الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي قبيل مغادرته عمان * بوش: قواتنا باقية * في العراق حتى انجاز مهامها * المالكي: لن نسمح للخارجين على القانون باسقاط الديمقراطية

تم نشره في الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2006. 02:00 مـساءً
في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي قبيل مغادرته عمان * بوش: قواتنا باقية * في العراق حتى انجاز مهامها * المالكي: لن نسمح للخارجين على القانون باسقاط الديمقراطية

 

 
غ عمان - الدستور - ماهر ابوطير
غادر عمان ظهر امس الرئيس الامريكي جورج بوش بعد زيارة للمملكة التقى خلالها جلالة الملك عبدالله الثانـي بن الحسين وبحث معه آخر التطورات والاوضاع في المنطقة. كما بحثا في الملفين الفلسطيني والعراقي ، حيث اكد جلالة الملك حرص الاردن على وصول البلدين الى حالة من استتباب الامن وتجاوز المشاكل التي يواجهها الشعبان الفلسطيني والعراقي. كما التقى الرئيس بوش رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي صباح امس وبحث معه الوضع في العراق وسبل تفعيل التعاون وانهاء معاناة الشعب العراقي. وكان في وداعه لدى مغادرته مطار الملكة علياء الدولي وزير الخارجية عبدالاله الخطيب واركان السفارة الامريكية بعمان. «طالع ص2»
على صعيد متصل اكد الرئيس الامريكي جورج بوش أن القوات الامريكية ستبقى في العراق إلى حين إنجاز مهامها وطالما رغبت الحكومة العراقية في بقائها في أراضيها. واضاف بوش في المؤتمر الصحافي المشترك الذي عقده مع رئيس الوزراء العراقي في ختام اجتماعهما في عمان صباح امس ، إنه اتفق مع المالكي على عدم تقسيم العراق إلى مناطق تتمتع بالحكم الذاتي على اعتبار أن هذا الأمر لن يؤدي سوى إلى تزايد حدة العنف الطائفي في العراق.
من جهته اعرب رئيس الوزراء العراقي عن تقديره للجهود التي يبذلها جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين لمساعدة العراقيين ونصرة قضايا الامة. وقال إن العراقيين انتصروا في المرحلة الانتقالية حيث تمكنوا من تحقيق الديمقراطية وإنشاء حكومة وحدة وطنية. مؤكدا تصميم حكومته على التصدي للخارجين على القانون والساعين لإسقاط الديمقراطية. وقال ان قرارنا المشترك كان ان لا ندع الذين يعبثون بالمنطقة ويعارضون الديمقراطية ان ينتصروا كي تعود حالة الاستبداد ولن يعود العراق ولن يكون ملاذا للارهابيين الذين يريدون ان يسود الظلام بدل النور الذي بدا في بلاد الرافدين. واضاف لدينا تصورات كثيرة عن عملية الانتقال ونحن مصممون على النجاح في مواجهة التحديات التي نعتقد انها لا بد ان تكون في مثل الحالة التي يمر بها العراق وفي ظل الحالة التي تمر بها المنطقة وهي تحديات ليست خارجة عن المعقول. واكد تصدي العراق للذين يخرجون على القانون وان الارادة الصلبة لحكومة الوحدة الوطنية هي التصدي لكل الذين يخرجون على القانون او الذين يريدون ان يسقطوا الديمقراطية في العراق او الذين يبحثون عن عمليات التآمر للانقلابات العسكرية او اسقاط حكومة الوحدة الوطنية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش