الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في استطلاع مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الاردنية حول تشكيل الحكومة * فجوة ثقة متنامية بين المواطنين والحكومات

تم نشره في الثلاثاء 19 نيسان / أبريل 2005. 03:00 مـساءً
في استطلاع مركز الدراسات الاستراتيجية بالجامعة الاردنية حول تشكيل الحكومة * فجوة ثقة متنامية بين المواطنين والحكومات

 

 
* فشل في معالجة الفقر والبطالة والفساد.. وخلل في توزيع الثروة
* 5.79% قالوا بعدم تحسن مستواهم المعيشي خلال السنوات الثلاث الماضية
* 62% يتوقعون نجاح بدران مقابل 64% توقعوا نجاح الفايز
عمان- الدستور- عزالدين خليفة: اظهر استطلاع للرأي العام حول تشكيل حكومة الدكتور عدنان بدران وجود فجوة ثقة آخذة في التنامي بين المواطنين والحكومات بشكل عام، وحذر من اتساعها مع مرور الزمن.
وعزا انحدار الثقة بالحكومات المتعاقبة إلى اعتقاد المواطنين أن الحكومات فشلت في معالجة الفقر والبطالة والفساد بشكل فعال.بالإضافة إلى توافق »5.79%« من المواطنين على عدم تحسن مستواهم المعيشي خلال السنوات الثلاث الماضية.
وعكس الاستطلاع - الذي أجراه مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية وأعلنت نتائجه أمس ذ ارتفاعا ملحوظا في نسبة من يعتقدون بأن الحكومات لن تنجح في تحمل مسؤولية المرحلة القادمة، وانخفاضا تدريجيا ومتذبذبا في نسبة المواطنين الذين يعتقدون بنجاحها وذلك بمقارنة نتائج استطلاعات تشكيل الحكومات منذ العام 1996 و حتى الحكومة الحالية.
ونسبت وكالة الانباء الفرنسية الى فارس بريزات الباحث في المركز قوله ان نسبة الانخفاض تبلغ 50% وعزا ذلك الى حجم الانجازات خصوصا في الملف الاقتصادي وهو الاكثر اهمية بالنسبة للشعب الاردني، وقال بريزات ان هذا الامر له دلالة خطيرة ويجب معالجة اسبابه فورا.
وكشف الاستطلاع - الذي رصد آراء (743) من قادة الرأي و(1383) مستجيبا من العينة الوطنية- عن خلل في توزيع الثروة بين المواطنين.حيث بلغت نسبة من قالوا أن وضع أسرهم الاقتصادي قد تحسن (14%) من إجمالي عينة الاستطلاع مقارنة مع (5.79%) قالوا أنه لم يتحسن.
على صعيد آخر عكس الاستطلاع ان السياسة الخارجية لا زالت تحظى بنسب توقعات عالية بالنجاح في العينتين الوطنية وقادة الرأي، وعزا ذلك الى ارتباط السياسة الخارجية بجلالة الملك عبدالله الثاني اكثر من ارتباطها بالحكومات.
وحذرت نتائج الاستطلاع من كون الحكومة الحالية مرشحة لفقدان المزيد من الثقة على مستوى العينة الوطنية ان لم يشعر المواطنون بانها تنجز في القضايا الاقتصادية.
وتوقع (62%) من المواطنين في الاستطلاع نجاح رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران في القيام بأعباء المسؤولية مقارنة مع (64%) في حكومة فيصل الفايز.
وأفرزت مقارنة ثقة المواطنين بقدرة الحكومات المتعاقبة على تحمل مسؤوليات الحكم انخفاضا كبيرا بلغ عشرين درجة منذ حكومة عبدالكريم الكباريتي حتى الحكومة الحالية لدى العينة الوطنية.
وعكس الاستطلاع ان اقليم الجنوب اكثر توقعا من بقية الاقاليم لعدم نجاح او نجاح الفريق الوزاري الى درجة محدودة في تحمل مسؤوليات المرحلة حيث رأى »40%« من مواطني اقليم الجنوب عدم نجاح الفريق الوزاري و»34%« في الوسط و»27%« في الشمال ورأى »59%« من المواطنين ان الحكومة ستكون قادرة على التواصل مع مجلس الامة وتفعيل مشاركته في الاصلاح الذي يشمل التنمية السياسية والادارية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش