الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مصلون يشكون من عدم توفر المكيفات وتعطل التدفئة بمسجد جعفر بن أبي طالب في المزار الجنوبي

تم نشره في الاثنين 8 أيلول / سبتمبر 2008. 03:00 مـساءً
مصلون يشكون من عدم توفر المكيفات وتعطل التدفئة بمسجد جعفر بن أبي طالب في المزار الجنوبي

 

 
المزار الجنوبي - الدستور - منصور الطراونة

شكا مصلون في مسجد جعفر بن ابي طالب بلواء المزار الجنوبي من عدم توفر المكيفات وعدم تشغيل التدفئة المتعطلة منذ نهاية فصل الشتاء الماضي ولم يتم إصلاحها للآن .

وقال محمد الطراونة ان واقع المسجد في الصيف والشتاء غير مريح للمصلين خاصة أن ما يزيد على خمسة الاف مصل يؤدون صلاة الجمعة فيه لافتاً إلى تجمع المتسولين والبسطات وسيارات بيع الخضار والفواكه التي تعيق حركة المارة والمصلين.

ولفت علي القطاونة إلى خلو العديد من مساجد اللواء من الأئمة وخاصة مساجد بدر والايمان ودار التقوى وعبد الله بن مسعود والعمرية الكبير ومسجد أحمد الطراونة مشيراً إلى أن حوالي 80 مسجداً تخلو من الأئمة مما ينعكس على عبادات المواطنين حيث يتبع نظام الفزعة عند الإمامة وخطبة الجمعة.

وأشار سليمان الجعافرة إلى أهمية ترفيع مكتب الأوقاف إلى مديرية تتمكن من تقديم خدماتها المتميزة للمقامات والمساجد المنتشرة في اللواء والتي يزيد عددها على 123 مسجداً مطالبا بتنفيذ المكرمة الملكية بتثبت الدفعة الثانية من الواعظات اللواتي تم تعيينهن والبالغ عددهن 20 واعظة.

وأوضح علي النوايسة أهمية إزالة الأبنية القديمة الماثلة إلى الجنوب من المقامات والتي أصبحت مجمعا للنفايات والروائح الكريهة وتشكل مظهرا غير حضاري يسيء إلى صورة المقامات الإسلامية المشرفة .

وقال مدير أوقاف المزار الجنوبي فراس أبو خيط ان الوزارة تدرس حاليا إمكانية ترفيع المكتب الى مديرية لتوسيع قاعدة خدماتها للمواطنين في مختلف مناطق اللواء مشيراً إلى أن التدفئة في مسجد جعفر بن أبي طالب تعطلت نهاية الشتاء الماضي مما أدى إلى انفجار البويلرات داخل المسجد مشيراً الى أن الوزارة شكلت لجنة من مهندسي الوزارة للوقوف على الواقع حيث قررت اللجنة إلغاء البويلرات واستبدالها بمكيفات لافتاً إلى أن المكتب بانتظار مهندس من الوزارة للكشف على مساحة المسجد وتقدير عدد المكيفات اللازمة.

واكد ترجمة توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني الرامية الى الاهتمام بالمقامات وتطوير أضرحة الصحابة الشهداء وتطوير الخدمات المقدمة فيها مبيناً أن اللجنة الملكية المشرفة على المقامات فرغت من إزالة المباني السكنية التي استملكت لغايات تنفيذ المرحلة الثالثة من مشروع الاعمار الهاشمي والتي تشمل إنشاء 12 حديقة تسمى بأسماء شهداء معركة مؤتة مؤكداً أن عدد زوار المقامات لهذا العام تجاوز 15 ألف زائر من جنسيات عربية وأجنبية وإسلامية .

ونوه إلى أن الوزارة زودت مساجد اللواء بالأئمة والوعاظ طيلة شهر رمضان المبارك إضافة على تكثيف الدروس الدينية والوعظية في المساجد وإقامة 4 مجالس علمية هاشمية بالتعاون مع جامعة مؤتة .

وحول منع إقامة الصلاة بواسطة السماعات الخارجية أوضح أن البناء العشوائي وقرب المساجد من بعضها البعض أدى إلى مثل هذا القرار تيمناً بحديث الرسول الكريم ( لا يشوش قارئكم على مصليكم ) كما أن بعض المساجد تجاوز عدد سماعاتها 12 سماعة مما يؤدي إلى التشويش على المصلين في المساجد الأخرى.

وحول نقص الائمة في المساجد فقد عزا ذلك إلى عدم إقبال حملة الشهادات الجامعية والكليات المتخصصة تخصص شريعة على العمل في هذا المجال داعياً حاملي هذه الشهادات الى مراجعة المكتب لتقديم طلباتهم للعمل كأئمة.

وقال انه تم الإيعاز لمجموعة أمن المقامات بمنع أي متسول التردد على المقامات والمساجد وذلك بالتعاون مع مركز أمن المزار الجنوبي مضيفاً أن الخرائب الموجودة في الجهة الجنوبية من المقامات هي ملك المواطنين وخارجة عن مسؤولية الأوقاف.



Date : 08-09-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش