الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان:الملكة رانيا تتابع إجراءات إنشاء مركز لحقوق الإنسان في »الأردنية«

تم نشره في السبت 10 كانون الأول / ديسمبر 2005. 02:00 مـساءً
بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان:الملكة رانيا تتابع إجراءات إنشاء مركز لحقوق الإنسان في »الأردنية«

 

 
*جلالتها تؤكد ضرورة اكساب الطلبة الاردنيين خبرات جديدة والاطلاع على تجارب الدول الاخرى
عمان - الدستور
ضمن جهود جلالة الملكة رانيا العبدالله في تعزيز حقوق الانسان ودعم التعليم في الأردن، وبمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف اليوم السبت ، تابعت جلالتها أمس الإجراءات التي يتم اتخاذها في الجامعة الأردنية من اجل تطوير إنشاء مركز لحقوق الإنسان بالتعاون مع جامعة بافيا الإيطالية ليكون بمثابة مركز إقليمي للمنطقة يعمل على بناء شبكة علاقات قوية من خلال تبادل المعارف والخبرات والاستفادة من الأبحاث المشتركة في مجال حقوق الإنسان.
وتبلورت الفكرة خلال الزيارة التي قامت بها جلالتها إلى جامعة بافيا في ايطاليا أيلول الماضي ولقائها رئيس الجامعة حيث تم بحث كيفية إنشاء شبكة إقليمية لمراكز الدراسات المتطورة في الشرق الأوسط وقدمت حينها الجامعة منحا لطلاب عرب باسم '' منح الملكة رانيا العبدالله''.
وفي لقاء لجلالة الملكة رانيا العبد الله أمس مع رئيس العلاقات الدولية في الجامعة الأردنية الدكتور احمد مجدوبة أكدت جلالتها أهمية مثل هذه البرامج من حيث تبادل الخبرات وإكساب الطلاب الأردنيين خبرات جديدة من خلال الإطلاع على إنجازات الدول الأخرى في مجال حقوق الإنسان.
وقدم الدكتور مجدوبة شرحا عن مشروع انشاء مركز لحقوق الانسان والتنمية الانسانية في الجامعة الأردنية بشراكة مع جامعة بافيا الإيطالية وبتنسيق مع وزارة التعليم العالي الاردنية بصدد توقيع مذكرة تفاهم لاقامة المركز الذي سيبدأ كبرنامج ماجستير يُدّرس لمدة سنتين يلتحق به 15 الى 20 طالبا سنويا بالتعاون مع جامعة بافيا ودعم من وزارة التعليم الايطالية.
وتقوم فكرة البرنامج على جانبين، تعليمي وبحثي، حيث سيتاح للطلبة الملتحقين بالبرنامج قضاء فترات في ايطاليا ودول اوروبية اخرى لاتاحة الفرصة امامهم لتبادل الخبرات مع الطلاب في تلك الدول، وسيقوم اساتذة من الجامعة الاردنية بالاضافة الى اساتذة من ايطاليا بالتدريس، ومن المتوقع ان يبدأ تطبيق البرنامج في ايلول القادم.
وسيكون للبرنامج صلة بعدد من مراكز حقوق الانسان الاقليمية والدولية وسيكون له علاقات مع مراكز بحثية متميزة في مجال حقوق الانسان. وسيقوم المركز بعقد مؤتمرات وجلسات عمل وبرامج تدريبية في مجال حقوق الانسان كما سيوفر فرص عمل للطلبة.
ويأتي هذا البرنامج انسجاما مع توجيهات جلالة الملكة برعاية الشباب وتعزيز مفاهيم حقوق الانسان لديهم وتعريفهم بحقوقهم وواجباتهم حيث تحرص جلالتها دوما على لقاء الشباب والتأكيد على دورهم في تعزيز ونشر مبادئ حقوق الانسان حيث شاركت جلالتها في عام 2003 طالبات مدرسة الكمالية في عمان قراءة بنود الميثاق العالمي لحقوق الإنسان وتبادلت جلالتها الحديث والنقاش مع الطالبات حول مفاهيم نصوص الإعلان العالمي لحقوق الإنسان حيث أبرزت الطالبات قضايا تمس إطار الحقوق والواجبات والحياة والأسرة وترسخ القيم الإنسانية لدى الأفراد.
واكدت جلالتها في مقال لها نشر عام 2003 سعي الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله ان يكون نموذجا في مجال حماية حقوق الانسان، وسعيه لبناء مجتمع يقوم على قيم العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص والديمقراطية.
كما قامت جلالتها في عام 2004 بزيارة إلى إدارة حماية الأسرة بمناسبة اختيار مشروع حماية الأسرة الأردني ضمن الفائزين في جائزة الأمم المتحدة في مجال تعزيز حقوق الإنسان والحريات الأساسية لعام 2003 حيث يعمل المشروع على حماية الأطفال والنساء في الأردن ويقوم بجهد كبير لزيادة الوعي بين مختلف شرائح المجتمع.
ويذكر ان جلالة الملك عبدالله كان قد عهد لجلالة الملكة رانيا برئاسة اللجنة الملكية لحقوق الإنسان في الأردن والتي كان من نتائجها إنشاء المركز الوطني لحقوق الإنسان في اواخر عام 2002 والذي يهدف إلى تعزيز الفهم الوطني لحقوق الإنسان في الأردن ورفع مستوى الوعي بها وتعديل القوانين الأردنية الخاصة بحقوق الإنسان على نحو يتماشى مع المعايير الدولية مع الأخذ في الاعتبار الموروث الثقافي والديني للأردن.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش