الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال مؤتمر صحفي لرئيس بلدية السلط الكبرى * ابو السمن : 5,5 مليون دينار موازنة العام 2006 بدون عجز

تم نشره في الخميس 29 كانون الأول / ديسمبر 2005. 02:00 مـساءً
خلال مؤتمر صحفي لرئيس بلدية السلط الكبرى * ابو السمن : 5,5 مليون دينار موازنة العام 2006 بدون عجز

 

 
السلط - الدستور - محمود قطيشات
ثمن المهندس ماهر أبو السمن رئيس بلدية السلط الكبرى اهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني بتطوير وسط مدينة السلط واستثمار خصوصيتها التاريخية والأثرية بما يساهم في تحسين مستوى الخدمات لمواطنين وتشجيع قدوم السياح لها وتبرع جلالة الملك بمبلغ 200 الف دينار لهذه الغاية كما أكد حرص البلدية على الاستمرار في تقديم الخدمات للمواطنين من منظور شمولي من خلال الاستغلال الأمثل للموارد والإمكانات المتاحة ووصف موازنة البلدية 2006 بانها الأكبر في تاريخ البلدية .
وتطرق المهندس أبو السمن في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس لمندوبي الصحافة المحلية بحضور المهندس سامر الطراونة مدير الشؤون البلدية في محافظة البلقاء الى ابرز انجازات البلدية للعام 2005 .
وبين ان حجم الموازنة المقدرة للعام 2006 يبلغ 125,585,5 دينارا وبدون عجز كما بلغت الإيرادات المقدرة 325,286,4 دينارا يضاف إليها مبلغ 775 الف دينار أرصدة قروض لم تسحب بعد ومبلغ 523800 دينار أرصدة نقدية لدى البنوك التجارية وبنك تنمية المدن والقرى، أما في جانب النفقات فقد تم تقدير مبلغ 4924236 دينارا كنفقات مقدرة لتنفيذ المشاريع الخدمية والإنتاجية ومبلغ 489757 دينارا أقساط قروض بنك التنمية المستحقة للعام القادم ومبلغ 170132 دينارا أمانات مدورة .
كما أشار المهندس أبو السمن في معرض توضيحه للإيرادات والنفقات الى ان البلدية قامت بتحصيل مبلغ 790903 دنانير من عوائد محروقات من اصل المبلغ المخصص لها وقيمته 955 الف دينار أي ما نسبته 8,82 بالمائة كما ان البلدية بدأت بتحصيل رسوم ضريبة الأبنية والأراضي (المسقفات ) اعتبارا من 11, 7, 2005 وقد زادت التحصيلات بنسبة 8,18 بالمائة خلال الشهور العشرة الماضية قياسا لنفس الفترة من العام الماضي وبنسبة 8,118 بالمائة إذ بلغت هذا العام 500224 دينارا والعام الماضي 420850 دينارا، وقال ان تحصيلات البلدية بلغت خلال العام 2004 في مجال رخص المهن 83852 دينارا وعام 2005 .
واضاف ابو السمن ان البلدية تعمل باستمرار على الاستجابة لمتطلبات النهوض بالمدينة والمناطق التابعة لها وتحاول استباق الخطط المرسومة ما أمكنها لتحافظ على كينونتها وصدارتها أمام المجتمع المحلي .
ووصف عام 2005 بأنه من الأعوام التي شهدت سلسلة انجازات في كافة المناحي إضافة الى تحويل 35 موظفا الى الرواتب المقطوعة وزيادة عمال النظافة الى 120 دينارا التزاما بالحد الأدنى للاجور.
كما قامت البلدية بالتوسع في إنشاء الحدائق ومكتبات الأطفال وحوسبة أعمال البلدية وإنشاء مراكز المعرفة منوها بتجربة دخول القطاع الخاص للاستثمار مع البلدية كماهو حال المنطقة المهنية الجديدة التي نفذها مستثمر محلي وتضم 50 مخزنا تجاريا استغلت من قبل محلات الميكتنيك كما ان البحيرة ستشهد عملية انتقال جميع أصحاب محلات الحدادة في وقت لا يتجاوز شهر آذار القادم .
وقال ان مركز النظم المعلوماتية الجغرافية قد جرى تجهيزه وباشر فريق فني من دائرة الأراضي والمساحة بدراسة مخططات الأراضي في المناطق التابعة لبلدية السلط لتصويب اية أخطاء سابقة مؤكدا ان المشروع الملكي لتطوير وسط السلط بكلفة 10 ملايين سيكون له انعكاسات إيجابية على حياة المواطنين موضحا ان اللجنة الملكية المشرفة على المشروع قد اتخذت من مبنى قاقيش التراثي مقرا للعمل كما أشار الى ان مشروع إعادة تأهيل وسط السلط ''المشروع الياباني'' سينجز منتصف عام 2006 وبكلفة 5 ملايين دولار .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش