الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

شجبت الاعتداء على السفارة الاردنية ومرقد الامام علي * »امنستي« تدين ممارسات قوات الاحتلال الامريكية والبريطانية ضد العراقيين

تم نشره في الأحد 31 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
شجبت الاعتداء على السفارة الاردنية ومرقد الامام علي * »امنستي« تدين ممارسات قوات الاحتلال الامريكية والبريطانية ضد العراقيين

 

 
عمان - الدستور - ليما نبيل : قالت منظمة العفو الدولية »امنستي« انترناشيونال ان وعود قوات الاحتلال الامريكية والبريطانية في حماية المدنيين العراقيين وحقوق الانسان قد ذهبت ادراج الرياح مؤكدة ان مسؤولية توفير الامن تقع على هذه القوات الغازية وحدها، ومنددة في الوقت ذاته بعمليات التفجير الاخيرة على السفارة الاردنية والامم المتحدة ومرقد الامام علي.
وفي حديث لـ »الدستور« قالت مسؤولة اعلام منطقة الشرق الاوسط في المنظمة نيكول شويري: المنظمة اعدت تقريرا عن الاوضاع في العراق سيعلن قريبا الا انه في مجمله غير مشجع ولا يدعو للتفاؤل.
وقالت ان المنظة تعرب عن قلقها في انه بعد اربعة اشهر من اعلان الولايات المتحدة نهاية العمليات العسكرية فان الوضع الامني آخذ بالتدهور بدلا من التحسن مشيرة الى ان موجة العنف الجديدة متمثلة في التفجيرات الثلاث، السفارة الاردنية ومقر الامم المتحدة وما حدث اول امس قرب مرقد الامام علي يهدد بتطور سيؤدي الى انفلات كبير للامن كمقدمة لحرب اهلية لا يعرف احد الى اين وكيف ستنتهي.
واشارت الى ان عمل القوة المحتلة ان تتحمل مسؤوليتها في توفير الامن والقانون والنظام في العراق فعليها تقع مسؤولية منع تصعيد العنف، والقتل المتعمد ان المدنيين يجب ان لا يكونوا ابدا الهدف، وهذه الدائرة من العنف ستؤدي فقط الى تلاشي كل الامال في السلام والامن والعدالة للعراقيين.
واكدت السيدة شويري على ضرورة ان يتم تقديم من ارتكبوا هذه العمليات الى العدالة ولكن في نفس الوقت توفير محاكمة عادلة لهم حسب القوانين والاعراف الدولية.
وبينت شويري ان منظمة امنستي حذرت قبل نشوب هذه الحرب الاخيرة من ان تقع البلاد في دوامة عمليات قتل انتقامية وهذا ما يحدث فعلا الان. مشيرة الى ان المستقبل الوحيد للعراق هو فقط في العدالة وسلطة القانون والشعب العراقي يستحق ان ينعم بالاستقرار والامن والسلام وليس في حمامات دم جديدة.
وانتقدت المنظمة ممارسات القوات الامريكية والبريطانية في عشرات الاعتقالات والمداهمات التي تقوم بها يوميا بحق العراقيين مشيرة الى الاوضاع السيئة التي يعيشونها بعد اعتقالهم او يوضعون في خيام ويعانون من ارتفاع درجات حرارة الجو ولا يقدم لهم الماء اذ الطعام وبعضهم لم يسمح له بتغيير ملابسه على الرغم من انه مضى على اعتقاله ثلاثة اشهر.
وقالت ان امنستي تسلمت تقارير عن تعذيب القوات الامريكية للمعتقلين واساءة معاملة العديد منهم وخاصة الاعضاء السابقين في حزب البعث حيث لا يسمح لهم بالنوم ويوضعون في اماكن ضيقة وتسلط عليهم اضواء كاشفة واصوات موسيقى مرتفعة كما انه سجلت العديد من حوادث اقتحام القوات الامريكية لبيوت المواطنين العراقيين وتدمير محتوياتها وسرقة الاموال التي يجدونها في تلك البيوت.
الى ذلك اعلنت مسؤولة الاعلام ان منظمة العفو الدولية اطلقت اول امس الجمعة موقعا الكترونيا للاعلان عن المواطنين العراقيين المفقودين مشيرة الى ان المنظمة تلقت خلال الاشهر الثلاثة الماضية المئات من الطلبات لاسر عراقية تبحث عن ابنائها المفقودين.
وقالت ان لديها حتى الان اكثر من 20 الف طلب لاشخاص فقدوا خلال فترة الثمانينات والتسعينات او لسجناء سياسيين اعتقلوا وفقدت اثارهم بعد ذلك. هذا بالاضافة الى انه منذ سقوط النظام اكتشفت العديد من المقابر الجماعية في اجزاء مختلفة من العراق.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش