الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في مؤتمر صحفي لهيئة الدفاع نفت فيه انسحابها من محاكمة النواب الثلاثة * العرموطي : اعداد مذكرة لرئيس الوزراء لاطلاعه على «الخروقات» في محاكمة

تم نشره في الاثنين 31 تموز / يوليو 2006. 03:00 مـساءً
في مؤتمر صحفي لهيئة الدفاع نفت فيه انسحابها من محاكمة النواب الثلاثة * العرموطي : اعداد مذكرة لرئيس الوزراء لاطلاعه على «الخروقات» في محاكمة

 

 
عمان - الدستور - ايهاب مجاهد
اكد رئيس هيئة الدفاع عن النواب الاسلاميين الثلاثة نقيب المحامين صالح العرموطي ان الهيئة لم تنسحب من محاكمة النواب بل انها قررت مقاطعة جلسات المحكمة لخرقها القوانين ومن بينها قانون استقلال القضاء ، مشيرا الى ان الهيئة قامت بتسجيل ذلك في محضر المحاكمة .
واعرب العرموطي خلال مؤتمر صحفي عقدته هيئة الدفاع امس بحضور اعضائها حكمت الرواشدة و زهير ابوالراغب ورياض النوايسة و محمد ابوجبارة عن خشيته من ان يصدر حكم محكمة امن الدولة في قضية النواب قبل ان تقوم المحكمة بارسال ملف القضية الى محكمة التمييز ، حيث كانت الهيئة قدمت طلبا لمحكمة التمييز يطلبون فيه نقض قرار محكمة امن الدولة الذي صدر يوم الاحد الماضي القاضي برفض اخلاء سبيل النواب الثلاثة بضمان محل اقامتهم.
واكد العرموطي بانه بصدد اعداد مذكرة لرئيس الوزراء لاطلاعه كما قال على الخروقات التي تحصل في محاكمة النواب ، والتي قال انها تتناقض مع دولة القانون والمؤسسات ، مشيرا الى ان النظر بالدعوى خلال العطلة القضائية "مخالف لأحكام المادة 44 من قانون استقلال القضاء التي تلزم المحاكم بتأجيل النظر في الدعاوى الى ما بعد العطلة القضائية في حال صرح المحامي برغبته في استعمال إجازته خلال هذه العطلة".
واشار العرموطي الى ان محكمة امن الدولة ترتكب سابقة خطيرة في تاريخ القضاء الاردني من خلال رفضها ارسال ملف القضية الى محكمة التمييز ، واصرارها على توقيف النواب في قضية جنحوية لايجوز فيها التوقيف الا في حالتي السرقة والايذاء.
وانتقد العرموطي مواصلة محكمة امن الدولة النظر بالقضية دون الالتفات الى طلب التمييز مهددا بالتوقف عن الترافع امام محكمة امن الدولة واعلان ذلك بشكل شخصي ، وقال "لايجوز ان تستمر المحاكمة وما يجري امر غير مسبوق في تاريخ النقابة والقضاء الاردني وخاصة على صعيد رفض المحكمة التعامل مع العطلة القضائية التي يحددها مجلس النقابة بناء على قانون استقلال القضاء".
واشار الى ان المحكمة لم تراع الحالة الصحية للنواب الموقوفين ولم تستجب لطلب هيئة الدفاع تقديمهم للعناية الطبية وبالاخص النائب محمد ابوفارس الذي ادخل المستشفى السبت واخرج منه لحضور جلسة الامس وكذلك لم تراع الحالة الصحية للنائب جعفر الحوراني الذي يعاني من عدة امراض مزمنة ، موضحا بانه لم يتح لاعضاء هيئة الدفاع الانفراد بموكليهم لمناقشة واعداد بينات الدفاع وكذلك منعوا مؤخرا من لقاء موكليهم في سجن قفقفا بحجة انهم انسحبوا من القضية .
واكد عدم وجود دليل يثبت التهم الموجهة للنواب ، مشككا في صحة ما تم تناقله حول تصريحات ابوفارس ، وقال انه ليس للقضية بعد قانوني بل ان لها ابعادا سياسية ، تستهدف بالدرجة الاولى الحركة الاسلامية والوطنية .
واشار الى ان المحكمة تحاول الانتهاء من القضية قبل عقد الدورة الاستثنائية التي يترتب عليها الافراج عن النواب حكما ، مؤكدا عزم الهيئة الطعن في حكم المحكمة حال صدوره ، الا انه اكد في الوقت نفسه بانه يتوقع حكما بالبراءة وعدم المسؤولية للنواب في حال تم تطبيق القانون . وتطرق العرموطي الى لقائه الاخير مع رئيس الوزراء مشيرا الى انه وضع الرئيس في صورة مختلف القضايا الوطنية ومن بينها قضية النواب .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش