الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لان الارهاب اغتال فرحتها بفقدان الاهل والاصدقاء والاحباب * `عروس عمان` ترفض ارتداء ثوب الزفاف مرة اخرى

تم نشره في الاثنين 21 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 02:00 مـساءً
لان الارهاب اغتال فرحتها بفقدان الاهل والاصدقاء والاحباب * `عروس عمان` ترفض ارتداء ثوب الزفاف مرة اخرى

 

 
عمان ـ بترا ـ سهير جرادات
ترفض ''عروس عمان'' فكرة ارتداء ثوب الزفاف مرة أخرى لان فرحتها سرقت واغتيلت بفقدان الأهل والأحبة والأصدقاء الذين اختطفهم الاجرام والإرهاب وهم في قمة سعادتهم اثناء الاحتفال بزفافها وأشرف الأخرس والذي تحول الى مجزرة بايد خسيسة.
وتتنهد ناديا العلمي بحرقة وتقول : ستبقى فرحة مشاركة أحبتنا لنا في تلك الليلة أجمل ذكرى سنحملها بقية الحياة .
وحول العروض التي اتتهما لاقامة حفل زفاف اخر اوضحت عروس عمان لوكالة الانباء الاردنية : لا يوجد شيء يعوضنا عن فقدنا لأحبتنا الذين اغتالتهم يد الغدر والإرهاب يوم الأربعاء الأسود في التاسع من الشهر الحالي .. وبايمان بقضاء الله وقدره تستطرد ناديا أنا والحمد لله أؤمن بأنه نصيبي أنا وأشرف أن يحدث ما حدث يوم زفافنا وأن نخسر أعز وأقرب الناس الينا .
وتتذكر ناديا يوم زفافها كيف اصطحبها والدها الشهيد أنيس العلمي بعد أن أنهت تصفيف شعرها استعدادا للعرس إلى منزل بيت جدتها لوالدها '' أم أنيس '' لتلقي نظرة على ناديا وهي بالطرحة وتبارك لها هذا الزواج لان الجدة لن تتمكن من حضور الحفل لاصابتها بكسر في الحوض ليلة عيد الفطر.
وتمتلىء عيناها بالدموع وتصمت قليلا ثم تعاود الحديث بحشرجة في صوتها ذهب والدي ليودعها ..انحنى نحو والدته مقبلا يدها طالبا منها الرضى.
وعن ليلة العرس الفاجعة تتذكر كيف انتقلت بعد الحادث للإقامة في بيت العائلة بيت جد أشرف لوالدته لتقيم معهم ولتبقى بجانب حماتها تخفف عنها فقدها لزوجها ولاصابة ولدها بشار ونقله الى المستشفى ولتخفف أيضا عن زوجها الذي بدوره هو ووالدته وقفا إلى جانبها التي خسرت والدها ووالدتها .
وستنتقل ناديا وأشرف الى منزل الزوجية بعد أن تطمئن والدة أشرف على ولدها بشار الذي أجريت له قبل يومين عملية لإزالة شظايا في منطقة الكتف.
وأكدت ناديا أنها حال انتهاء فترة الحداد وتخطي المرحلة النفسية التي تمر بها ستعود إلى مركز عملها في شركة الهواتف الخلوية موبايلكم رغم استشهاد زميلتيها في المكتب فاتن سلطان ولانا الصياغ وغياب بتول عوض وسوسن أبو حليمة عن العمل لوجودهما في مستشفى الأردن لتلقي العلاج اثر اصابتهم .
وعن والديها الشهيدين أنيس وهالة قالت: لقد تقاعد والدي ووالدتي حديثا .. وكانا يقولان سنبدأ حياة جديدة بعد التقاعد وتبتسم ابتسامة ملؤها حزن وتكمل لقد تقاعدا من الدنيا معا .
وفي حديث والدة العريس تذكر أم أشرف كيف أصر زوجها الشهيد خالد الأخرس على وداع جميع زملائه وأصدقائه وجيرانه في الكويت بقوله : لا أحد يدري إذا كنا سنرى بعضنا مرة أخرى أم لا .
وتتدفق الدموع من عينيها وتقول : هدم المجرمون منزلي وسأذهب أنا وأشرف إلى الكويت لنبيع الأثاث ونغلق الدار ونستقر في عمان .
وتضيف لقد تلقى أشرف أثقل وأعز هدية يقدمها القدر لعريس ليلة عرسه وهي أمانة رعاية والدته وشقيقه إلى جانب رعاية زوجته يتحمل مسؤولية الأب والأخ والابن والزوج لام أرملة وزوجة مكلومة على فقد والديها وأخ يتيم .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش