الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تعزيز الحريات وسيادة القانون والعيش الكريم للمواطن في الطليعة * الملك يحدد في «خطاب العرش» برنامج عمل الحكومة للمرحلة المقبلة

تم نشره في الأربعاء 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2006. 02:00 مـساءً
تعزيز الحريات وسيادة القانون والعيش الكريم للمواطن في الطليعة * الملك يحدد في «خطاب العرش» برنامج عمل الحكومة للمرحلة المقبلة

 

 
كتب نايف المحيسن
حفل خطاب العرش السامي امام مجلس الامة بالعديد من المحطات الهامة والكبيرة والتي حدد جلالته فيها برنامج عمل الحكومة في المرحلة المقبلة ، مؤكدا في بداية حديثه ان هذه المحطات لا تقبل التأجيل والترحيل والتراخي في التنفيذ ولا بد من التصدي لها وتنفيذها بمنتهى الجدية والمسؤولية.
فكان لجلالته وقفة هامة مع قضايا اصبحت بمثابة ثوابت وطنية ، كما عبر عنها جلالته ومن أهمها الشغل الشاغل والهم الدائم لجلالة الملك المتمثل في تحسين الظروف المعيشية للاردنيين والاردنيات ، حيث يسعى جلالته دوما لتحقيق هذا الهدف بتوفير العيش الكريم للمواطن الاردني وابعاده عن الحاجة والعوز ، وقد كان لجلالته مبادرات كريمة في هذا الاتجاه خففت على كثير من المواطنين ، ولكن جلالة الملك يرغب في ان تجد هذه القضية حلولا شافية من قبل الحكومة ويساعدها في ذلك مجلس الأمة والفعاليات المختلفة على الساحة الاردنية.
ودعا جلالته في خطابه الى صون الحريات العامة وتعزيز المشاركة الشعبية في اتخاذ القرارات.
ويهدف جلالته من وراء ذلك ان يكون هناك دور فاعل للمواطن الاردني القادر على التعبير عما يجول في خاطره ، ومن خلال مثل هذه الرؤيا تستطيع الحكومات ان تقرأ ما يدور في ذهن المواطن ، مما يساهم في ايجاد حلول لكثير من المشاكل ، ويكون موقف المواطن مشاركا وفاعلا ولا يكون سلبيا بالنسبة لصاحب القرار ، ويركز جلالته على دور فئتين هامتين في هذا المجال وهما قطاع الشباب وقطاع المرأة باعتبارهما من الاركان الاساسية للمجتمع ولهما دور فاعل في تكوينه ، مما يعني ان يكون لهما نفس الحجم في المشاركة واتخاذ القرار ، كما ان الحريات العامة لها نفس الفعل في تعزيز مثل هذا الدور.
والمحطة الهامة الاخرى في خطاب جلالته كانت في الالتزام بمحاربة الفساد وسيادة القانون ، فالفساد آفة يجب ان نصل الى مرحلة بالتخلص منها بالقوانين الرادعة ووقف اية تجاوزات على المال العام وعلى حقوق المواطنين وتحقيق العدالة للمواطن بسيادة القانون على الجميع والمساواة بين كافة فئات المواطنين دون التحيز لفئة دون غيرها ، فالمواطنون جميعا متساوون في الحقوق والواجبات كما نص «الدستور» على ذلك وتحقيق مثل هذه الامور وكما قال جلالة الملك يتأتى من خلال تعزيز استقلال القضاء وتحقيق مبدأ الشفافية والمساءلة والمحاسبة لضمان الحد من اية تجاوزات ومنعها ليكون هناك روادع امام من تسول له نفسه التعدي على المال العام وعلى حقوق المواطنين.
ويدعو جلالة الملك مجلس الامة في دورته المقبلة لاقرار قوانين مهمة موجودة لدى المجلس سيكون لها اثرها على المواطنين وعلى القرارات المستقبلية وتساهم في دعم الحريات وتعزيزها وهي قوانين الاحزاب والبلديات والمطبوعات والنشر وضمان حق الحصول على المعلومات فهذه القوانين تعكس جانبا مهما من تعطش المواطن للحرية والمشاركة السياسية في الاحزاب او الانتخاب في البلديات او حقه في الحصول على المعلومة من اي جهة كانت وخاصة الحكومة.
ولتعزيز المسيرة الديمقراطية ودعمها افرد جلالته جانبا وحيزا مهما من خطابه لدعم المسيرة الديمقراطية حيث اكد ان الحكومة ستعمل على تلبية كافة الاستحقاقات الدستورية والسياسية القادمة لضمان تعزيز نهج التعددية السياسية وتقديم النهج الديمقراطي ، وذلك باجراء الانتخابات النيابية القادمة والتي من المتوقع ان تكون في موعدها الدستوري ، اضافة الى حماية حقوق الانسان الاردني وضمان هوية الافراد والجماعات وتعزيز مشاركة الشباب في العمل والبناء.
كما افرد جلالته جانبا مهما للمسيرة الاقتصادية حيث ستعمل الحكومة على الارتقاء بالخدمات وتشجيع الاستثمار وزيادة وتيرة النمو الاقتصادي لزيادة فرص العمل وتوزيع مكاسب التنمية على كافة مناطق المملكة بزيادة مخصصات المحافظات من الموازنة العامة للدولة ليرى المواطن في الريف والبادية انعكاس التنمية عليه ليكون لها اثر واضح وكذلك دعم مشاريع الاسكان للفقراء والتوسع فيها ، وتأسيس مناطق اقتصادية تنموية في المحافظات.
كما اشار جلالته الى تحقيق التوازن بين مخرجات التعليم الاكاديمي والمهني من خلال برامج واضحة للنهوض بالمستوى التعليمي والتدريب وكذلك تعزيز دور القطاع الصحي وتحقيق التأمين الصحي لمختلف شرائح المجتمع. وفي مجال مكافحة الفقر والذي يسعى جلالته لوضع حد له واجتثاثه من جذوره ، فقد اكد ان الحكومة ستعمل على اعادة تخصيص الموارد المالية لتستهدف الفقراء مباشرة وذلك من خلال هيئة التكافل الاجتماعي.
هذه ابرز المحطات في خطاب العرش السامي ، اضافة الى التأكيد على تعزيز دور القوات المسلحة والامن العام والعديد من القضايا الخارجية ذات المساس المباشر بالاردن وعلى رأسها القضية الفلسطينية والمسألة العراقية ، وكذلك الدور الهاشمي في الحفاظ على الاسلام وابعاد الصورة المشوهة عنه.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش