الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اكد في لقاء مع (ستون دقيقة) الحرص على تنمية الحياة السياسية * الحباشنة: التسهيلات المقدمة على الجسور هدفها دعم صمود الشعب الفلسطيني وحركة القادمين والمغادرين متوازنة

تم نشره في الأحد 31 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
اكد في لقاء مع (ستون دقيقة) الحرص على تنمية الحياة السياسية * الحباشنة: التسهيلات المقدمة على الجسور هدفها دعم صمود الشعب الفلسطيني وحركة القادمين والمغادرين متوازنة

 

 
عمان - الدستور: اكد وزير الداخلية المهندس سمير الحباشنة ان التسهيلات المقدمة للقادمين والمغادرين في مراكز الحدود والجسور ليس له اي بعد سياسي وانما من منطلق حرص الحكومة المستمر على تقديم الخدمات المثلى للعابرين على اساس انساني فقط.
واضاف خلال حديثه لبرنامج (ستون دقيقة) الذي يعده ويقدمه الزميل عساف الشوبكي وبثه التلفزيون الاردني ان الاجراءات كانت متخذة منذ ثلاث سنوات سابقة حيث توجد قرارات سابقة بضرورة اتخاذ كافة التسهيلات اللازمة بما يضمن عدم اعتبار الاردن مستقرا نهائيا للشعب الفلسطيني من خلال تحديد الزيارات المقررة للقادمين من الضفة الغربية وعودتهم بعد انتهاء المدة المحددة نافيا وجود اي تجاوزات او مخالفات بذلك.
واشار المهندس الحباشنة الى ان حركة القادمين والمغادرين عبر الجسور كانت متوازنة منذ ان نفذنا الاجراءات الجديدة وصدور التعليمات حيث بلغ عدد القادمين خلال الايام الماضية 10500 قادم بينما بلغ عدد المغادرين 12280 الامر الذي يعطي مؤشرا واضحا نحو سلامة الاجراءات المتخذة.
وبين وزير الداخلية ان سياسة الحكومة واضحة بشأن التعامل مع الجسور باعتبارها ليست مواقع حدودية في ظل وجود الاحتلال الاسرائيلي للضفة الغربية ولا تعترف بها كمراكز حدودية الا في حالة قيام الدولة الفلسطينية واشراف الاشقاء الفلسطينيين عليها مجددا تأكيده على السعي نحو تحقيق الاجراءات على الجسور من اجل تعزيز صمود الشعب الفلسطيني وليس له اي ابعاد سياسية.
واكد المهندس الحباشنة بانه وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني بضرورة اعطاء المحافظين دورا كبيرا في نجاح عملية التنمية في المحافظات فانه سيبقى للمحافظ دور رئيسي كمشرف على مجلس التنمية في المحافظات لاحداث النقلة النوعية المطلوبة في تنفيذ المشاريع الريادية بما يعود بالفائدة على المواطنين.
واعلن وزير الداخلية ان الحكومة بصدد وضع الترتيبات اللازمة لمنح المحافظين المزيد من الصلاحيات من خلال ترؤسهم مجالس التنمية في المحافظات حيث يقع على عاتق وزارة الداخلية المسؤولية الكبيرة تجاه مواصلة تقديم الخدمات الافضل للمواطنين في مختلف مواقعهم.
واكد المهندس الحباشنة ان نظام ودور وزارة الداخلية واضح من خلال قيامها بالواجبات الموكلة اليها على اكمل وجه وان قيام الاجهزة الامنية باكتشاف الجرائم خلال 48 ساعة دليل على النجاح الكبير للوزارة ودورها الراسخ بالمحافظة على الامن وانجاز ما يطلب منها من اعمال تساهم في خدمة المواطنين.
وقال وزير الداخلية اننا سنعمل وبتوجيهات من جلالة الملك عبدالله الثاني للحكومة بتعزيز التنمية السياسية من خلال مشاركة الاحزاب والنقابات ومؤسسات المجتمع المدني للوصول الى قاع دة مجتمعية متخصصة وحياة حزبية واضحة المعالم موضحا بانه لدينا وثائق قمنا باعدادها لما تتطلبه هذه المرحلة والتي تحتاج لاليات عمل من شأنها ان تساهم في احداث القفزة النوعية للتنمية السياسية المطلوبة.
واوضح المهندس الحباشنة بانه وبتوجيهات من جلالة الملك للحكومة تم السماح بادخال الاردنيات وازواجهن واطفالهن في مخيم الرويشد للاردن من منطلق انساني كونهم يحملون جوازات سفر اردنية وليس للقرار اي بعد سياسي لوجود سياسة واضحة للحكومة الاردنية باغلاق ملف اللاجئين في الاردن لاننا تحملنا الكثير تجاه هذه القضية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش