الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استقالة رئيس مجلس القضاء الفلسطيني احتجاجاً على الفلتان الأمني * فلسطينيو 48 يطلقون حملة دولية لكشف عنصرية اسرائيل

تم نشره في الأحد 7 آب / أغسطس 2005. 03:00 مـساءً
استقالة رئيس مجلس القضاء الفلسطيني احتجاجاً على الفلتان الأمني * فلسطينيو 48 يطلقون حملة دولية لكشف عنصرية اسرائيل

 

 
غزة، القدس المحتلة - الدستور، ووكالات الانباء
اعلن رئيس مجلس القضاء الاعلى الفلسطيني زهير الصوراني خلال اعتصام نفذه محامون وقضاة في مدينة غزة امس استقالته احتجاجا على استمرار الفلتان الامني. كما اعلن القضاة وقف عملهم في المحاكم للاسباب نفسها، فيما طالبت القوى الوطنية والاسلامية السلطة الفلسطينية بالتنسيق معها من أجل وضع حد لحالة الفلتان الامني.
وقال الصوراني وهو وزير العدل السابق في خيمة الاعتصام التي اقيمت امام مقر مجمع المحاكم في غزة »اعتبر نفسي مستقيلا حتى تتم الاستجابة للمطالب وهي مواجهة الفلتان الامني وملاحقة المعتدين وتوفير الحماية للقضاة والمحامين لتعود هيبة القضاء والقانون«.
واعلن القضاة في خيمة الاعتصام المفتوح الذي بداوه امس تعليق العمل في المحاكم »حتى اشعار اخر« احتجاجا على التدهور الامني والاعتداء على منزلي رئيس مجلس القضاء الاعلى ورئيس المحكمة العليا، وكذلك الاعتداء على منزل النائب العام في السلطة الوطنية.
في السياق ذاته، ندد عدد من القضاة والمحامين بشدة خلال اعتصام نظمته نقابة المحامين امام مبنى مجلس القضاء الاعلى ومجمع المحاكم النظامية في رام الله بالضفة الغربية بالاعتداءات التي تعرض لها اخيرا القضاة والمحامون في غزة.
واعلن القاضي عيسى ابو شرار نائب رئيس المحكمة العليا في رام الله تعليق العمل في المحاكم النظامية سواء في الضفة الغربية او قطاع غزة حتى اشعار اخر حتى الاستجابة لمطالب المحامين ونقابتهم وتقديم الجناة للمحاكمة.
من ناحية ثانية، طالبت اللجنة الممثلة لفلسطينيي 1948 امس »بتفكيك البنية التحتية للارهاب اليهودي« غداة الاعتداء الدموي ضد فلسطينيين في مدينة شفاعمرو المحتلة عام 48 ، فيما دعا ثمانية خبراء من الامم المتحدة الحكومة الإسرائيلية الى وقف العمل في بناء الجدار الفاصل.
وقررت اللجنة بعد اجتماعها في الناصرة غداة هجوم استهدف فلسطينيين في شفاعمرو على يد جندي اسرائيلي فار من الخدمة يعارض الانسحاب من قطاع غزة، »اعداد وثيقة شاملة تفضح وتدين بواطن ومظاهر العنصرية الرسمية وغير الرسمية في اسرائيل بدءا بالتشريعات القانونية مرورا بالممارسة السياسية وحتى التصريحات العدائية«.
واكدت »تنظيم حملة اعلامية دولية ومحلية لنشر هذه الوثيقة والعمل على طرحها بشكل مكثف ومنهجي امام الهيئات الدولية لتشكل مقدمة لطرحها على الاجندة الدولية«.
وطالبت اللجنة »رئيس الحكومة ارييل شارون بتحويل تصريحه الواضح نصا »ان هذا عمل اجرامي قام به ارهابي يهودي متعطش للدماء«، الى قرار حكومي رسمي والعمل على ترجمته بوقف كل اشكال التحريض ضد الجماهير العربية وقياداتها«.
وقررت »تنظيم نشاط احتجاجي في الذكرى الاربعين للشهداء الذين سقطوا ضحايا هذه المجزرة الارهابية«. وقررت ايضا »تنظيم لقاء موسع في مكاتب لجنة المتابعة العليا مع القوى الديموقراطية في المجتمع اليهودي-الاسرائيلي في اقرب وقت«.
وقال مسؤول في اللجنة انها »قررت الايعاز الى لجنة مصغرة باعداد تقرير مفصل عن حالة عرب اسرائيل يتناول ايضا ما يعانونه من تمييز عنصري«. واضاف ان »هذه الوثيقة سترفع لاحقا امام هيئات دولية على غرار الامم المتحدة ومنظمات الدفاع عن حقوق الانسان«.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش