الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لا مشكلة في توسيع الحكومة * د.بدران:الحكومة ستقود عملية اصلاح في الصحافة

تم نشره في الثلاثاء 31 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
لا مشكلة في توسيع الحكومة * د.بدران:الحكومة ستقود عملية اصلاح في الصحافة

 

 
* وستسمح بانشاء محطات تلفزة واذاعات خاصة
عمان - بترا - أكد رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران ان عملية الاصلاح الشامل التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني نابعة من الداخل مشيرا الى ان لجنة الاجندة الوطنية التي تضم فريق عمل اردنيا مكونا من نحو مائتي شخصية تعمل على بلورة خطة متكاملة للاصلاح تكون بمثابة اجندة للوطن والمواطن.
وقال الدكتور بدران في مقابلة مع برنامج »بالعربي« الذي تعده الاعلامية جيزال خوري لقناة العربية الفضائية بثته مساء امس الأول ان جلالة الملك عبدالله الثاني عندما كلفني بتشكيل الحكومة اشار الى اهمية تسريع وتيرة الاصلاح حتى لا نتخلف عن الركب الحضاري العالمي.
وبين رئيس الوزراء ان الحكومة ستعمل على ايجاد قانون احزاب عصري يسهم في تقوية الاحزاب والتنمية السياسية برمتها وصولا الى ديمقراطية صحية تحت مظلة الدستور مؤكدا ان تنوع الاحزاب الموجودة على الساحة الاردنية هو قوة للاردن.
واكد الدكتور بدران ايمانه باهمية رفع سقف الحريات الصحفية مبينا انه وبناء على ارادة جلالة الملك الغت الحكومة جميع الاستجوابات للصحفيين ومنعت توقيفهم واوجدت محكمة سريعة للبت في قضايا المطبوعات والنشر موضحا ان الحكومة ستقود عملية اصلاح في الصحافة التي تعد السلطة الرابعة وستسمح بانشاء محطات تلفزة واذاعات خاصة.
واشار رئيس الوزراء الى انه سيجري سلسلة من الاجتماعات مع الكتل النيابية خلال الايام القليلة المقبلة للحوار معها بشان المطالب التي تقدمت بها ومن ابرزها التمثيل الجغرافي لاعضاء الفريق الوزاري.
وقال انني اؤمن بان المناطق التي لم تمثل في الحكومة يوجد بها كفاءات ولا اجد مشكلة في توسيع تشكيلة الحكومة على الرغم من عدم نص الدستور الاردني على مراعاة الجغرافيا في التشكيلة الوزارية مبينا ان الحكومة بصدد اعداد البيان الوزاري لتتقدم به الى مجلس النواب خلال دورته الاستثنائية المقبلة لنيل الثقة على اساسه وليس على اساس الاشخاص.
وبشان التسهيلات المقدمة للقادمين والمغادرين على الحدود وخاصة على الجسر مع الضفة الغربية المحتلة، اكد رئيس الوزراء ان الاردن بلد سياحي وليس لهذا الموضوع أي بعد سياسي.
وقال اننا في الاردن غير قلقين مما يشاع بين حين واخر حول مسالة الخيار الاردني لايماننا بان الشعب الفلسطيني متمسك بارضه ووطنه ويريد اقامة دولته الفلسطينية على ترابه الوطني ولا يقبل بالبديل.
واعاد رئيس الوزراء تاكيد الموقف الاردني الداعي للانسحاب من قطاع غزة المحتل كخطوة نحو تطبيق خريطة الطريق، مشددا على ان الاردن سيبقى على الدوام داعما ومساندا للشعب الفلسطيني وقيادته لتحقيق امانيهم المشروعة.
واكد تميز العلاقة الاردنية العراقية مشيرا الى ان البلدين يشكلان عمقا استراتيجيا لبعضهما البعض مشيدا بقدرة العراقيين في الحفاظ على وحدة وطنهم.
وقال اننا نامل ان يخرج الدستور العراقي الجديد ليمهد لاجراء انتخابات تتمثل فيها جميع الاطياف وتنمو من خلالها الاحزاب والمؤسسة الديمقراطية ليكون العراق ديمقراطيا حرا مشيرا الى ان زيارة الرئيس العراقي جلال الطالباني الى عمان مؤخرا شكلت فرصة للتوصل الى العديد من الاتفاقيات والتفاهمات حول العديد من القضايا التي تهم الجانبين.
واوضح ان الجانبين اتفقا على التعامل مع أي شائبة قد تؤثر على صفو العلاقة بين البلدين مشيرا الى ان لجنة قانونية ومالية تدرس موضوع احمد الجلبي بهدف ايجاد حل للخروج من هذه المسالة يضمن المحافظة على القانون والامور المالية.
واشار الدكتور بدران الى انه وجه دعوة لرئيس الوزراء العراقي ابراهيم الجعفري لزيارة الاردن مبينا انه لم يقم بزيارة بغداد حتى الان لاسباب امنية وليست سياسية وانه سيقوم بهذه الزيارة عندما تتوفر الظروف الامنية المناسبة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش