الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وصول الدفعة الثانية من مرضى قطاع غزة

تم نشره في الجمعة 18 كانون الثاني / يناير 2008. 02:00 مـساءً
وصول الدفعة الثانية من مرضى قطاع غزة

 

غزة - جسر الملك حسين - الدستور سمير حمتو وعمر المحارمة وبترا

استقبلت مدينة الحسين الطبية امس 19 مريضا فلسطينيا من قطاع غزة يشكلون الدفعة الثانية التي تصل إلى الأردن لتلقي العلاج تنفيذا لتوجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني .

ويستبشر هؤلاء المرضى الذين من بينهم اطفال ونساء وكبار سن وصفت حالاتهم بالصعبة والمزمنة والحرجة بان يعودوا إلى ديارهم وقد انعم الله عليهم بالشفاء في وقت تعذرت مؤسساتهم الطبية عن تقديم خدماتها العلاجية جراء الظروف الصعبة التي يمر بها القطاع. وفي الوقت الذي غادر فيه عدد من مرضى الدفعة الاولى التي ادخلت في الثاني من الشهر الحالي ما تزال بعض الحالات تخضع للرعاية والعناية الطبية في مستشفيات الخدمات الطبية . وكان جلالة الملك عبدالله الثاني أمرالشهر الماضي بأتخاذ الإجراءات اللازمة لمعالجة عدد من مرضى قطاع غزة في الأردن في ضوء عجز مستشفياتهم عن تقديم الرعاية الصحية الملائمة لهم جراء ظروف الحصار المفروض على القطاع. ووفقا للعقيد الطبيب هاشم العبداللات الذي كان على رأس فريق طبي استقبل الحالات في جسر الملك حسين فان المرضى يعانون من امراض تحتاج الى رعاية خاصة مثل القلب والكلى وجراحة العظام والاعصاب وغيرها. واكد ان التوجيهات الملكية واضحة بهذا الخصوص وسيتم تقديم افضل الخدمات الطبية والعلاجية لهم.

ورافق المرضى من قطاع غزة عبر معبر بيت حانون ايريز شمالي القطاع دبلوماسيون من مكتب التمثيل الاردني ومن ثم الى جسر الملك حسين وذلك بعد اجراء التنسيق اللازم مع الجهات المعنية. وقالت المريضة نهى الفيومي انها تعاني من انحناء في العمود الفقري نتيجة تعرضها لحادث سيارة وانها لم تجد العلاج الناجع لها منذ ثلاث سنوات ورفعت نهى يديها وهي تدعوا للملك بطول العمر ودوام العز على مايقدمه لاهالي فلسطين من دعم ومساعدة.

وعبرت والدة نهى عن شكرها لجلالة الملك على هذه الخطوات واضافت ان ابنتها بدأت تشعر بالتحسن النفسي بمجرد ابلاغها بمكرمة الملك عبدالله.

وقال ماهر محمود شحادة انه يعاني من كسر في الحوض ومن مشاكل صحية ، مشيرا الى تردي الوضع الطبي في غزة ، مقدرا لجلالة الملك هذه الخطوة.

واشارت تماضر ابوسيف مرافقة ابنتها منى ذات الخمسة عشر شهرا الى استحالة علاج ابنتها في غزة في ظل الظروف القائمة في القطاع مقدرة للاردن ولجلالة الملك هذه المبادرة العظيمة.

المريض منير احمد محمود 44 سنة مصاب بسرطان الغدد أكد انه لايملك سوى ان يدعو الله ان يحمي الاردن لما يقدمه للشعب الفلسطيني دائما ، وان يدعو لجلالة الملك بطول العمر والعز.

أنس الحاج 20 سنة يعاني من كسر في الفخذ وتقطع اوتار عبر عن امتنانه العظيم لمبادرة الملك عبدالله الثاني وقال انه اصيب بهذه الكسور منذ سبعة أشهر ولم يستطع تلقي العلاج اللازم بسبب الاوضاع في القطاع.

الحاجة هنية نوفل ترافق ابنتها فدوى ذات الواحد والعشرين ربيعا والمصابة بفشل كلوي قالت هذا العمل الانساني الذي أمر به جلالة الملك ليس مستغربا عنه ولا عن الاردنيين الذين كانوا دوما الى جانب الشعب الفلسطيني بصورة لم تقدمها اية دولة اخرى وعبرت الحاجة هنية عن عظيم شكرها لجلالة الملك ولكافة الاجهزة الطبية والامنية التي استقبلت المرضى.

ويقول ابراهيم يوسف قنونة الذي يعاني من انسداد في شرايين القلب ان مكرمة الملك عبدالله تشكل له ولعائلته بارقة أمل جديدة في ظل استحالة تلقيه العلاج اللازم داخل قطاع غزة.

وقام الأردن باتخاذ الإجراءات المناسبة ، بالتنسيق مع السلطات الفلسطينية والجهات الإسرائيلية ، لضمان نقل هؤلاء المرضى إلى الأردن بالسرعة الممكنة وتمكينهم من تلقي العلاج والرعاية الصحية في المستشفيات الأردنية.

من جهة ثانية اتصل عضو المجلس التشريعي الفلسطيني رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار جمال الخضري برئيس مكتب التمثيل الاردني لدى السلطة الفلسطينية يحيى القرالة ، وشكره على جهود الأردن ملكاً وحكومة وشعباً في دعم الشعب الفلسطيني. وأضاف الخضري في تصريح صحفي صدر عنه"أن القرالة أكد له في الاتصال الهاتفي أن الأردن ينوي تقديم مساعدات طبية وأدوية في الوقت العاجل لإنقاذ الوضع الصحي الكارثي في قطاع غزة بسبب ما يعانيه من نقص إمكانيات وآلات وأدوية رصيدها صفر ، إلى جانب تقليص كميات أنواع متعددة من الأدوية".

وبين الخضري أن الدفعة الثانية من مرضى غزة تضم 21 مريضا من ذوي الحالات الصعبة مثل القلب والسرطان والأعصاب والدماغ والفشل الكلوي ، إلى جانب مرافقيهم وعددهم (9). وأشاد الخضري بالمكرمة الملكية الأردنية المساندة للشعب في غزة في ظل ما يتعرض له من حصار وإغلاق معابر وتدهور صحة مرضاه وجرحاه بشكل كبير. وشكر المملكة الأردنية على جهودهم في دعم الفلسطينيين ، ومؤازرتهم في وضعهم الكارثي على كافة الأًصعدة.

وشدد الخضري على أن هذا الجهد المبارك يؤكد على العمق العربي والإسلامي للقضية الفلسطينية والتضامن مع الشعب الفلسطيني في ظل ما يتعرض له من حصار وعدوان الإسرائيلي ، داعياً إلى مواصلة الجهود والفعاليات والأنشطة والتحركات الداعمة للشعب في كافة الأراضي الفلسطينية منم قبل أشقائهم العرب.

التاريخ : 18-01-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش