الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«عجلون الجامعية».. استخدام أماكن غير مؤهلة للتدريس لاستيعاب الطالبات

تم نشره في الجمعة 11 كانون الثاني / يناير 2008. 02:00 مـساءً
«عجلون الجامعية».. استخدام أماكن غير مؤهلة للتدريس لاستيعاب الطالبات

 

عجلون ـ الدستور ـ علي القضاة

تزدحم قاعات التدريس في كلية عجلون الجامعية التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية (معهد معلمات عجلون سابقا ) نظرا لازدياد عدد الطالبات فيها الذي يصل حاليا الى حوالي 3 آلاف طالبة يتوزعن على اربعة تخصصات جامعية والدبلوم المتوسط والعالي ما يفوق الطاقة الاستيعابية لها والمحددة بـ 1600 طالبة.

هذا الواقع دفع ادارات الكلية المتعاقبة لاستغلال بعض الاماكن داخلها وغير المؤهلة والمخصصة بالاصل لاغراض التدريس كقاعة النشاطات والمرسم وقاعة الطعام ومبنى التسجيل والغاء السكن الداخلي واستخدامه مختبرات ومشاغل لتصمصم الازياء. واعتبرت العديد من طالبات الكلية واعضاء هيئة التدريس ان نقص المختبرات فيها يحول دون الاستفادة العلمية الحقيقية من الدراسة مؤكدات ان عدد المختبرات الموجود لا يفي بالغرض. وبينت الطالبات ان عطاء طرح في عام 2004 بمبلغ 180 ألف دينار لانشاء مختبر للتمريض في حرم الكلية الا انه اوقف لاسباب غير معروفه مؤكدات ان بقاء الصالة الرياضية على حالها منذ اكثر من 6 سنوات دون صيانة يحد من قيام الطالبات بالنشاطات الرياضية وتدريب الفرق لبطولات الكليات فلا يعقل ان 40 ألف دينار كلفة اعمال الصيانة تحول دون الاهتمام بهذا المرفق الهام.

وطالبت العديد من الطالبات بضرورة توفير اعضاء هيئة تدريس من حملة الدكتوراه لبعض التخصصات الجامعية والتمريضية والحاسوب والتربية الخاصة ونظم المعلومات الادارية.

وبحسب عميدة الكلية الدكتورة حليمة العمايرة فان الكلية تخطط بالتنسيق مع الجامعة لازالة مبنى الوسائل التعليمية المتصدع لانشاء مبنى جديد تقدر كلفته بحوالي 400 ألف دينار مما يمكن الكلية من التغلب على ازدحام القاعات ونقص الغرف التدريسية.

واعربت عميدة الكلية عن قلقها من حال الشارع الرئيس المؤدي الى مدينة عجلون والذي يقسم مباني ومرافق الكلية الى قسمين حيث يعتبر من اهم المشاكل التي تواجه الكلية ويشكل خطرا دائما يهدد الطالبات جراء حركة المرور الكثيفة عليه حيث تسسب بالعديد من الحوادث للطالبات.

ودعت وزارتي الاشغال والبلديات الى انشاء نفق لمرور المركبات حفاظا على سلامة الطالبات اللواتي يتنقلن بين مباني ومرافق الكلية.

واكدت العمايرة ان الكلية تسعى ضمن خططها المستقبلية لطرح بعض التخصصات التي تتلاءم واحتياجات السوق المحلي غير ان ذلك يرتبط بالموارد والامكانات المتاحة مشيرة الى ان الكلية تسعى الى التفاعل مع المجتمع المحلي بكافة مؤسساته الاهلية والرسمية من خلال احتضان العديد من المؤتمرات والانشطة الثقافية والبيئية والدورات.

التاريخ : 11-01-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش