون ضبط المركبة ومن فيها وعادت الدورية إلى مدينة السلط. وأضاف "أنه بعد مرور وقت قصير أسعف أحد المواطنين إلى مستشفى السلط الحكومي بسبب تعرضه للإصابة بعيار ناري وادعى أشقاؤه أن الإصابة كانت ناتجة عن إطلاق النار من قبل أفراد الشرطة". وأضاف الخطيب" أنه وللأسف الشديد وبعد هذه الحادثة تجمهر عدد من ذوي وأقارب المصاب أمام مستشفى السلط وقاموا بالاعتداء على مرافق المستشفى وقامت قوة الشرطة بتفريقهم في حينه وفي اليوم التالي تجمهر مجموعة من الأشخاص في عدة مناطق من مدينة السلط وقاموا بإثارة أعمال الشغب وحتى هذه اللحظة وإبرام النار في الإطارات ورشق المارة بالحجارة وتكسير المركبات الخاصة والإخلال بالأمن والتسبب في أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة وإحراق كوخ أمني ولا زالت قوات الدرك والشرطة في الموقع تتعامل مع هذه الإحداث لضبط الأمن وتفريق المتجمهرين.

وأكد الخطيب أن التحقيقات من قبل هيئة التحقيق مستمرة وسيتم الإعلان عن نتائج التحقيق حال الانتهاء من جمع المعلومات والأدلة والقرائن.



وكانت تجددت اعمال الشغب في السلط عند الساعة الثامنة والنصف من مساء امس عندما اقدم عدد من المشاركين في اعمال الشغب على حرق شجرتي نخيل معمرتين عند مدخل المدينة الرئيسي وسط استهجان المئات من ابناء المدينة الذين هزهم منظر الحريق لكون الشجرتين من معالم المدينة البارزة ، كما اقدم اخرون على تكسير وحدات الانارة في الشوارع وقامت مجموعات متفرقة باتخاذ مواقع لها في الجدعة السفلى والسلالم والمحباصية والقاء الحجارة على مجموعة من قوات الدرك اتخذت من نقطة البياضة موقعا لها.

وتعرضت واجهة احد محلات الحلويات الى التحطيم وامتلات الشوارع في صحن المدينة بالاطارات المحروقة والحاويات فيما انتشرت رائحة الغاز المسيل للدموع المستخدم من قبل قوات الامن لتفريق مجموعات الشغب بين الاحياء السكنية .

وابدى مواطنون تخوفا من استمرار موجة الشغب مطالبين الوجهاء والحكماء من ابناء المدينة التدخل وتفويت الفرصة على نفر من الشباب قدموا من خارج المدينة هدفهم بث الفوضى والاساءة للمدينة .

التاريخ : 20-11-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش