الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

`دعاء` تنفي ارتباط الجبهة الوطنية بفكرة المجالي لتوحيد الأحزاب الوسطية

تم نشره في الخميس 22 كانون الأول / ديسمبر 2005. 02:00 مـساءً
`دعاء` تنفي ارتباط الجبهة الوطنية بفكرة المجالي لتوحيد الأحزاب الوسطية

 

 
عمان - الدستور
نفى الامين العام لحركة دعاء الدكتور محمد ابو بكر ان يكون هناك علاقة بين الجبهة الوطنية الحزبية البرلمانية التي سيعلن عنها قريبا بمشروع رئيس الوزراء الاسبق الدكتور عبدالسلام المجالي توحيد التيار الوسطي في حزب واحد كبير لافتا الى ان مجلس التنسيق الحزبي الذي يضم احزاب ''دعاء ،الوطني الدستوري، الامة ،العدالة والتنمية والخضر '' قرر من تلقاء نفسه تشكيل الجبهة .
وقال الدكتور ابو بكر ان ايا من احزاب التنسيق الحزبي لم تجتمع مع الدكتور المجالي وانما اجرت اتصالات مع شخصيات سياسية مستقلة وبرلمانية واقتصادية وحزبية لدخول الجبهة الوطنية .
واوضح ابو بكر ان مجلس التنسيق الحزبي الذي ناقش فكرة توحد الاحزاب الوسطية في حزب يكون كبيرا وفاعلا وله دور في تمثيل التيار الوطني الوسطي اراد خلق البديل لحالة الشرذمة الحاصلة في هذا التيار .
واشار الدكتور ابو بكر الى ان الجبهة الوطنية التي ستعلن بعد وضع اللمسات النهائية على مسودة انظمتها ستخلق حالة حزبية جديدة في البلاد لافتا الى ان هذا الائتلاف لن يتعرض لما تعرضت له حركات التوحد التي جرت بين احزاب كبيرة عندما انطلقت الحياة الحزبية مشيرا الى ان الجبهة الجديدة ستقوم على اسس حزبية متينة . وفيما يتعلق بالوثيقة الاصلاحية التي بدأت احزاب الائتلاف بوضعها قال ان هذه الوثيقة ستسلم الى الحكومة والبرلمان قبل بدء اي حوارات مع السلطتين التشريعية والتنفيذية مؤكدا اهمية هذه الوثيقة من حيث بنودها وافكارها وآلية تنفيذها .
وحول هيكلية الجبهة الوطنية قال ان مسودتها تنص على ان تكون القيادة للنواب على ان تسمى لجنة تنفيذية للجبهة من النواب والاحزاب والشخصيات المستقلة تضم ما بين 13 - 15 عضوا بمن فيهم الرئيس .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش