الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاردن والبنك الاسلامي للتنمية يوقعان اتفاقية بقيمة 200 ألف دولار

تم نشره في الاثنين 31 كانون الثاني / يناير 2000. 02:00 مـساءً

عمان - الدستور
وقع وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري ورئيس البنك الاسلامي للتنمية د.أحمد محمد علي امس على اتفاقية منحة بقيمة (200) ألف دولار، والخاصة بمساهمة البنك الاسلامي للتنمية في تمويل مشروع بناء قدرات جمعيات المنتجين الريفيين في إطار برنامج القرى الصحية، والتي تهدف إلى تحسين نوعية حياة الفقراء في المجتمعات المحلية الريفية، من خلال بناء قدراتهم للحد من الفقر فيها وتعزيز نموها الاقتصادي وادماجها في المجتمع المحلي، بالإضافة الى رفع قدرات جمعيات المنتجين الريفي.

وتبلغ قيمة المشروع الاجمالية (350) ألف دولار، يساهم البنك الاسلامي للتنمية بقيمة (200) ألف دولار، والوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ) ستساهم بقيمة (100) ألف دولار، كما ويساهم الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية بقيمة (50) ألف دولار كمساهمة عينية.
وعرض فاخوري الأوضاع الاقتصادية والمالية التي يمر بها الأردن حالياً جراء ما تعانيه المنطقة من حالة عدم الاستقرار الامني والسياسي وتداعيات الازمة السورية التي اصبحت تشكل عبئ ثقيلاً على الاوضاع المالية العامة في الاردن وعلى مستوى الخدمات المقدمة ولا يستطيع الاردن تحملها وحده دون وقفة جادة من قبل المجتمع الدولي، وضرورة وقوف المجتمع الدولي الى جانب الاردن في هذه المرحلة الدقيقة للوفاء بالتزاماته الانسانية تجاه هؤلاء اللاجئين والمواطنين الاردنيين بشكل عام.
واشار انه تم اطلاق خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية 2016- 2018 مبيناً أهمية تمويل الخطة بشكل كاف لتمكين الأردن من تلبية متطلبات استضافة اللاجئين السوريين وكذلك متطلبات تعزيز منعة المجتمعات المستضيفة لهم ومتطلبات دعم الخزينة لما تتحمله من أعباء، وهي عمل تشاركي  ضم أكثر من 150 من ممثلي المؤسسات الوطنية والدولية المعنية في الاستجابة للأزمة السورية، في احد عشر قطاع ذو اولوية.
وبحث الفاخوري في لقاء منفصل مع رئيس البنك الاسلامي للتنمية نتائج مؤتمر لندن (الكويت 4)، واهداف طرح فكرة الإطار الشمولي في مؤتمر لندن، لمساعدة الاردن في مواجهة تداعيات الازمة السورية عن طريق ايجاد حلول متكاملة للآثار المباشرة وغير المباشرة للازمة السورية على الاقتصاد الاردني ويحدد فيه التزامات الاردن من جهة والمجتمع الدولي من جهة اخرى.
وأكد وزير التخطيط على أهمية الدعم المقدم من البنك الاسلامي للتنمية في مساعدة الأردن في مواجهة التحديات الاقتصادية والمالية التي يواجهها، وذلك لتمكينها من الاستمرار في تنفيذ المشاريع التنموية ذات الأولوية وتقديم خدمات ذات مستوى متقدم لمواطنيها والمقيمين على اراضيها وخصوصاً في هذه الظروف.
وقال أن الحكومة الاردنية تتطلع بأن يقوم البنك بالمرحلة القادمة  بتقديم منح بصفة استثنائية للأردن نتيجة التحديات  الاقتصادية الناجمة عن الازمة السورية وبمبالغ معقولة سنويا  تسهم بالتخفيف من الفجوة المتحققة في خطة الاستجابة للازمة السورية (2016-2018)، وتبرز دور البنك في دعم دوله الاعضاء.  
وأشار الى اهمية  تقديم قروض ميسرة جدا أو منح لدعم الموازنة و توجيه مؤسسات البنك الاسلامي للتنمية ومنها المؤسسة الاسلامية لتمويل القطاع الخاص والمؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة وصندوق التضامن الاسلامي لمزيد من العمل ودعم مشاريع القطاع الخاص بالأردن وتمويل مشاريع لمكافحة الفقر والبطالة.
ومن جانبه أشاد رئيس البنك الاسلامي للتنمية بالجهود المبذولة من قبل الحكومة الاردنية للتغلب على التحديات الاقتصادية والمالية التي تواجهها وخصوصاً فيما يتعلق بملف اللاجئين السوريين، وكذلك البرامج الاصلاحية المختلفة التي يجري تنفيذها لموائمة اقتصادها للتغلب على هذه التحديات، بالإضافة الى الجهود التي بذلت في إطلاق وثيقة الاردن 2025، وعن الاستعداد الدائم لدى البنك الاسلامي للتنمية الى الوقوف الى جانب الاردن لتوفير التمويل اللازم لمواجهة التحديات الاقتصادية والمالية التي يواجهها، وذلك من خلال استعداد البنك لتوفير التمويل من خلال آليات جديدة تم التباحث بها خلال هذا الاجتماع.
يذكر بأن الاردن ترتبط بعلاقات وثيقة مع البنك الاسلامي للتنمية، حيث كان للمساعدات التي قدمها البنك ولا يزال أثراً واضحاً في دعم جهود الإصلاح والتنمية في المملكة وتمويل تنفيذ العديد من المشاريع ذات الأولوية التنموية،حيث بلغ حجم المساعدات التي قدمها البنك خلال الفترة (1975-2015) من خلال عمليات القروض الحسنة والمنح حوالي 975,6 مليون دولار، وقد توزعت المشاريع التي تم تمويلها على قطاعات الصحة والمياه والزراعة والإسكان والتعليم والطاقة والبنية التحتية والطاقة.
 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش