الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لقاء تنسيقي بين اعلاميين واساتذة الصحافة في جامعة اليرموك

تم نشره في الأحد 18 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
لقاء تنسيقي بين اعلاميين واساتذة الصحافة في جامعة اليرموك

 

 
اربد - الدستور

شارك 100 طالب وطالبة من خريجي قسم الصحافة والاعلام بجامعة اليرموك في ملتقى فرص العمل Job Fair الذي نظمه مركز حماية وحرية الصحفيين .

واستقبل ممثلو 20 مؤسسة اعلامية مختلفة "اذاعة وتلفزة ، وصحافة مكتوبة ، وشركات علاقات عامة" الطلبة واجروا معهم مقابلات من اجل بحث فرص التدريب والعمل .

واعرب الطلبة والمؤسسات الاعلامية عن سعادتهم بهذه المبادرة التي تعتبر الاولى من نوعها لتجسير العلاقة بين طلاب الصحافة والمؤسسات الاعلامية .

وقد اعد مركز حماية وحرية الصحفيين نماذج خاصة بالتدريب زودت بها المؤسسات الاعلامية المشاركة في ملتقى فرص العمل .

ويعمل المركز بشراكة مع جامعة اليرموك ومجلس التبادل والبحوث الدولي"ايركس"وبدعم من الوكالة الامريكية للتنمية للاستمرار في برنامج لتطوير المهارات الاعلامية وربط الطلبة باحتياجات سوق العمل .

ومن اجل تطوير الشراكة وعلاقات التعاون بين المؤسسات الاعلامية وقسم الصحافة والاعلام بجامعة اليرموك عقد على هامش الملتقى لقاء تنسيقي ضم 40 من قادة الاعلام واعضاء الهيئة التدريسية بجامعة اليرموك .

وقال رئيس مركز حماية وحرية الصحفيين نضال منصور اننا نريد لطلبة الصحافة ان يصبحوا جزءا من المشهد الاعلامي وهذا لن يتحقق الا بتعزيز اليات التواصل بين الجامعة والمؤسسات الاعلامية .

واكد ان ما نطمح له ان نمضي في اجراءات لمأسسة هذه الشراكة وترجمتها الى خطوات عملية بدءا من الحوار الذي يهدف الى تطوير ومعرفة نقاط القوة والضعف مرورا ببرامج واليات للتدريب وانتهاء بخطوات لاستيعاب الطلبة في بيئة العمل الاعلامي .

واستهل الحوار مدير عام وكالة الانباء الاردنية رمضان الرواشدة الذي اكد ان جامعة اليرموك اهم محطة للتعليم الاكاديمي للصحافة في الاردن ، مشيرا الى اننا نتحدث دائما عن الشراكة ولكنها غائبة وما نتطلع اليه ان يكون هناك بعدان للعمل الصحفي اولهما البعد الاكاديمي بما ينطلق من نظريات وفنون العمل الصحفي والاخر البعد الميداني .

واضاف" لقد راينا بعد التجربة والخبرة في العمل الصحفي ان النجاح الاكاديمي لا ينعكس على التطبيق العملي لطلاب الصحافة حتى ان المتميزين اكاديميا بعضهم غير مؤهل عمليا .

واشار الزميل احمد شاكر مساعد رئيس التحرير في جريدة الدستور الى ان الرغبة عامل مهم في اختيار طالب كلية الصحافة لان الطالب الذي يدخل مرغما او بسبب معدله لن ينتج صحفيا قادرا.

ونوه بضرورة التوجه الى الصحافة المتخصصة وهذا غير متوفر في الخطة الدراسية في اليرموك ولا في المناهج حيث ان الجامعة تخرج صحفيا دون تخصص في مجال صحافة معين واقترح ان يكون هناك دبلوم صحافة للخريجين من التخصصات الاخرى مثل الاقتصاد والرياضة والاداب وغيرها للعمل في الصفحات المتخصصة .

وقال المدير الاقليمي لقناة العربية سعد السيلاوي ان العبء على الاستاذ في توجيه الطالب الى التخصص والمجال الذي يرى انه يبدع فيه اكثر من غيره لان الاستاذ يعرف الطالب على مدى سنوات وبالتالي فهو قادر على كشف موهبته .

ونبه الى افتقاد سوق العمل الاعلامي الى تخصص مخرج او مصور صحفي او منتج او فني اضاءة وهذه كلها وظائف مرتبطة بالعمل الصحفي ومطلوبة ولكن ليس لها شهادات جامعية .

ونوهت الزميلة عطاف الروضان رئيس تحرير اذاعة البلد الى غياب مفهوم الاعلام المجتمعي والالكتروني

واكد الزميل حلمي الاسمر الكاتب الصحفي في جريدة الدستور الى ان من المفروض ان لا يتخرج اي شخص من كلية الصحافة دون قضاء ساعات معينة في التدريب العملي في اي مؤسسة اعلامية .

وطالب باعادة النظر بالمناهج الدراسية لطلاب الصحافة لانها ما زالت في قوالب تقليدية قديمة

وقال "هناك مهن مرتبطة في الصحافة ومطلوبة في السوق غير متوفرة اقترح ان تربط بالتخصص الصحفي لاهميتها".

الزميل خليل الشوبكي مدير التحرير في جريدة الراي قال"من خلال تجربتنا لم يكن الطلاب الاوائل هم الاكثر كفاءة دائما".

واضاف "نحن نتحدث عن حجم كبير من الخريجين لا يمكن لاي مؤسسة صحفية في الاردن ان تستوعبه ولذلك علينا ان نجد حلولا.

وفي الوقت ذاته فان صحيفة اليرموك الان غائبة ولا نكاد نسمع عنها والتدريب الان يتم بشكل شخصي من الطلاب دون تدخل ادارة الكلية التي من المفروض ان تقوم بتنظيمه ومتابعته خاصة مع وجود برامج علمية للتدريب ومنظمة على مدار السنة . .

الدكتور غالب شطناوي رئيس قسم الصحافة والاعلام في جامعة اليرموك قال"هناك مشكلة نحن نعترف بها ونبحث معكم عن حلول مشتركة وعن اليات التعاون" .

واضاف"لدينا طلاب مستواهم المهني جيد وربما اذا اتيحت لهم فرص التدريب المتميز سيصبحون افضل ".

وقال"نحن نعترف بوجود خلل في الخطة الدراسية القديمة والجرعة التدريبية العملية لم تكن كافية الا ان هذا تغير مع الخطة الجديدة التي يجري اعدادها الان".

واوضح الدكتور الشطناوي ان عدد الطلاب كبير في المساقات العملية مما يرتب صعوبة على الاستاذ في تطبيق المادة العملية خصوصا في مواد الاخراج والتصوير الصحفي مثلا وهي مساقات موجودة ولكنها ليست تخصصات منفصلة.

وتابع قوله"ان هناك خللا في التدريب الميداني ولا تتحمله المؤسسات الاعلامية وحدها ، بل ان هناك مسؤولية على الجامعة من خلال توفير منسق يتولى المتابعة ومعرفة المشكلات والاحتياجات والربط بين الطرفين .

واكد توجه الجامعة الى تعديل اسس القبول لطلاب الصحافة ابرزها اعتماد المقابلة الشخصية والرغبة .

واشار الدكتور الشطناوي الى ان الهيئة التدريسية تسعى الى تطوير قدراتها لتتواءم مع التطورات في عالم الاعلام .

ونوه بالاهتمام بجريدة صحافة اليرموك وبتوزيعها حاليا مع الدستور والى اذاعة اليرموك FM مؤكدا الانفتاح على كل المؤسسات الاعلامية لغايات التدريب وتطوير مهارات الطلبة .

Date : 18-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش