الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البطريرك ثيوفيلوس الثالث : سنستمر في الدفاع عن العقارات الأرثوذكسية ومنع المستوطنين من السيطرة عليها

تم نشره في الجمعة 15 كانون الثاني / يناير 2010. 02:00 مـساءً
البطريرك ثيوفيلوس الثالث : سنستمر في الدفاع عن العقارات الأرثوذكسية ومنع المستوطنين من السيطرة عليها

 

القدس - الدستور

قال غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث: إنه مستمر في الدفاع عن العقارات الأرثوذكسية ومتمسك بمبادئ الحفاظ عليها ومنع المستوطنين من فرض سيطرتهم على أي شيء أرثوذكسي بالرغم من الحملات الإعلامية الهادفة لإضعاف الكنيسة والرعية والكهنة وتشويه صورتهم أمام المجتمع.

جاء ذلك خلال استقبال غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث لكهنة الروم الأرثوذكس من مختلف محافظات الوطن والذين جاؤوا مهنئين بعيد الميلاد المجيد وبحثوا قضايا رعايا البطريركية الأرثوذكسية ومشاريعها في مجال تطوير العمل الكنسي والخدمات التعليمية والاجتماعية التي تقدمها للمجتمع الفلسطيني بشكل عام ورعاياها بشكل خاص.

وأكد غبطة البطريرك خلال الاجتماع الذي عُقد في مقره في القدس القديمة على إصرار المجمع المقدّس المُضي قدماً في تطوير أجهزة البطريركية في جميع أماكن تواجد رعاياها والارتقاء بمستوى أداء دوائرها للمستوى المطلوب لمجابهة متطلبات المرحلة الحالية.

كما شدد غبطته على أهمية استمرار التواصل مع كهنة الرعايا الأرثوذكسية لأنهم الصوت الصادق لأبناء الكنيسة بحكم مواقع عملهم والتزامهم الديني والاجتماعي والأخلاقي بالقضايا الأرثوذكسية الهامة بعيداً عن المآرب الشخصية ، لافتا إلى أن الدعم المعنوي الذي يقدمه أبناء الكنيسة في مختلف مدن وقرى الأراضي المقدسة على ضفتي نهر الأردن كان وما يزال يشكل سنداً قوياً للبطريركية في المعارك التي تقودها للدفاع عن العقارات الأرثوذكسية لا سيما عقارات باب الخليل التي أنجزت البطريركية من خلال معركتها القانونية ضد المستوطنين في هذا الملف عددا من النجاحات حافظت من خلالها على تلك العقارات وقدمت الدعم المادي والقانوني للمستأجرين لدعم صمودهم.

وناقش الكهنة مع رئيسهم الروحي قضية المجلس المختلط المنصوص عليها في قانون البطريركية حيث تبيّن أن غبطة البطريرك ثيوفيلوس الثالث قد قام فعلاً بتنفيذ قرار المجمع المقدّس في جلسته في شهر أيار عام 2007 والقاضي بتشكيل مجلس مختلط انتقالي يقوم بالتحضيرات اللازمة للانتخابات لكي يكون هذا المجلس ذا شرعية نابعة من الرعية بالإضافة إلى البطريركية والجهات الحكومية الرسمية. واتضح أن غبطة البطريرك قد قام بتسمية أعضاء المجلس وإبلاغ الجهات الرسمية الفلسطينية والأردنية بهم. وابدى الكهنة دعم رعية الروم الأرثوذكس لما تقوم به البطريركية من مشاريع بناء لكنائس ومدارس وإسكان. كما تناقش الكهنة مع غبطة البطريرك في تفعيل برامج الخدمات الروحية التي تُقدّم في كنائسهم حيث أكد غبطة البطريرك أن الخدمات الروحية هي السبب الأول لوجود الكنيسة وأن التفعيل المستدام لهذه الخدمات ومشاركة أبناء الرعية فيها يُشكل الركن الأساس لعمل البطريركية.





التاريخ : 15-01-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش