الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك ينعم بأوسمة ملكية على كوكبة جديدة من رواد العمل الوطني

تم نشره في الثلاثاء 7 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 03:00 مـساءً
الملك ينعم بأوسمة ملكية على كوكبة جديدة من رواد العمل الوطني

 

عمان - بترا - صالح الدعجه

انعم جلالة الملك عبدالله الثاني امس في قاعة العرش على كوكبة جديدة من رواد العمل والعطاء والانجاز بأوسمة ملكية تقديرا لجهودهم التي بذلوها في بناء الأردن وتعزيز مسيرته في الميادين المختلفة.

وجاء التكريم الملكي للمبدعين والمتميزين الذي يشكل نهجا وطنيا متواصلا ليشمل رجالات ونساء الوطن في مختلف القطاعات وكذلك للمؤسسات الوطنية المتميزة.

وقلد جلالة الملك وسام الحسين للعطاء المميز من الدرجة الأولى كلا من الدكتور خالد طوقان رئيس هيئة الطاقة النووية الأردنية تقديرا لجهوده الرائدة وإسهاماته المتميزة في مسيرة التربية والتعليم والدكتور علي محافظة لجهوده المتميزة في كتابة تاريخ الاردن المعاصر وعطائه الموصول في حقلي التدريس والتأليف.

كما قلد جلالته ذات الوسام مهنا الدرة لجهوده المتميزة في تطوير الفن التشكيلي في الاردن ولاعماله الفنية الموجودة في كثير من متاحف العالم.

وأنعم جلالة الملك بوسام الحسين للعطاء المميز من الدرجة الاولى على مدرسة سكينة بنت الحسين الثانوية للاناث وتسلمته مديرتها الدكتورة شمس احمد عيسى تقديرا لما حققته المدرسة من نتائج باهرة في امتحانات الدراسة الثانوية العامة على مدى السنوات الخمس الأخيرة.

كما انعم جلالته بوسام الاستقلال من الدرجة الثانية على كل من الدكتور محمود الكفاوين مدير عام صندوق المعونة الوطنية لجهوده المتميزة في الخدمة العامة وتقديم الخدمات النوعية للمواطنين وللكاتب فخري قعوار لجهوده في مجال الكتابة الصحفية والادبية والإذاعية وحضوره الفاعل في المنتديات الثقافية والفكرية.

وأنعم جلالته بذات الوسام على الدكتور محمد خلف التل تقديرا لجهوده في مسيرة الاقتصاد الوطني وإسهاماته في تطوير وإنتاج مصانع الأدوية البيطرية والزراعية.

وشمل التكريم الملكي "المقدسي" محمد نسيبة الذي قلده جلالة الملك وسام الاستقلال من الدرجة الثانية لموقفه الإنساني الاصيل باحتضانه رفات احد شهداء الجيش العربي الذي استشهد الى جانب رفاقه دفاعا عن ثرى فلسطين والمسجد الاقصى المبارك.

وكان نسيبة كشف النقاب عن قصة الضريح لفريق إعلامي زار القدس ضمن جولة نظمتها إدارة الإعلام والاتصال في الديوان الملكي الهاشمي قبل اربعة اشهر تقريبا في ذكرى حرب ,1967

وقلد جلالة الملك المهندس الزراعي خليل محمد جرن وسام الاستقلال من الدرجة الثانية لجهوده المتميزة في الخدمة العامة وعطائه الموصول في الإنتاج النباتي والإرشاد الزراعي والتنمية الريفية.

كما قلد جلالته وسام الحسين للعطاء المميز من الدرجة الثانية المهندس عماد نجيب الفاخوري الرئيس التنفيذي لشركة تطوير العقبة تقديرا لجهوده في التطوير الاقتصادي وتعزيز مسيرة الاقتصاد الوطني وجذب الاستثمارات.

وانعم جلالة الملك عبدالله الثاني بوسام الاستقلال من الدرجة الثالثة على كل من مديرة السياسات والعلاقات التجارية في وزارة الصناعة والتجارة مها علي تقديرا لعملها على تطوير السياسات والعلاقات التجارية والقيام بمهامها الوظيفية بكفاءة عالية.

وأنعم جلالة الملك على الرياضي مصطفى محمد سلامه بوسام الاستقلال من الدرجة الخامسة تقديرا لجهوده المتميزة في مجال الرياضة والشباب وانجازاته الرياضية العالمية التي حققها في تسلق أعلى القمم في العالم ورفعه العلم الأردني على قمة افرست.

وحضر مراسم التكريم عدد من أصحاب السمو الأمراء ورئيس الوزراء ورئيسا مجلسي الأعيان والنواب ورئيسا المجلس القضائي والديوان الديوان الملكي الهاشمي ومستشارو جلالة الملك.

وعبر عدد من المكرمين عن تقديرهم وعرفانهم لهذا الاهتمام الملكي بالمتميزين حيث أكدوا في مقابلات مع "بترا" ان دلالات التكريم وبما تحمله من مضامين تؤشر بوضوح إلى حجم التقدير والعرفان الذي يحظى به الأردنيون من قائد المسيرة على ما قدموه من عمل مخلص وخدمة جليلة للوطن.

وقال "المقدسي" محمد نسيبة ان التكريم الملكي هو تكريم لشهداء الجيش العربي الذين دافعوا بشجاعة عز نظيرها عن القدس وما قمت به تجاه الشهيد الأردني ما هو الا جزء من واجبي تجاه هؤلاء الرجال الذين دافعوا عن فلسطين والمقدسات.

وما تزال خوذة الجندي الذي لم يتسن لنسيبة التعرف على اسمه تعتلي قبره في القدس ، مثلما ان الخندق الذي تمترس خلفه أثناء الحرب دفاعا عن الأرض والمقدسات على حالته منذ41 عاما مثلما حافظ نسيبة على الضريح أبقى الخوذة والخندق في الحديقة لتبقى كما اكد شواهد حق على تضحيات جندي لبى نداء الواجب ولم يخذل قدسه.

اما الدكتور علي محافظة فأشار إلى ان تقليده بأحد ارفع الأوسمة الملكية هو تقدير لمسيرته التي عمل فيها مدرسا في الجامعات الأردنية ومؤرخا لتاريخ الأردن المعاصر وقال "هذا التكريم يدل على رعاية جلالته المستمرة للمبدعين من أبناء الأردن خاصة أصحاب الكفاءات.

والدكتور محافظة هو رئيس سابق لجامعتي مؤتة واليرموك ويعتبر من الذين أسهموا بتميز في كتابة حديثة وتحليليه لتاريخ الأردن المعاصر وله مؤلفات عديدة حول موضوعات الوحدة العربية والعلاقات العربية الأوروبية في هذا المجال.

وقالت مديرة مدرسة سكينة شمس احمد عيسى ان حصول مدرستها على وسام الحسين للعطاء المميز من الدرجة الأولى هو مؤشر على مدى الاهتمام الملكي بالأسرة التربوية والمؤسسات التعليمية المتميزة.

وأضافت ان مدرسة سكينة حققت انجازات مميزة إذ وصلت نسبة النجاح فيها العام الحالي في الثانوية العامة إلى96 بالمائة وحصلت نحو65 طالبة على معدل95 بالمائة للعام الحالي.

وتأسست مدرسة سكينة عام 1950 وهي تابعة لمديرية تربية عمان الأولى وحققت على مدى سنوات طويلة نتائج باهرة في امتحانات الثانوية العامة وتتميز بهيئتها الإدارية ومعلماتها ذوات الكفاءة العالية واللواتي يعملن بجد ومثابرة للارتقاء بالمستوى التحصيلي للطالبات.

التاريخ : 07-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش