الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قضية : تصل إلى إغلاق المطعم نهائياً فيما إذا تكررت المخالفة ...* تشديد العقوبات على المطاعم المخالفة لقانون الصحة العامة

تم نشره في السبت 16 أيلول / سبتمبر 2006. 03:00 مـساءً
قضية : تصل إلى إغلاق المطعم نهائياً فيما إذا تكررت المخالفة ...* تشديد العقوبات على المطاعم المخالفة لقانون الصحة العامة

 

 
- دروزة : المطلوب وضع مواصفات ومعايير تتحملها امانة عمان والبلديات
- عبيدات : المخالفات المالية لا تردع اصحاب الضمائر الميتة
- حمادة : ضرورة اعطاء النقابة الصلاحية الكاملة في إجراءات الترخيص


الدستور - التحقيقات الصحفية - حسين العموش
كشف وزير الصحة سعيد دروزة عن عقوبات رادعة أقرها مجلس الوزراء ضد المطاعم التي تخالف قانون الصحة العامة وتستهتر بحياة المواطن .
وأضاف دروزه لـ (الدستور) أن تشديد العقوبات وفق القوانين المعدلة التي رفعتها الوزارة وأقرها مجلس الوزراء ستسهم في التخلص من المخالفات التي ترتكب في المطاعم داعياً نقابة أصحاب المطاعم إلى شراكة حقيقية تهدف إلى مزيد من التنسيق مع وزارة الصحة لوضع حد لتجاوزات بعض المطاعم واستهتارها بحياة المواطنين .
وأشار وزير الصحة الى أن المطلوب هو وضع مواصفات ومعايير عند ترخيص المطاعم إضافة إلى تشديد الرقابة عليها مشيراً الى ان هذا الدور تتولاه امانة عمان الكبرى والبلديات في المحافظات ، واكد سلامة الاجراءات التي تقوم بها وزارة الصحة وفيما يتعلق بقضية المطعم الذي تسسبب بإصابة 700 مواطن من سكان مدينة الرصيفة كانوا قد تناولوا فيه وجبات من الشاورما قال:ان الوزاره اغلقت المطعم وحولت صاحبه للقضاء .
وعن العقوبات الرادعة الجديدة قال وزير الصحة أنها تصل إلى حد إغلاق المطعم نهائياً فيما إذا تكررت المخالفة معتبراً العبث بحياة المواطن خطاً أحمر لا يمكن لأحد تجاوزه بأي حال من الاحوال .
جمعية حماية المستهلك
واعتبر الدكتور محمد عبيدات رئيس الجمعية الوطنية لحماية المستهلك الإجراءات والعقوبات المطبقة حالياً غير رادعة مطالباً بتشديد العقوبات والإبتعاد عن أسلوب المخالفات المالية التي لا تردع اصحاب الضمائر الميتة عن إرتكاب مخالفات صحية يكون المستهلك المغلوب على أمره ضحيتها .
ودعا الدكتور عبيدات وزارة الصحة ونقابة أصحاب المطاعم وأمانة عمان والبلديات إلى العمل سوياً لعدم تكرار الحادثة التي أدت الى اصابة 700 مواطن ليس لهم حول ولا قوة وكل ما قاموا به شراء وجبات شاورما من المطعم ظناً منهم أنهم يتناولون غذاء صحياً نظيفا .
وطالب عبيدات المستهلكين بمقاطعة كل المطاعم التي تستهتر بصحتهم وحياتهم وتعرضهما للخطر مقابل الحصول على أرباح مالية إضافية مشيراً إلى أن المطلوب هو سحب الترخيص بشكل كامل من المطعم الذي يثبت تورطه بقضايا الإضرار بصحة المستهلك معتبراُ أن تعريض حياة المستهلك للخطر لا يختلف عن قضايا الشروع بالقتل .
وأشاد عبيدات بمستوى التنسيق بين الجمعية ونقابة أصحاب المطاعم مؤكداً أن وجود عدد محدود من المطاعم المخالفة لا يعني بأي حال من الأحوال تعميم الصورة بشكل يثير الشك بدور المطاعم وبخدماتها التي تقدمها على أكمل وجه .
نقابة أصحاب المطاعم
نقيب أصحاب المطاعم والحلويات رائد حمادة دافع عن قطاع المطاعم واعتبر ما حدث في أحد المطاعم في الرصيفة وقبله في عمان لا يشكل ظاهرةً مشيراً الى أن المطلوب ليس تشديد إجراءات الرقابة على المطاعم وإنما خلق ثقافة صحية لدى العاملين وأصحاب المطاعم على حد سواء .
ورحب حماده بالشراكة التي اقترحها وزير الصحة معتبراً ذلك تمهيداً للطريق بهدف خلق ثقافة صحية لدى العاملين في المطاعم ، معتبراً دعوة الوزير تحوّلا في نظرة الوزارة للتعامل مع النقابة وهو التحوّل الذي سعت له الوزارة وكانت لا تجد الإستجابة المطلوبة كما يطرحها الآن وزير الصحة سعيد دروزة .
ودافع حماده عن المطعم الذي باع وجبات الشاورما في الرصيفة وعزا ذلك إلى الإرتفاع الكبير في درجات الحرارة والتي لم نعتدها في المملكة مؤكداً أن هذه الحرارة أثرت حتى على طعامنا في البيوت .
وعن إجراءات النقابة لعقد الدورات التثقيفية لأعضائها قال حماده : عقدنا عدة دورات وورش عمل مع مختلف الجهات والمؤسسات ومنها وزارة الصحة وأمانة عمان ومديرية صحة العاصمة هدفت جميعها لرفع الثقافة الصحية لمنتسبي النقابة من العاملين في المطاعم وطالب بوضع خطة طويلة الامد للوصول إلى كل العاملين في هذا القطاع .
كما طالب نقيب أصحاب المطاعم والحلويات باعطاء النقابة الصلاحية الكاملة في بداية إجراءات ترخيص المطاعم بهدف تنظيم المهنة واكد وجوب إصدار قانون خاص في هذا الإطار لإلزام المطاعم بمراجعة النقابة عند تجديد الترخيص أو عند الترخيص الجديد لأي مطعم .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش