الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تقلبات أسعار الوقود تتسبب فـي مواجهات بين سائقي التكسي والركاب

تم نشره في الخميس 7 آب / أغسطس 2008. 03:00 مـساءً
تقلبات أسعار الوقود تتسبب فـي مواجهات بين سائقي التكسي والركاب

 

 
التحقيقات الصحفية - جمانة سليم

اشتكى عدد من المواطنيين من تلاعب بعض سائقي التكاسي بتعرفة عداد سياراتهم وبطريقة عشوائية قد تصل الى ان طالب البعض منهم الراكب اضافة نصف دينار أو ما يزيد عن التعرفة التي سجلها العداد ، وذلك بحجة أنهم لم يقوموا بتعديل عداداتهم على نظام التعرفة الجديدة .

هذه الظاهرة باتت تتفشى بشكل كبير وملحوظ بعد التعديل الاخير على تعرفة (فتحة العداد) والتي اصبحت "خمسة وعشرون قرشا بدلا من خمسة عشر قرشا"..بسبب مطالبة بعض سائقي التكاسي للراكب اضافة عشرة قروش واحيانا ربع دينار على التعرفة التي سجلها العداد.

وتحدث عدد من السائقين ممن لم يقوموا بتعديل عداداتهم على التعرفة الجديدة عن السبب الحقيقي وراء عدم تعديلهم لعداداتهم ، واشاروا الى انهم الفئة الاكثر ظلما في معادلة رفع اسعار المحروقات ، حيث انهم قاموا بتعديل تعرفة عداداتهم على ما يزيد عن الاربع مرات منذ بداية تطبيق الحكومة لنظام تحرير اسعار المحروقات ، وفي كل مرة كان السائق يدفع رسوم تعديل للعداد تعادل السبع دنانير ، ناهيك عن تعطليه عن العمل في هذا اليوم. وبما يتعلق بالتعديل الاخير على (فتحة العداد) اشار عدد من السائقين الى ان عداداتهم من النوع القديم ولا يمكن تعديلها الا في حال قاموا باستبدالها وشراء عداد جديد يصل سعره الى ما يقارب ال200 دينار.

ومن جهة اخرى تحدث "محمود ابو غنوة" سائق تاكسي ان عددا كبيرا من سائقي التكاسي ليس لديهم رغبة بتعديل عداداتهم على التعرفة الجديدة والتي تتطلب شراء قطعة بقيمة 30 دينارا مؤكدا بان هذه القطعة غير متوفرة في النقابة ، الى جانب ان هناك تخوفا من ان يطرأ على المدى القريب ارتفاع اخر يتطلب منهم تعديل جديد.

وتساءل المواطن "محمود السوالمة"عن قانونية هذه الظاهرة ، والتي تترك الراكب في حيرة من أمره ، خاصة وانه في كثير من الأحيان لا يستطيع أن يقدر المسافة التي سيقطعها ، وبالتالي فانه لا يعرف ان كانت القيمة المادية المترتبة عليه والظاهرة على العداد هي على التعرفة الجديدة اوالقديمة.

وأشار "توفيق عبد الكريم" موظف الى انه أصبح يعاني من هذه الظاهرة وبشكل يومي مع سائقي التكاسي ، حتى انه اصبح لا يقدر القيمة المادية الحقيقية والتي يتوجب عليه دفعها للسائق عن المسافة التي يقطعها يوميا من منزله الى عمله ، والتي لا تزيد عن الاربعة كيلو مترات.حيث انه يدفع في كل يوم مبلغا يختلف عن اليوم الذي سبقه.

رئيس نقابة أصحاب السيارات العمومية ، أحمد أبو حيدر ، ذكر ان حركة التعديل على التعرفة الجديدة لـ(فتحة العداد) والتي اصبحت خمسة وعشرين قرشا لا تزال بطيئة جدا ، وذلك بسبب عدم رغبة السائقين انفسهم بتعديل عداداتهم والتي قد تعود الى تخوفهم من إجراء تعديلات اخرى في الايام القادمة .

واشار ابو حيدر الى توفر ثلاثة مراكز تتبع شركات خاصة لتعديل العدادات على التعرفة الجديدة ، الى جانب توفر هذه الخدمة في مقر نقابة اصحاب السيارات العمومية جميعها تعمل حتى ساعات متأخرة من النهار.

وبما يتعلق بالقطع التي يتم تركيبها على العداد القديم من اجل العمل على التعرفة الجديدة اشار ابو حيدر بأنها متوفرة في كافة المراكز وبأن سعرها يبلغ 30 دينارا .

واشار الى ان النقابة اجتمعت منذ فترة مع امانة عمان ومؤسسة المواصفات والمقاييس وتم تحديد فترة زمنية وهي الاول من تشرين الاول لتصويب أوضاع سائقي التكاسي بتعديل عداداتهم على التعرفة الجديدة ..



Date : 07-08-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش