الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تطبيق ادارة الدعوى المدنية يساهم ايجابيا في تعزيز مكانة القضاء

تم نشره في الاثنين 26 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
تطبيق ادارة الدعوى المدنية يساهم ايجابيا في تعزيز مكانة القضاء

 

 
عمان - الدستور

أفضى تطبيق مفهوم إدارة الدعوى المدنية التي بوشر في تطبيقها منذ عام 2002 إلى نتائج ايجابية ساهمت في تعزيز مكانة القضاء وتحسين بيئة العمل في المحاكم وتقليص أمد التقاضي في القضايا الخاضعة لاحكام الادارة.

غير أن نقص التشريع - بحسب قانونيين - يبطّئ عمل الادارة ويمنعها من تحقيق الأهداف المرجوة منها بصورة مثلى ويحول دون أخذ عمل هذه الإدارة على محمل الجد في بعض الاحيان: فالفقرة (د) من المادة (59) من القانون تنص على ان ادارة الدعوى تحيل القضية المنظورة أمامها مباشرة الى قاضي الموضوع إذا تعذر احضار اي مستند يتعلق بالقضية ضمن المدة المحددة وفق أحكام القانون ، اي ان اطراف القضية غير ملزمين باستكمال بياناتهم ومستنداتهم أمام إدارة الدعوى وان تخلفهم لا يؤدي إلا الى احالة القضية إلى قاضي الموضوع الذي يستطيع اي طرف في القضية استكمال بياناته ومستنداته أمامه.

ويرى بعض القضاة أن هذا النص يتسبب في تعطيل استكمال إجراءات القضايا الواردة إلى الإدارة ، مطالبين بتعديل النص بما يرتب جزاء يلزم المحامين وأطراف القضايا بإكمال بياناتهم أمام إدارة الدعوى تحت طائل عدم تمكنهم من تقديم اية بيانات او مستندات أمام قاضي الموضوع.

ويعتبر قضاة ادارة الدعوى المدنية ان من شأن ذلك "ان يدفع الى تعزيز مكانة الإدارة وان يرفع نسبة القضايا التي تستكمل مراحلها القانونية قبل رفعها الى قاضي الموضوع" وهو ما سيزيد القضايا المحولة الى إدارة الوساطة القضائية ويقلص من أمد التقاضي بنسبة تصل الى %80 من الوقت الذي قد تستغرقه ذات القضية اذا لم تمر عبر إدارة الدعوى المدنية.

ويعتبر قاضي ادارة الدعوى المدنية مخولا بتثبيت الصلح أو الاتفاق وفرض الغرامات او إحالة القضية إلى الوساطة كأحد الحلول البديلة لفض النزاعات§.

وجاء تطبيق مفهوم ادارة الدعوى ضمن جهود وزارة العدل وسعيها إلى مواكبة آخر المستجدات والتطورات العلمية وتفعيل مبدأ حصر البيانات واختصار إجراءات التقاضي.

Date : 26-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش