الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طبيب شرعي واحد يعمل في جميع مستشفيات الجنوب * نقص في العلاجات والكوادر الطبية في القطاع الصحي بالاغوار الجنوبية

تم نشره في الأحد 7 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
طبيب شرعي واحد يعمل في جميع مستشفيات الجنوب * نقص في العلاجات والكوادر الطبية في القطاع الصحي بالاغوار الجنوبية

 

 
الاغوار الجنوبية - الدستور - منصور الطراونة وصالح الفراية
شكا اهالي لواء الاغوار الجنوبية من نقص حاد في العلاجات والكوادر الطبية في مستشفى غور الصافي والمراكز الصحية مشيرين الى اضطرار بعضهم لشراء الادوية على نفقتهم الخاصة رغم اوضاعهم المالية المتردية.
سمير صالح العشوش قال انه امضى خمسة ايام بانتظار اجراء صورة طبقية لوالده بسبب تعطل جهاز التصوير الطبقي اضافة الى اقتقار مستشفى غور الصافي الى جهاز يؤدي الغرض المطلوب.
واشار الى ان المواطنين المشمولين او غير المشمولين بالتأمين الصحي يضطرون لدفع رسوم الكشف والعلاجات.
صالح طايل اشار من جانبه الى قضية التحويل من المراكز الصحية الى المستشفى مبيناً ان معظم المراكز الصحية في الاغوار الجنوبية تغلق ابوابها الساعة الثالثة بعد الظهر وان المستشفى لا يتعامل مع الحالات التي تصله بعد هذه الساعة لأنها لا تحمل تحويلا مطالبا بأن تستمر مدة التحويل حتى استكمال معالجة المريض.
وتؤكد امينة احمد نقص العلاجات اللازمة لعدد كبير من الامراض في المراكز الصحية ومستشفى الصافي.
ويطالب محمود مصطفى بايجاد بنك للدم في الاغوار الجنوبية وزيادة عدد الاطباء في هذه المنطقة الواسعة اضافة الى المطالبة يتوسعة مستشفى غور الصافي لاستيعاب الحالات المرضية التي تصل الى المستشفى يومياً.
ويشير افليحان جروان الهويمل انه تم تحويله الى عيادات العيون في مستشفى الكرك وان هذا التحويل يكلفه جهداً ومالاً كبيرين مطالباً بتوفير اخصائيين للعيون والعظام والأنف والاذن والحنجرة.
ويعاني فالح سلامة من نقص العلاجات في المراكز مطالباً بتحويل مركز صحي غور المزرعة الى مركز شامل وتوفير الاطباء والكوادر اللازمة لذلك لافتا الى ان عدد سكان غور المزرعة يصل الى (18) الف نسمة.
ويطالب راشد سالم بطبيب اخصائي قلب اضافة الى الحاجة الماسة الى مركز للشلل الدماغي في اللواء ونظراً لوجود (مئة حالة) تعاني من الشلل الدماغي في اللواء اضافة الى اعادة النظر في قسم الولادة في مستشفى الصافي الذي يفتقر الى ادنى مستوى من الخدمات.
ويشير علي الشعار الى عدم توفر علاجات الامراض المزمنة في المراكز الصحية في النقع والمعمورة والحديثة وهذه المناطق بعيدة عن مستشفى الصافي.
ويقول عاكف العشيبات ان مركز صحي غور المزرعة لا يوجد به سوى طبيب عام واحد.
وتضمنت مطالبات ابناء اللواء ايجاد جناح للخداج في قسم الاطفال وتحديث قسم العمليات والطوارىء.
ومتابعة لهذا الموضوع التقت »الدستور« الدكتور عبدالله المدادحه مدير مستشفى غور الصافي الحكومي الذي نفى عدم وجود اخصائي عيون مؤكداً وجود ثلاثة من اخصائيي العيون في المستشفى وان المشكلة تكمن في عدم وجود جهاز لعمليات العيون مشيراً الى ان الاتصالات مع وزارة الصحة اثمرت بتوقيع اتفاقية شراء الجهاز المذكور الذي سيباشر باجراء عمليات العيون قريباً.
وحول خلو المستشفى من طبيب اعصاب اشار المدادحه الى ان مستشفى البشير الذي يعتبر من اكبر مستشفيات وزارة الصحة لا يتوافر به سوى طبيب او اثنين للاعصاب وان طبيب الباطنية يقوم بعمل طبيب الاعصاب (100%) الا في الحالات التي تستدعي التحويل وكذلك بالنسبة لطبيب القلب باستثناء عمليات القسطرة يتم تحويلها الى مستشفيات القوات المسلحة.
وقال ان جميع محافظات الجنوب يوجد لها طبيب شرعي واحد هو الدكتور إعوض الطراونة وهو غير قادر على سد النقص الحاصل في هذا المجال مشيراً الى الحاجة الماسة الى ثلاثة اطباء لهذه الغاية.
وحول شكاوى المواطنين الخاصة بعدم وجود الاسعاف المباشر لمرضى الجلطة الدماغية اوضح المدادحه ان الجلطة الدماغية البسيطة يمكن التعامل معها والتحكم بها ومعالجتها قبل حصول النزيف في الدماغ مشيراً الى ان الجلطة المتسعة ونقوم بتحويلها الى الكرك لعدم وجود جهاز (سيكتان) تصوير طبقي لها والذي تم طلبه على موازنة المستشفى ونتوقع الحصول عليه بعد عام من الآن.
ان مستشفى غور الصافي كان يتقبل عام 1998 حوالي (20) الف مراجع سنوياً في حين انه وفي ظل الازدياد السكاني لمنطقة الاغوار وطريق الزاره العقبة اصبح يتقبل اكثر من (30) الف مراجع مشيراً الى النقص في اطباء المسالك البولية والاختصاصات التي تمت الاشارة اليها ويتعذر توفرها في مثل هذا المستشفى لافتاً الى اهمية توفير امتيازات للاطباء حتى يتمكنوا من البقاء في الاغوار.
في هذا المجال قال الدكتور المدادحه: لا يهمني توفير علاج لا يزيد ثمنه عن عشرين قرشاً مثل بعض علاجات السعال الذي تم التوقف عن اعطائه في بريطانيا لكن المهم توفير علاجات امراض القلب والسكري مستغرياً من ادعاء المواطنين بوجود نقص في هذا المجال.
وان اغلب الذين يسكنون في الاغوار الجنوبية وفي وادي عربة تحديداً تتم معالجتهم مجاناً على حساب المكرمة الملكية بالاضافة الى الاطفال دون سن السادسة مشيراً الى وجود تعليمات باستقبال الحالات المرضية الطارئة بعد الساعة الخامسة دون تحويل.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش