الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

افتتاح المؤتمر الرابع لحزب الوحدة الشعبية: المطالبة باصلاح سياسي ينطلق من مصلحة الأردن الوطنية لتعزيز المشاركة الشعبية وتكريس دولة القانون

تم نشره في السبت 13 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
افتتاح المؤتمر الرابع لحزب الوحدة الشعبية: المطالبة باصلاح سياسي ينطلق من مصلحة الأردن الوطنية لتعزيز المشاركة الشعبية وتكريس دولة القانون

 

 
عمان - الدستور ذ جمال العلوي: عقد حزب الوحدة الشعبية مؤتمره الرابع الذي تضمن كلمات لممثلي القوى الوطنية الى جانب كلمة لأحمد سعدات أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين المعتقل وأخرى للدكتور جورج حبش .
والقى الناطق الرسمي بأسم أحزاب المعارضة فؤاد دبور كلمة قال فيها: ان بلدنا يدخل في منعطف سياسي وديمقراطي وإقتصادي وإجتماعي صعب بعد إقدام الحكومات المتعاقبة والحالية على رفع أسعار المشتقات النفطية بنسب عالية مما أدخل المواطنين في حالة عدم القدرة على توفير متطلبات الحياة .
وشدد على ان المدخل الحقيقي للخروج من هذا المأزق يتم عبر إعادة النظر في السياسات ووضع برامج وخطط مدروسة لمعالجة الاختلالات في المسار الاقتصادي وتكون البداية بعقد مؤتمر وطني يجمع المتخصصين ومؤسسات المجتمع المدني ليشكل خطوة على طريق الاصلاح المنشود .
ودعا الى تحقيق تنمية سياسية حقيقية تستند الى إطلاق الحريات العامة وإنتاج قوانين إنتخابات وأحزاب ديمقراطية لاخراج البلاد من المأزق الذي تعيش فيه . والقى عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الكوبي السيد أرماندو شاريه كلمة اللجنة المركزية التي جاء فيها :ينعقد مؤتمركم في ظروف خاصة تمر بها المنطقة نتيجة حرب تدميرية إندلعت على حدود بلدكم تم عبرها زرع التواجد العسكري الأجنبي بأشكال وطرق مختلفة .
واضاف أنتم شهود عل ما يحدث ويقع على الشعب الفلسطيني الذي تواجه قضيته النبيلة أخطارا وصعوبات كبرى مقابل الغطرسة والتعنت الاسرائيليين المدعومين أمريكياً .
وقال إن كوبا تواصل تقدمها مدعومة بارادة شعبنا الصلبة ورفضه الاستسلام امام الصعوبات .

أحمد سعدات
والقى الدكتورموسى العزب كلمة أحمد سعدات أمين عام الجبهة الشعبية المعتقل والموجهة الى المؤتمر الرابع لحزب الوحدة التي جاء فيها: أسجل إعتزازي بالوحدة والتلاحم الكفاحي اللتين تعمدتا بالدماء من خلال النضال المشترك وعمق الانتماء للمشروع القومي التحرري ،ففي خنادق مقاومة العدوان الصهيوني إمتزج الدم الفلسطيني والأردني والعربي .
وأضاف: ينعقد مؤتمركم في ظل ظروف وطنية وإقليمية ودولية بالغة الدقة والتعقيد حيث تتصاعد وتائر العدوان الأمريكي لتعميم حلقات مشروع الشرق الأوسط الكبير،مشروع إطباق الهيمنة والسيطرة الشاملة على أمتنا.
وأشاد بتواصل المقاومة العراقية التي تتجذر كل يوم في المجتمع العراقي وبالصمود الفلسطيني والاصرار على المقاومة مما يساهم في دفع الأوضاع العربية نحو مخاض الثورة والحركة الشعبية التي تمر في كل الوطن العربي .

عبد العزيز السيد
والقى الأمين العام لمؤتمر الأحزاب العربية عبدالعزيز السيد كلمة دعا فيها الحكومات العربية للتصالح مع شعوبها لتحصن الاوطان بالديمقراطية والاصلاح الداخلي لا بضغط الأجنبي .
ودان العدوان الذي تتعرض له مدينة حديثة العراقية منذ أكثر من إسبوع وفق خطة تدمير منهجي لأحيائها والقتل المنظم لأبنائها والحصار المفروض عليها داعياً لنصرتها بكل السبل المتاحة .

د. وميض نظمي
والقى الدكتور وميض نظمي كلمة العراق حيث نقل تحيات التيار القومي والوطني في العراق للمؤتمرين في أيام تسجل فيها المقاومة العراقية بطولات جمة تصب في طريق تحرير العراق .

نقيب المهندسين
والقى المهندس وائل السقا نقيب المهندسن رئيس مجلس النقباء كلمة قال فيها إننا نتمنى أن تكون جميع الأحزاب الأردنية بشتى أطيافها الاسلامية والقومية والوطنية واليسارية ذات حضور سياسي فاعل وتمثيل ديمقراطي حقيقي وأن تكون السباقة في التلاحم مع الشارع وتلمس همومه ومشاكله .
وطالب الحكومة أن تخطو خطوات حقيقية نحو الديمقراطية والحياة الحزبية من خلال إصدار قانون للانتخابات النيابية تجمع عليه الأطياف السياسية والاجتماعية وإصدار قانون للأحزاب السياسية متفق مع ثوابت الدولة الأردنية ويحظى باجماع الأحزاب .
وشدد على أهمية سحب مشروع قانون النقابات المهنية لأن تعديل أي قانون يجب أن يأتي عبر الهيئات النقابية ومراعاة أن النقابات هي رافد أساسي للتنمية الاقتصادية ومسانداً للعمل الوطني المشرف .
والقت السيدة آمنة الزعبي رئيسة إتحاد المرأة كلمة أشادت فيها بدور الحزب في القضايا الوطنية ومواقفه الشجاعة في التعبير عن دور المرأة في القضايا الوطنية.
وأشارت الى أن القوى الوطنية وقفت على منبر هذا الحزب للدفاع عن الحريات العامة والديمقراطية التي يتم التراجع عنها يوما بعد يوم .
ووجه الدكتور جورج حبش رسالة للمؤتمر أكد فيها أن صمود العراقيين وتعمق مقاومتهم زاد من المأزق الأمريكي وأصبح الحديث عن الانسحاب تعبيراً عن بشائر النصر الذي لا بد آت .

سعيد ذياب
والقى الدكتور سعيد ذياب الأمين العام للحزب كلمة قال فيها: لم تكن صدفة أن يكون صوت العراق حاضراً في مؤتمرنا وكذلك صوت فلسطين لم يكن في باب الصدفة أيضاً لأننا نرى في فلسطين والعراق عنواناً لمقاومة الأمة ضد المشروع الأمريكي الصهيوني ونرى في مشاركة كوبا عنواناً لصمود قوى التحرر العالمية ضد العولمة والهيمنة الأمريكية .
وطالب باصلاح سياسي ينطلق من مصلحة وطنية أردنية يعزز السيادة الوطنية ويوسع المشاركة الشعبية ويكرس دولة القانون ويدعو لتعميق إنتمائنا لأمتنا لبناء مجتمع عربي ديمقراطي موحد واصلاح دستوري يعزز دور السلطة التشريعية ويحد من عبث السلطة التنفيذية .
ودعا الى إعادة النظر بالسياسة الضريبية لتنسجم مع الدستور باعتماد ضريبة الدخل التصاعدية ووقف سياسة الخصخصة و إعادة الاعتبار لدور الدولة التنموي .
وأعترف الدكتور ذياب بأن الأحزاب قصرت في التصدي للسياسات الاقتصادية للحكومات ورفع أسعار المحروقات وسياسات إفقار المواطنين وتحميل الفقراء عجز الموازنة .
وحضر حفل الافتتاح النائب الدكتور ممدوح العبادي النائب الأول لرئيس مجلس النواب والنواب خليل عطية وعلي أبو السكر ورائد حجازين ورؤساء النقابات المهنية وأمناء الأحزاب وشخصيات وطنية مستقلة وحشد كبير من الحزبيين والمواطنين وقدمت فرقة بلدنا في الختام مجموعة من الأغاني الوطنية كما قدمت الفنانة ميس شلش أغاني وطنية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش