الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مناشير الحجر تهدد سكان الحي الجنوبي الشرقي من بلدة الحصن

تم نشره في الثلاثاء 26 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
مناشير الحجر تهدد سكان الحي الجنوبي الشرقي من بلدة الحصن

 

 
لواء بني عبيد - الدستور - زياد البطاينة

يعاني اهالي الحي الجنوبي الشرقي من بلدة الحصن من تواجد مناشير الحجر المنتشرة بين الاحياء السكنية وما ينجم عنه من آثار سلبية تعود على الارض والانسان والبيئة ، وطالب سكان الحي الجهات ذات الاختصاص تشكيل لجنة للاطلاع على الوضع على ارض الواقع ومعالجة هذا الامر المقلق.

وقال المواطن خلدون نصيرات معاناة طويلة عشناها مع هذا الوضع المتردي والمستمر جراء وجود مناشير الحجر التي جعلت من ارضنا ارضا غير صالحة للزراعة ومن شوارعنا شوارع لاتخدم الهدف التي انشئت من اجله بعد ان حطمتها السيارات العابرة للمناشير بحمولتها ليل نهار وسدتها الاحجار الكبيرة التي ترمى بها مثلما حولت الغبار المتطايرة اشجارنا الخضراء لاشجار بيضاء عاجزة حتى ان تصبح مأوى للطيور ناهيك عن البرك الموحله التي تفرزها عملية نشر الحجارة والتي تتهدد اطفالنا وماشيتنا والازعاج الدائم من اصوات المناشير حتى ساعات متاخرة من الليل كل هذا الوضع نعيشه من فترة طويلة حاولنا خلالها ان نوصل اصواتنا الى الجهات ذات الاختصاص ولكنها صمت آذانها ولم تجبنا ولم تقم باي اجراء حيال هذا الوضع الذي اصبح يقلقنا ويجعلنا نفكر كغيرنا ببيع البيت والارض والرحيل.

وقال متصرف لواء بني عبيد محمود عايد دحيات ان المشكلة قديمة جديدة فهذه المناشر تم ترخيصها من قبل البلدية منذ فترة طويلة وبمناطق كانت بالامس بعيدة عن سكنى الموطنين لكن مع التوسع العمراني وازدياد عدد السكان اصبحت مجاورة وقريبه منها ورعى انتباهنا هذا الوضع وكتبنا فيه الى الجهة ذات الاختصاص البلدية ونتابعها لانها حقا مقلقة وامل ان نصل نتيجة مع هذا فاننا سنعمل على استعمال صلاحياتنا المتفقة مع القوانين والانظمة المعمول بها لايجاد الحل ، وهي من اولوياتنا ونتابعها يوميا ونامل ان نصل الى حل مرضي للاطراف بالقريب العاجل لانها مهمة البلدية صاحبة الحق بالدرجة الاولى مدير المنطقة التابعة للبلدية المهندس ابراهيم يافاوي قال بأن هذه المناشير تم ترخيصها من جهات عدة ومن مدة طويلة وفق شروط ومواصفات ومعايير والتزام خطي وبعيده عن الاحياء السكنية الا انه مع التوسع العمراني اصبحت ملاصقة او متداخلة وكتبنا الى البلدية والجهات ذات العلاقة ننبه لخطورة الوضع وضرورة إزالة المخالفة وابعاد الضرر عن المواطن والارض والشجر كما قال البعض ولكن الرد لم يصل الينا لنقوم بالاجراء اللازم لانها تحتاج لاجراءات لان وجودها قانوني الا ان هناك مبررات تستدعي اعادة النظر وايجاد الحل والبديل ونحن سنتابع باهتمام ونامل ان نجد الحل المرضي للاطراف.



Date : 26-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش