الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في لقاء الناطق الرسمي بوسائل الاعلام * خضر: الملك يوفد مبعوثين لعدد من الدول العربية لتوضيح الموقف الاردني من مبادرة الامير عبدالله

تم نشره في الثلاثاء 29 آذار / مارس 2005. 02:00 مـساءً
في لقاء الناطق الرسمي بوسائل الاعلام * خضر: الملك يوفد مبعوثين لعدد من الدول العربية لتوضيح الموقف الاردني من مبادرة الامير عبدالله

 

 
* لا مطالبة عراقية بدفع تعويضات اردنية لاهالي ضحايا العملية الارهابية في الحلة
* القانون هو الحكم في علاقة الاردن بالكنيسة الارثوذكسية
* لا معلومات عن سبب استمرار احتجاز المقدسي المرشد الروحي للجماعة السلفية
عمان - الدستور - نيفين عبد الهادي: كشفت الناطق الرسمي باسم الحكومة وزيرة الثقافة اسمى خضر أن الملك عبدالله الثاني أمر بايفاد مبعوثين الى عدد من الدول العربية لتوضيح الموقف الأردني من مبادرة سمو الأمير عبدالله بن عبد العزيز اثر اللبس الذي شاع مؤخرا عن طلب الأردن تعديل مبادرة الأمير عبد الله التي اطلقها في قمة بيروت عام 2002 ، لافتةالى ان الأردن بدأ بايفاد مبعوثيه فعليا الى هذه الدول التي كان أولها المملكة العربية السعودية.
واوضحت أن هذه الزيارات ستتم في اطار تأكيد العلاقات الأخوية المتينة التي تربط الأردن و الدول العربية، انطلاقا من الحرص الأردني على تبديد أي غيوم يمكن أن تسود العلاقات.
وجددت خضر خلال اللقاء الأسبوعي مع ممثلي وسائل الاعلام امس التأكيد على الموقف الأردني تجاه مبادرة الأمير عبد الله باعتبارها الحل السياسي الوحيد للقضية الفلسطينية.
وبينت أن مجلس الوزراء كان قد ناقش في جلسته السابقة ما حدث في قمة الجزائر، وسيكون هنالك نقاش في الجلسة القادمة للمجلس حول تلك الملابسات، بحضور رئيس الوزراء ووزير الخارجية الدكتور هاني الملقي.
وأشارت الى أن رئيس الوزراء فيصل الفايز اسهم بصورة كبيرة جدا في معالجة تداعيات ما حدث من لبس حول الموقف الأردني خلال حضوره القمة ولقائه العديد من القادة العرب ، وفند التفسيرات الاعلامية الخاطئة حول تعديل المبادرة السعودية.
وشددت ان لا مشكلة في المشروع الأردني ، ولكن المشكلة بما تم تحميله له بأنه دعوة الى التطبيع.
وبينت ان الاردن كان في الفترة الاخيرة مستهدفا ليس فقط بسبب الاداء خلال القمة العربية الاخيرة ولكن لاسباب اخرى تعلمونها فقد كان هناك استهداف للاردن بغض النظر عن الاسباب ، مؤكدة ان مجلس الوزراء مهتم للاستماع لوزير الخارجية هاني الملقي لمعرفة ملابسات كل ما تم في هذا السياق وان اي اجراء يمكن ان يتخذ ليس بيد مجلس الوزراء .
تعويضات أردنية
ونفت المعلومات التي تحدثت عن لقاء بين مسؤول عراقي وملحق بالسفارة الأردنية بالعراق حول مطالبة عراقية بدفع تعويضات اردنية لأهالي ضحايا الحادث الارهابي الذي وقع في مدينة الحلة قبل شهر واوقع ما يزيد على 100 قتيل.
وقالت انه من غير المقبول طلب مثل هذه التعويضات من الأردن ، فبموجب القانون الدولي تطلب التعويضات فقط من الأشخاص المسؤولين جنائيا والذين تثبت مسؤوليتهم عنها.
واكدت ان الأردن دان الحادث ولا صلة له به، ولم تقدم اية بينة او دليل يشير الى هوية مرتكب الحادث وفي حال ثبت انه اردني فهو من يتحمل مسؤولية ما حدث وليس الأردن.
الكنيسة الارثوذكسية
وشددت خضران الموقف الاردني من تعريب الكنيسة الارثوذكسية ينطلق من اننا معنيون بتطبيق القانون فهو الأساس الذي يحكم العلاقة مع الكنيسة، وستتم معالجة الأمور بما يضمن الحقوق العربية وأبناء الطائفة الأرثوذكسية.
واكدت ان البطريرك ارينيوس الأول سيبحث خلال وجوده في المملكة مع وزيري الداخلية والعدل حيثيات ملف بيع أملاك البطريركية.
وفي ردها على سؤال على عدم اهلية بعض قضاة المحاكم الكنسية للنظر في عدد من القضايا خاصة غير القانونية وعن اهمية ايجاد مرجعية اخرى للنظر في القضايا المهمة مثل قضية بيع الاراضي التابعة للكنيسة الارثوذكسية في القدس بينت ان تشكيل مجالس وهيئات القضاء التابعة للطوائف المسيحية يتم بموجب قانون مجالس الطوائف المسيحية وان اعتماد القضاة فيه يتم وفق ارادة ملكية.
واعربت عن املها في ان يتم رفد هذه المحاكم باشخاص يحملون درجات تؤهلهم تماما للقيام بمسؤولياتهم مشيرة الى ان هناك العديد من المحاكم الكنسية بدأت بالفعل بتعيين قضاة مؤهلين .
اتهامات اسرائيلية
وفي ردها على سؤال حول نفي الاردن لما ورد في وسائل اعلام اسرائيلية من ان الاردن وجه تحذيرا لاسرائيل من هجمات من حزب الله وسوريا عليها وفيما اذا اتخذ الاردن اي اجراء دبلوماسي حيال التقويل من قبل تلك الوسائل اوضحت خضر ان السفارة الاردنية ابلغت بالامر وستسجل موقفها بشأنه.
المقدسي
وقالت ردا على سؤال حول صدور حكم بالبراءة على المدعو »ابو محمد المقدسي« المرشد الروحي لجماعة السلفيين والذي ما زال محتجزا رغم مرور ثلاثة اشهر على صدور حكم البراءة بحقه انه ليس لديها معلومات عن سبب استمرار احتجاز ابو محمد المقدسي، الا انها اوضحت ان القانون ينص على ان الاحتجاز دون سند محل طعن للمحكمة الا اذا تبين ان هناك سندا قانونيا آخر .
حقوق الانسان
وقدرت خضر في ردها على تقريرين صدرا الاسبوع الماضي من المنظمة العربية لحقوق الانسان والمنظمة الاردنية لحقوق الانسان التقريرين، مشيرة الى ان هناك ما يجب عمله لمجموعة ضمانات تكفل حقوق الانسان اغفلها التقريران وهي على سبيل المثال »قانون الصحافة والنشر الجديد« المعروض على مجلس الامة والذي اعدته الحكومة، الذي تضمن عددا من تلك الضمانات المتعلقة بحقوق الانسان ..الا انها اشارت الى ان القانون الجديد لم يقر بعد من قبل مجلس النواب الامرالذي ابقى العمل بالقانون القديم ضرورة واجبة التطبيق وان بعض التقييد في القانون النافذ يعتبرها القائمون على حقوق الانسان تقييدا لحقوق الانسان .
اغذية فاسدة
وفي الشأن المحلي، قالت في ردها على سؤال حول التحفظ على بعض المواد الغذائية في عدد من المحافظات »سمك ارجنتيني« ان القوانين لا تسمح بتسويق اي مواد غذائية فاسدة وان كل تلك المواد محل ملاحقة مستمرة من الجهات المعنية حفاظا على صحة وسلامة المواطنين الاردنيين.
وفي الوقت الذي اكدت فيه عمق العلاقات مع مصر الشقيقة نفت ان تكون الاجراءات الحكومية الخاصة بطلب شهادة خلو امراض من الوافدين من مصر الشقيقة ، تمس كرامتهم ، لانها مسالة صحية بحتة.
وأوضحت، ردا على سؤال عن معاملة اردنية غير لائقة للوافدين المصريين من خلال طلب هذه الشهادة ان التعليمات الصادرة بوجوب إبراز شهادة خلو من الأمراض جاءت بهدف تحقيق الحماية الصحية.
ولم تؤكد خضر أن كانت هذه التعليمات تطبق على الوافدين للعمل في المملكة أم على جميع القادمين من مصر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش