الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في حلقة نقاشية نظمها «الاردني للاعلام» * ظهيرات : انجاز مخطط وطني شامل لاستعمالات الأراضي * الايرانـي : نسعى لتحقيق جهد متكامل واستراتيجي ل

تم نشره في الخميس 28 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
في حلقة نقاشية نظمها «الاردني للاعلام» * ظهيرات : انجاز مخطط وطني شامل لاستعمالات الأراضي * الايرانـي : نسعى لتحقيق جهد متكامل واستراتيجي ل

 

 
عمان - الدستور - حسين العموش
ضمن سياسته الرامية لطرح القضايا الوطنية على طاولة الحوار عقد في المركز الأردني للإعلام حلقة نقاشية بعنوان : ( مخطط استعمالات الأراضي ـ المرحلة الأولى ) بحضور وزير البلديات نادر ظهيرات ووزير البيئة المهندس خالد الايراني وعدد من المختصين والصحفيين والإعلاميين .وتأتي هذه الحلقة لتسليط الضوء على أهمية مخطط إستعمالات الأراضي الذي يعتبر دليلا توجيهيا في توضيح أماكن المناطق التنموية مع الأخذ بعين الإعتبار التوجهات التنموية والإستثمارية للمحافظة على المصادر الزراعية والطبيعية .ورحب مدير عام المركز الأردني للإعلام باسل الطراونة بالحضور مستعرضا دور المركز في شرح وجهة النظر الحكومية حيال القضايا والمشاريع الوطنية التي نفذتها أو تنفذها الحكومة حاليا .
وزير البلديات
وأوضح وزير البلديات أنه في ظل حاجة المملكة لمخطط يبين الاستعمالات المُثلى للأراضي بما يتلاءم مع المزايا الطبيعية والجغرافية والتنموية والاستثمارية والتوزيع السكاني وإدارة الموارد الطبيعية قامت الوزارة بالتعاون مع المؤسسات الوطنية بوضع مخطط وطني شامل لاستعمالات الأراضي ، ليكون دليلا توجيهيا في توضيح التوجهات التنموية والتوسعات السكانية وتوجيه الاستثمار والمحافظة على المصادر الزراعية والطبيعية ، ينطلق من توجهات جلالة الملك لخدمة التنمية والاستثمار والمحافظة على الموارد الوطنية مؤكدا أن هذا المخطط الذي أنجز في وقت قياسي هو هدية لجلالة الملك وللوطن .ويهدف المخطط الوطني لاستخدامات الأراضي وفق ظهيرات إلى: المحافظة على الأراضي الزراعية وضمان استدامة استغلالها للزراعة وتنميتها . وقف الانتشار والتوسع العشوائي للمدن والقرى والتجمعات السكانية . تحديد مواقع التوسع العمراني استنادا إلى المزايا الطبيعية والحاجة الفعلية. توزيع الأنشطة الاقتصادية على كافة أقاليم المملكة وتخفيف تركيز الأنشطة في العاصمة.حماية البيئة من التلوث . تحديد حجم المدن والقرى وتحديد الدور الوظيفي لها تمهيدا لوضع مخطط هيكلي شامل من خلال دراسة متعمقة لخطة تنموية شاملة لكل بلدية وحسب الأولويات. تحديد مواقع المشاريع التنموية الرائدة والتوجيه بشأن تنفيذها لإعطاء دفعات قوية للتنمية في بعض المحافظات الأقل حظا. واكد الظهيرات أنه نظرا لأهمية الموضوع فقد أوعز رئيس الوزراء بتشكيل لجنة توجيهية عليا للمشروع برئاسة وزير الشؤون البلدية وعضوية أمين عام وزارة الشؤون البلدية والأمناء والمدراء العامين من الوزارات والمؤسسات المعنية والمسؤولين في الجهات المختصة انبثق عنها لجنة فنية لمتابعة إنجاز هذا المشروع .
وزير البيئة
من جانبة أشار وزير البيئة خالد الأيراني إلى أهمية التعاون بين جميع الجهات للحد من المشكلات البيئية مؤكدا على أن هذا المشروع الوطني الذي تم إنجازه ما هو إلا أحد الحلول الإستراتيجية لمعالجة القضايا والمشكلات البيئية مستقبلا .وأضاف الايراني أن المشكلات الموجودة أصلا سيتم التعامل معها على أساس أنها قائمة ولكن يمكن الحد من تفاقمها أو انتشارها ضمن العمل في نظام إستعمالات الأراضي الذي أقره مجلس الوزراء مؤخرا .وأشار وزير البيئة أن هذا الجهد الذي قامت به وزارة البلديات يؤسس لجهد وطني متكامل وإستراتيجي يهدف إلى الحفاظ على البيئة وعلى الموارد الوطنية .
مدير المركز الجغرافي
وقال اللواء سليم خليفة مدير عام المركز الجغرافي الملكي أن أهم ما ميز المشروع الذي نفذ في وقت قياسي هو النظرة التكاملية القائمة على تضافر جميع جهود المؤسسات الوطنية لإنجاز عمل كبير ومهم للوطن والمواطن .
وأضاف اللواء خليفة أن البداية الصحيحة التي إنتهجناها بمساعدة كامل الفريق هو التخطيط الشمـــولي للمشروع ومن ثم البدء في تفصيلات المشروع مقدما شكره لوزارة الشؤون البلدية على إصرارها لإنجاز المشروع في وقت قياسي لما للمشروع من أنعكاسات إيجابية على الواقع التنموي والشمولي للوطن .وفي ختام الحلقة النقاشية أجاب وزير البلديات على أسئلة الحضور .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش