الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المركزالوحيد في الأردن ولا يستوعب الأعداد المتقدمة * 603 حالات على قوائم الانتظار في مركز جرش لرعاية وتأهيل المعاقين

تم نشره في الأربعاء 23 آب / أغسطس 2006. 03:00 مـساءً
المركزالوحيد في الأردن ولا يستوعب الأعداد المتقدمة * 603 حالات على قوائم الانتظار في مركز جرش لرعاية وتأهيل المعاقين

 

 
جرش - الدستور - حسني العتوم
يمكث على قوائم الانتظار في مركز جرش لرعاية وتأهيل المعاقين أكثر من (603) حالات إعاقة شديدة في الوقت الذي تبلغ فيه الطاقة الاستيعابية للمركز (140) حالة ويوجد به (175) نزيلا ويعد المركز الذي مضى على تأسيسه أكثر من (15) عاما والتابع لوزارة التنمية الاجتماعية الوحيد في الأردن والمنطقة المختص بتقديم خدمات الرعاية الايوائية المتكاملة لفئة ذوي الإعاقة العقلية والحركة الشديدة والمتعددة من سن (14 - 40) عاما.
«الدستور» زارت المركز وتجولت في أقسامه للإطلاع على واقع الخدمات والبرامج والأنشطة التي يقدمها للعناية بالمنتفعين وكان من الملاحظ الجهود الكبيرة المبذولة في المركز ومدى تجاهل غالبية الأهل لأبنائهم رغم حاجتهم الماسة للحنان والعطف حيث انه من النادر ان يقوم الأهل بزيارتهم أو الاتصال هاتفيا بالمركز للاطمئنان على أوضاعهم وأحوالهم.
وقال مدير المركز الدكتور عوض سميرات ان جلالة الملك عبد الله الثاني زار المركز وأوعز بإضافة أبنية جديدة منها تحديث المطبخ وتوفير الكوادر ليتمكن المركز من استيعاب الأعداد الكبيرة من هذه الشريحة التي تستحق المساعدة والوقوف الى جانبها والمسجلة على قوائم الانتظار مثمنا دور جلالته في دعم المراكز الإنسانية.
وأوضح سميرات ان عدم تحمل عدد من أهالي المعاقين لمسؤولياتهم ونسيان أبنائهم ورفضهم والنظرة السلبية التي قد يكون من أهمها العامل الاجتماعي وعدم استقبالهم في المنزل حتى بمصاحبة الباحث الاجتماعي تطيل مدة الإقامة لهؤلاء المعاقين في المركز وهذا الأمر الذي يقود في النهاية الى عدم فتح المجال لآخرين للاستفادة من الخدمات التي يقدمها المركز.
وأضاف ان المركز الذي يقع شرق مدينة جرش يقدم خدمات الرعاية المؤسسية المتكاملة من إيواء وغذاء وكساء وعلاج لشديدي ومتعددي الإعاقة الذين تتراوح أعمارهم ما بين (14 - 40) سنة من الذكور والإناث ومن كافة أنحاء المملكة إضافة الى خدمات العلاج الطبيعي والتمريض والرعاية الاجتماعية والتأهيلية وخدمات الإرشاد الأسري لذوي المعاقين وخدمات العلاج الطبيعي الخارجي "خدمة المجتمع المحلي" وذلك لإكساب المنتفعين مهارات ذاتية واستقلالية تساعدهم على خدمة أنفسهم والقيام بمهارات الحياة اليومية إضافة الى تقديم مجموعة من برامج الأنشطة الاجتماعية والترويحية وتعديل السلوك غير المرغوب به.
وتحدث سميرات عن حاجة المركز الى زيادة عدد الكادر الوظيفي المختص فيه وخصوصا بعد استكمال المبنى الجديد الإضافي الثاني للمركز مبينا انه يشترط لقبول المعاق في المركز عدة شروط اهمها ان يتوفر شاغر للمنتفع وان لا يقل عمره عن (14) عاما ولا يزيد على الأربعين عند الدخول وان يكون من ذوي الإعاقات الشديدة وخاليا من الأمراض السارية والمعدية والنفسية والعصبية وان تجرى له ولأسرته دراسة اجتماعية من قبل لجنة فنية مختصة من وزارتي التنمية الاجتماعية والصحة ويتم القبول حسب الأقدمية في تقديم الطلب على قائمة الانتظار وذلك تحقيقا للعدالة بين المعاقين للاستفادة من خدمات المركز إلا بعض حالات الإعاقة الإنسانية القاهرة والملحة وفق شروط معينة وهي ان يكون الشخص المعاق يتيم الأبوين ولا يوجد معيل له أو وجود أكثر من معاق في الاسرة وحالات التفكك الأسري أو حالات مجهولي النسب ووجود خطر حقيقي على الأخوات الإناث في الاسرة نتيجة وجود أخ معاق في الاسرة يصعب السيطرة عليه ويبلغ عدد هذه الحالات المستثناة من شروط القبول حاليا (100) حالة من اصل المجموع الكلي.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش