الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

داعش يعلن اعدام عسكريين مصريين في سيناء

تم نشره في الاثنين 31 كانون الثاني / يناير 2000. 02:00 مـساءً


القاهرة - بث الفرع المصري لتنظيم داعش صورا تظهر اعدام رجلين عرف عنهما بانهما «جاسوسان» لحساب الجيش المصري الذي يخوض مواجهة ضد التنظيم في شبه جزيرة سيناء. وتظهر الصور عمليتي قطع راس لرجلين باللباس المدني عرف عن الاول على انه «احد جواسيس مخابرات جيش الردة» والثاني على انه «احد جواسيس جيش الردة».وسبق ان نشر داعش اشرطة فيديو عدة تظهر اعدام «جواسيس» يتهمونهم بالتعاون مع القوات المصرية، سواء رميا بالرصاص او بقطع الراس.
من جهة ثانية سيعرض الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على البرلمان «ادخال تعديلات تشريعية» او «تكفل ضبط الاداء الامني في الشارع المصري»، وذلك غداة مقتل سائق برصاص شرطي اثر خلاف على الاجرة، حسبما افاد بيان عن مكتبه.وياتي البيان الصادر عن مكتب السيسي بينما تجمع عشرات المتظاهرين امام مديرية امن القاهرة مرددين هتافات منددة بوزارة الداخلية.واعلنت وزارة الداخلية ان الشرطي الذي تعرض لضرب مبرح من قبل حشد اثر اطلاق النار هو قيد التوقيف في المستشفى.
وكانت تجاوزات الشرطة احد الدوافع الرئيسية لثورة كانون الثاني 2011 التي اطاحت بالرئيس الاسبق حسني مبارك. ولاحقا، صدرت احكام بالبراءة على الغالبية العظمى من ضباط الشرطة المتهمين بقتل متظاهرين اثناء الثورة على مبارك في مدن عدة.
 واستعادت الشرطة جزءا من مكانتها بعد تأييدها التظاهرات الحاشدة التي أطاحت بالرئيس محمد مرسي في تموز 2013. لكن حقوقيين يؤكدون ان الكثير من تجاوزات عناصر الشرطة التي تخللها مقتل مواطنين، تمر بدون عقاب رغم تعهدات المسؤولين بالمحاسبة.
 وتعهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في كانون الاول الفائت بمحاسبة «من أخطأ»، مشددا في الوقت نفسه على انه لا يجوز ادانة جهاز الشرطة بكامله بسبب ما اسماه «اخطاء فردية».( ا ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش