الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الدستور» تزور المركز وتطلع على خطة الاصطياف ... العقيد هاكوز: مليون 699 و ألف قادم ومغادر لمركز حدود جابر العام الماضي

تم نشره في الخميس 25 أيار / مايو 2006. 03:00 مـساءً
«الدستور» تزور المركز وتطلع على خطة الاصطياف ... العقيد هاكوز: مليون 699 و ألف قادم ومغادر لمركز حدود جابر العام الماضي

 

 
- ضبط العديد من قضايا التهريب وإلحاق كادر مؤهل بالمركز
- اجراء توسعة للساحات لاستيعاب الشاحنات وبكلفة مليونـي دينار
- المسافرون: نتفهم البعد الأمني ولا تعقيدات في الإجراءات


المفرق - الدستور - غازي قظام السرحان
مع اقتراب موسم الاصطياف ونشاط الحركة السياحية وتزايد اعداد المسافرين عبر مركز حدود جابر من مختلف الجنسيات من أجانب وعرب وخاصة رعاية دول الخليج العربي واجراءات المرور والتفتيش والاكتظاظ وطول الانتظار اعدت اجراءات وخطة عمل لتسهيل حركة المسافرين والنقل.
وللوقوف على الاستعدادات التي اتخذتها إدارة مركز الحدود لاستقبال موسم الاصطياف لهذا العام والإجراءات التي من شانها أن تسهل حركة العبور قال مدير مركز حدود جابر العقيد داود هاكوز للدستور لقد بلغت حركة المسافرين العام الماضي مليونا و 699 بين قادم ومغادر ونتوقع أن يزداد العدد هذا العام وتحسبا لذلك فقد وضعت خطة لغايات تسهيل عملية المرور وتسريعها مع الاحتفاظ بمعادلة الأمن والتفتيش فقد تقرر إلحاق كادر مؤهل ممن لديهم الخبرة في طبيعة العمل بالمراكز الحدودية من قبل إدارة الحدود ولحين انتهاء موسم الاصطياف لمساندة وتعزيز الوظائف والخفارات على البوابات وقاعات المسافرين القادمين والمغادرين ومساعدة كوادر المركز للقيام بالواجبات الموكولة بكل كفاءة واقتدار ولضمان سرية اجراءات التفتيش وتنظيم اصطفاف الحافلات وإدامة العمل على مدار الساعة.
وعن التأخر جراء الإجراءات الأمنية والمشددة التي تقوم بها الأجهزة المتخصصة بالمركز وتذمر واستياء بعض المسافرين فقد دافع العقيد هاكوز عن تلك الإجراءات التي تطبقها الاجهزة المختصة في المركز الحدودي قائلا انه نتيجة لتلك الإجراءات التي تطبقها فقد ضيقت الخناق على المهربين وتمكنا من ضبط العديد من المواد المهربة والتي عادة ما يقوم أصحابها ضعاف النفوس باخفائها في اماكن قد لا تخطر على بال اي انسان كالتهريب بشاحنات الأعلاف وفلاتر السيارات وأحزمة طول الجسم وبوسائل تمويهية لحد استخدام عائلاتهم واطفالهم لتنفيذ ذلك.
وأشار هاكوز الى ان الأجهزة الأمنية ضبطت مؤخرا 91 كغم من حبوب الكبتاجون وجدت مخبأة في مكان بالغ الدقة والسرية عبر تصفيح الكرسي الخلفي لمركبة كان يستقلها شخصان من جنسية دولة عربية وبفضل الحيطة والحذر ودرجة الانتباه العالية التي يتمتع بها العاملون في المركز تم ضبط فتاة عمرها 24 سنة وبحوزتها 6 كغم من الحشيش كانت تضعها في حزام يلتف حول جسمها وقد استخدمت لتمويه القران الكريم في حقيبتها النسائية ، كما ضبطت كميات كبيرة من مادة الهروين تقدر بـ 28 كغم فلا100 و دولار مزورة بحوزة احد المسافرين من جنسية عربية وكميات كبيرة من الذهب وجدت مخبأة في فلتر المركبة وأشخاص يهربون الدخان في أحزمة تلتف حول أجسادهم وأرجلهم. كما تم ضبط دبلوماسي اجنبي يقود سيارة تحمل لوحة دبلوماسية لدولة عربية مجاورة وبحوزته 123 كغم من حبوب الكبتاجون.
وعن الإجراءات المنوي اتخاذها للتخلص من الازدحام الكبير في حركة الشحن أكد هاكوز ان مركز الحدود تعامل مع 75,853 شاحنة دخول وخروج خلال الأشهر الاربعة الماضية منها 40,227 شاحنة دخلت المركز الحدودي.
وقد شكل وزير الداخلية عيد الفايز لجنة برئاسة محافظ المفرق لتقوم بموجبها وزارة الأشغال العامة والإسكان بعمل توسعة للساحات لاستيعاب اكبر عدد من الشاحنات تجاوبا مع زيادة كمية الشحن وعدم قدرة الساحات على استيعاب المزيد من أعدادها خاصة في فصل الصيف وتم رصد (2) مليون دينار لهذه الغاية.
وقال رئيس قسم الشحن الرائد عبد الله العسلي ان ما تناقلته وسائل الإعلام في تأخير ومبيت للشاحنات لعدة أيام مما يتسبب في اتلاف الفواكة والخضراوات بسبب الإجراءات المعقدة فان هذا الكلام عار عن الصحة فكل ما في الأمر أن هناك إجراءات قانونية متبعة سواء ما يتعلق بها بالتخليص الجمركي أو التفتيش ويتحتم أن يتقيد بها الجميع حيث نتعامل يوميا مع (1000) شاحنة تقريبا ما بين قادمة ومغادرة وازاء هذا الرقم الهائل من أعداد الشاحنات فان كوادرنا تعمل على مدار الساعة ولا تمكث الشاحنة لدينا أكثر من يوم ونأخذ بعين الاعتبار برادات الخضار والفواكة والأغنام والأعلاف.
نائب مدير عام شركة اتحاد مخلصي جابر فلاح أبو عامود علق على الموضوع فقال إن الاتحاد ينجز ما معدله (500) بيان يوميا وان (700 - 1000) شاحنة تمر يوميا من المركز وسنويا تتعامل مع (120) ألف مُعاملة من البيانات الجمركية والشحن وعلى استعداد لتحديد ساعات الدوام حسب مقتضيات الحالة وعلى مدار الساعة وان إجراءات التخليص على البيانات لا تستغرق سوى نصف ساعة ولا تبقى ليلة واحدة إلا إذا كانت غير مستكملة الشروط لافتاً أن المسافة بين الحدود الجمركية والسورية لا تتجاوز (500) متر.
الدستور التقت عددا من سائقي الشاحنات للحديث حول ما إذا كان هناك تأخير من حركة الشحن بسبب صعوبة الإجراءات التي تنفذها الأجهزة المحصنة. ويقول احمد علي الجعفيل سائق شاحنة لبنانية تحمل مواد غذائية إنني اعمل على خط الخليج عبر الأردن منذ 1967 وأتفهم الإجراءات المتبعة في المركز الحدودي لاعتبارات أمنية. ونفى حيان محمد العمور ـ سائق شاحنة سوري وجود تأخير في الإجراءات وقال: أنا اعمل سائق شاحنة عبر الأردن من 15 سنة ولطالما أن الأمر يتعلق بالتفتيش فهو موضوع هام ونتقبله بكل صدر رحب. وقال السائق اللبناني محمود مطر: لا نعاني من مشكلة الإجراءات فهي طبيعية كما في الدول الأخرى ولطالما أنني لا احمل محظورات فاني أحظى باحترام الأجهزة العاملة بالمركز الحدودي والله يعطيهم العافية.
وبين السائق عبد الرزاق عبد الله ان إلاجراءات عادية وهي روتينية والأسلوب الذي يعاملهم به العاملون بالمركز حسنة ورائعة مطالبا بزيادة ساعات العمل جمركياً وامنياً.
وقال السائق العماني احمد حيدر صالح ان الإجراءات طبيعية كما هي في المراكز الحدودية الأخرى التي نمر بها مطالبا بتحويل الشحن التوجه للخليج الى جمرك الرمثا وتحويل شاحنات النقل الأردني السوري لحدود الرمثا مما يساهم في تسريع المرور للشاحنات.
من جهة اخرى التقت الدستور عددا من المسافرين وحاورتهم حول انطباعاتهم عن الإجراءات التي تطبق في المركز. وقال المواطن السعودي ثامر عايد الصخري ان تفتيش السيارات لا يستغرق سوى عشر دقائق وان الإجراءات عادية وطبيعية ولطالما انك لست مخالفا للقانون فلا شيء يعيق سفرك.
وقال المواطن السعودي عبد الله محمد القحطاني: لقد استغرق تفتيش سيارتي خمس دقائق والتعامل مع الأجهزة العاملة بالمركز جيد وحسن ومهذب ونلاقي كل ترحيب واحترام. وقال عدنان خربوش سوري الجنسية ان الاجراءات بسيطة وليست معقدة ونتفهم البعد الأمني وسلامة الدولة فوق كل اعتبار.
وأكد السائق السوري جهاد خالد انه لتطبيق نظام البصمة والصورة للمسافر لأول مرة يكون هناك بعض التأخير الا انه عند أي رحلة أخرى لا يوجد تأخير وقد تعودنا على هذه التعليمات حيث يستغرق تفتيش الحافلة كاملة ساعة واحد فقط ويقل الوقت مع عدد الركاب وحجم المتاع مع المسافرين.
مدير جمارك حدود جابر مؤمن ملحم قال ان كوادر دائرة الجمارك العامة تعمل بتناغم متكامل مع بقية الاجهزة الأخرى مؤكدا على انها إجراءات سهلة وميسرة كما هي في بقية المعابر والمراكز الحدودية الأخرى.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش