الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في حديث لرئيس بلدية المعراض:الشرع: احالة مشروع حزمة الامان لمناطق ساكب وريمون والحدادة بكلفة 123 الف دينار

تم نشره في الثلاثاء 24 حزيران / يونيو 2003. 03:00 مـساءً
في حديث لرئيس بلدية المعراض:الشرع: احالة مشروع حزمة الامان لمناطق ساكب وريمون والحدادة بكلفة 123 الف دينار

 

 
جرش - حسين العتوم
قال رئيس لجنة بلدية المعراض الدكتور المهندس هشام الشرع ان البلدية شهدت تطورا كبيرا من حيث هيكلية الجهاز الاداري والعمل بمأسسة فيها.
واوضح رئىس اللجنة في حديث »للدستور« ان البلدية تركز خلال هذه الفترة على انجاز مجموعة من المشاريع الخدمية بكلفة تبلغ نحو »250« الف دينار من ابرزها مشروع خلطات اسفلتية بقيمة »120« الف دينار وتغطي معظم مناطق البلدية ومشروع اطارين وجزر وسطية وارصفة تشمل كافة المناطق بكلفة »44« الف دينار اضافة الى انشاء حديقتين في منطقتي ريمون والكته وتشتمل على العاب للاطفال ومكتبة.
واوضح ان البلدية تولي الجانب البيئي اهمية خاصة سواء داخل مناطق الاختصاص ام في الغابات المحيطة والتي تشهد اقبالا كبيرا من المصطافين والمتنزهين وما ينتج عن هذا النشاط الملحوظ خلال اشهر الصيف من بقايا ومخلفات ونفايات صلبة الامر الذي توليه البلدية اهمية خاصة كي تبقى هذه المواقع مهيأة لاستقبال الزوار على مدار العام، لافتا الى ان وزارة البلديات قدمت مشكورة »110« حاويات لجميع النفايات تم توزيعها على كافة المناطق مبينا الجهود الموصولة والحثيثة التي تقوم بها الوزارة وضمن خطة شاملة لجميع البلديات.
ولفت الى متابعة السيد وزير البلديات د. عبدالرزاق طبيشات الى كافة القضايا التي تعنى بها المجالس البلدية وتهيئة المناخ الامثل لتقديم الخدمة المناسبة والممكنة للمواطنين.
وقال د. الشرع ان البلدية على ابواب احالة مشروع حزمة الامان الاجتماعي لمنطقة ساكب بقيمة »70« الف دينار اضافة الى منطقتي ريمون والحدادة بقيمة »53« الف ديار، موضحا انه سيتم من خلال هذه الحزمة تزويد منطقة ساكب ب»80« وحدة انارة ومنطقة ريمون ب»40« وحدة والحدادة »40« وحدة انارة اخرى، لافتا الى انه تم اجراء الصيانة اللازمة لكافة وحدات الانارة الموجودة ضمن بلدية المعراض وسيتم ابتداء من هذا الاسبوع تركيب وحدات انارة لجميع الاحياء التي لم تزود بهذه الخدمة.
وقال انه وبهدف مكافحة الحشرات والقوارض فإنه سيتم تزويد البلدية يتراكتور رش ومبيدات حشرية للحفاظ على البيئة المحلية اضافة الى متابعة البلدية لازالة الاعشاب الجافة خشية وقوع حرائق في الغابات المحيطة وعمل خطوط للنار في المناطق الوعرة على الاستمرار في ازالة المخلفات التي يتركها المصطافون وراءهم.
واهاب رئىس اللجنة بزوار المنطقة ان يكونوا اكثر ايجابية في المحافظة على المواقع السياحية ليتسنى لغيرهم استخدامها وديمومة نظافتها مشيرا الى ان لدى البلدية كادر من »40« عاملا اضافة الى »3« ضاغطات تعمل على مدار الساعة لتحقيق هذه الغاية حيث تم الاستغناء بالكامل عن القلابات التي كانت تستخدم لنقل النفايات وذلك كاسهام في المزيد من العناية بالمواقع السياحية.
واشار الى ان البلدية قامت بازالة كافة المواقع المهجورة والتي كانت تتسبب بازعاج المواطنين وتشكل مناخا ملائما لتكاثر الحشرات والافاعي وغير ذلك من المكاره الصحية.
وقال ان البلدية عملت مع السيد محافظ جرش لاقامة مشروع للصرف الصحي بحيث يشمل كافة مناطق غرب جرش والعمل جار لابراز هذا المشروع الى حيز الواقع من قبل وزارة التخطيط.
وبين ان البلدية التي تبلغ موازنتها لهذا العام »580« الف دينار تم التصديق عليها دون عجز.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش