الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اتفقوا على القيام بعمليات ضد السياح الاجانب واماكن بيع الخمور: »امن الدولة« تباشر باجراءات محاكمة اعضاء تنظيم ارهابي

تم نشره في الاثنين 2 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
اتفقوا على القيام بعمليات ضد السياح الاجانب واماكن بيع الخمور: »امن الدولة« تباشر باجراءات محاكمة اعضاء تنظيم ارهابي

 

 
عمان - الدستور:تباشر محكمة امن الدولة اليوم الاثنين باجراءات محاكمة اعضاء تنظيم ارهابي مؤلف من اربعة متهمين هم: سفيان صالح حسن السماره وغالب جفال ابراهيم جفال ويوسف عمر يوسف الجغامين وممدوح حسن عطا ابولبه وجميعهم من الجنسية الاردنية وموقوفون على ذمة القضية ، اتفقوا فيما بينهم على القيام بعمليات عسكرية ضد السياح الاجانب الذين يرتادون منطقة العقبة وكذلك الاعتداء على اماكن بيع الخمور .
واسند المدعي العام العسكري حسب لائحة الاتهام الى المتهمين جميعا ثلاث تهم هي: المؤامرة بقصد القيام باعمال ارهابية ،وحيازة سلاح اوتوماتيكي (رشاش كلاشنكوف) دون ترخيص قانوني بقصد استعماله على وجه غير مشروع، وحيازة وحمل سلاح ناري دون ترخيص قانوني .
وتفاصيل القضية كما بينتها لائحة الاتهام ان المتهمين يرتبطون معا بعلاقة صداقة وخلال عام 2004 ونتيجة للاحداث التي حصلت في العراق فقد اتفق المتهمون جميعا على ضرورة الجهاد على الساحة العراقية ، الا انه ونتيجة لسوء الاحوال هناك فقد اتفقوا على العمل على الساحة الاردنية ، وخلال شهر كانون الاول من العام الماضي اتفق المتهمان الثالث والرابع على القيام بعمليات عسكرية على الساحة الاردنية وذلك من خلال تنفيذ عمليات عسكرية ضد الاجانب الذين يرتادون منطقة العقبة و الاعتداء على اماكن بيع الخمور .
وفي نهاية عام 2004 التقى المتهمون الاول والثاني والثالث في منزل الاخير ودار حديث بينهم حول الاعتداء على اماكن بيع الخمور ، وبتاريخ 30/12/2004 التقى المتهمون الاول والثاني والثالث في منزل المتهم الاول مرة اخرى واتفقوا على تنفيذ عمليات على اماكن بيع الخمور وذلك من خلال تربيط اصحاب تلك المحال وتحطيم محتوياتها بعد تهديدهم بواسطة الاسلحة التي سوف يحملونها لتنفيذ ذلك العمل ، وتم تحديد يوم 2 /1 /2005 موعدا لتنفيذ تلك الاعمال الارهابية ، وقد تمكن المتهم الاول من الحصول على سلاح كلاشنكوف من خلال المتهم الرابع ، كما قام الاخير بتزويد المتهم الثالث بـ (60 ) طلقة رشاش كلاشنكوف و(30) طلقة مسدس لاستخدامها اثناء تنفيذ تلك الاعتداءات ، وتنفيذا لذلك الاتفاق وبتاريخ 2 /1 /2005 التقى المتهمون الاول والثاني والثالث امام منزل المتهم الاول وكان بحوزتهم سلاح الكلاشنكوف ومسدس وكمية من الذخيرة ، كما ارتدى المتهمون الاول والثاني والثالث (كفوفا) وكان بحوزتهم اقنعة صوف وتوجهوا بعد ذلك في السيارة العائدة للمتهم الثالث الى منطقة جسر ماركا حيث توجد احدى الخمارات ، الا انه ولدى وصولهم تلك الخمارة لم يتمكنوا من الاعتداء عليها لوجود احدى دوريات النجدة هناك ، وبعدها توجهوا الى خمارة اخرى في منطقة طبربور ولدى معاينتهم لها تبين لهم بان عدد الاشخاص العاملين بها يزيد على ثلاثه الامر الذي حال دون تنفيذ الاعتداء عليها ، وبعدها توجهوا الى منطقة شارع مكة وهناك ولدى وصولهم الى احدى الخمارات في تلك المنطقة قاموا بايقاف سيارتهم امامها واثناء معاينتهم لها حضرت احدى سيارات الامن واشتبه طاقمها بالسيارة التي يستقلها المتهمون الاول والثاني والثالث واثناء ذلك لاذ المتهمون بالفرار وبعد ان تم القاء القبض عليهم وبدلالتهم تم ضبط الكلاشنكوف والمسدس والاقنعة التي كانت بحوزتهم.
وطالب المدعي العام العسكري بتجريم المتهمين بما اسند اليهم من تهم وتحديد مجازاتهم سندا لاحكام القانون مع مصادرة الاسلحة والمواد المضبوطة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش